بروتوكولات القطارات

بروتوكولات القطارات

محطة القطار

نقاط عامة

  • استخدام التذاكر الإلكترونية لركوب القطار قدر الامكان
  • تشجيع استخدام وسائل الدفع الإلكترونية (مثل: عبر الإنترنت وخيارات الدفع بالبطاقات والهاتف الذكي)
  • استخدام الملصقات الأرضية لتوجيه الأفراد للحفاظ على مسافات التباعد الجسدي الموصى به [متر ونصف ] ومنع الازدحام (مثل: في مناطق الركوب والنزول، وعند المداخل والمخارج، وطوابير الانتظار عند أجهزة إصدار التذاكر، وأمام المصاعد، وفي منطقة ركوب القطار، وعند نقاط التحقق الأمني).
  • إجراء فحص درجة الحرارة عند مداخل المحطات بأجهزة معتمدة من الهيئة العامة للدواء والغذاء وعدم السماح بدخول أي شخص تظهر عليه الأعراض ( ارتفاع في درجة الحرارة 38 وأكثر أو أعراض تنفسية )
  • توفير معقمات اليدين والأوراق الصحية على الكاونترات وعند المداخل.
  • استخدام آليات للتحقق من التذاكر بدون تلامس (مثل: الأشعة تحت الحمراء أو ماسحات رمز الاستجابة السريعة).
  • السماح بفتح غرف الصلاة مع الحفاظ على مسافات التباعد الجسدي الموصى به [متر ونصف ] بين المصلين واتباع البرتوكول الخاص بالمساجد.
  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد.

عند المداخل والمخارج

  • استخدام بوابات منفصلة لدخول المحطات والخروج منها، حيثما أمكن ذلك.
  • اقتصار دخول المحطة على الركاب فقط (أي حملة التذاكر) والموظفين المصرّح لهم.
  • وضع تشريعات مناسبه لمن تظهر عليهم أعراض [العطس والسعال، أو الذين تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية] لدخول المحطات
  • يجب عزل الموظفين الذين تظهر عليهم الأعراض [العطس والسعال، أو الذين تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية] ومنعهم من العمل.
  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد.

 

أثناء التواجد في المحطة

  • إغلاق الأماكن العامة غير الضرورية في المحطات (مثل: الغرف المخصصة للتدخين).
  • يفضل التخلص من أو تعطيل المواد التي يتم مشاركة استخدامها (مثل: أقلام الحبر المستخدمة لتعبئة الأوراق، وأجهزة شرب المياه، والشاشات التي تعمل باللمس).
  • استخدام طلاء الأرضيات عند السلالم المتحركة لضمان الحفاظ على مسافات التباعد الجسدي الموصى به [متر ونصف].
  • السماح باستخدام المصاعد مع الحفاظ على مسافات التباعد الجسدي الموصى به [متر ونصف ] داخل المصعد.
  • تطهير جميع الأمتعة المحمولة والشحنات قبل كل رحلة (مثل: استخدام جهاز التطهير بالبخار أو رذاذ التطهير).
  • تقليل عدد الأشخاص المسموح لهم باستخدام الأماكن والمرافق المشتركة للحفاظ على التباعد الاجتماعي الموصى به [متر ونصف ] (مثل: مناطق الانتظار/الصعود إلى القطار، ودورات المياه).
  • تطهير المواد والأسطح التي يتشارك الأفراد استخدامها في المحطات [بشكل دوري (مثل: المقابض، والمصاعد، والشاشات، وآلات التذاكر، ومكاتب العمل للموظفين، وكاونترات ركوب القطار، وما إلى ذلك).
  • يفضل تطهير دورات المياه [بعد كل استخدام] وتوفير أغطية مقاعد صحية تستخدم لمرة واحدة.
  • استخدام سلال مهملات تعمل دون الحاجة للمسها.
  • اتباع بروتوكولات القطاع الاجتماعي فيما يخص الاجتماعات والتجمعات.
  • توفير غرف عزل كافية ومناسبة ومجهّزة في المحطات  للحالات التي تظهر عليها الأعراض من  العمال والموظفين [السعال أو الذين تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية] .

أثناء التواجد في المحطة – طاقم الموظفين

  • يجب على الموظفين ارتداء كمامات الوجه في جميع الأوقات أثناء العمل.
  • إلزام الموظفين بالالتزام بممارسات النظافة الوقائية (مثل: استخدام المعقمات، وتكرار غسل اليدين باستمرار، وزيادة ذلك على موظفي خدمة العملاء).
  • يجب أن يعمل موظفو خدمة العملاء من كبائن أو مكاتب بحيث تفصلهم مسافة مناسبة عن الركاب.
  • منع الانتقال بين مناطق العمل المختلفة دون تطهير.

أثناء التواجد في المحطة – الركاب

  • يجب على جميع الركاب ارتداء كمامات الوجه القماشية في جميع الأوقات أثناء التواجد في المحطة.
  • النظر في مطالبة الركاب بحمل أمتعتهم ومتعلقاتهم الشخصية بأنفسهم في جميع الأوقات.
    تشجيع الركاب على تكرار غسل أيديهم باستمرار (مثل: قبل الرحلة وبعدها، وبعد استخدام دورات المياه في المحطات).

ركوب القطار/ النزول منه

  • تطبيق الآليات المناسبة لركوب القطار والنزول منه للحفاظ على مسافات التباعد الجسدي الموصى به [متر ونصف ] بين الأفراد
  • استخدام بوابات منفصلة لركوب القطار والنزول منه، حيثما أمكن ذلك، مع النظر في وضع استثناءات لذوي الاحتياجات الخاصة.
  • إجراء فحص درجة الحرارة لجميع الركاب وطاقم العاملين والموظفين قبل ركوب القطار.
    استخدام الملصقات الأرضية لتوجيه الأفراد للحفاظ على مسافات التباعد الجسدي الموصى به [متر ونصف ] ومنع الازدحام (مثل: داخل القطار، وأثناء الركوب والنزول، وفي مناطق الانتظار).
  • استخدام آليات للتحقق من التذاكر بدون تلامس (مثل: الأشعة تحت الحمراء أو ماسحات رمز الاستجابة السريعة).

داخل القطار

  • المحافظة على مسافات التباعد الاجتماعي الموصي به [متر ونصف ] بين الركاب في جميع الأوقات عن طريق (ترك مقاعد فارغة بين الركاب واتباع سياسة المقاعد البديلة أو الجلوس قُطريًا).
  • فتح المناطق المشتركة (مثل: مناطق الطعام) مع الحفاظ على مسافات التباعد الجسدي الموصى به [متر ونصف ] بين الأفراد.
  • تطهير مقصورة القطار والأماكن الخارجية التي يتشارك الأفراد استخدامها (مثل: المقابض والنوافذ والأزرار والطاولات) [باستمرار، وحيثما أمكن، وفي محطات توقف القطار، وعند نهاية كل رحلة].
  • تطهير دورات المياه [بعد كل رحلة] وتوفير أغطية مقاعد صحية تستخدم لمرة واحدة.
  • اقتصار الطعام المقدم خلال الرحلة على المغلف مسبقًا فقط.
  • إزالة جميع النسخ المطبوعة، والمجلات.

الركاب

  • النظر في مطالبة الركاب بالتعامل مع أمتعتهم ومقتنياتهم الشخصية بأنفسهم عند الركوب والنزول.
  • توفير أدوات النظافة الشخصية [مثل: المناديل والمعقمات] للركاب.
  • يجب على الراكب الالتزام بالمقعد المحدد له في التذكرة.
  • يجب على جميع الركاب ارتداء كمامات الوجه القماشية قبل ركوب القطار وطوال الوقت أثناء الرحلة.

طاقم العاملين

  • يجب على أفراد طاقم القطار تطهير أيديهم قبل تقديم الخدمات باستمرار.
  • يجب على جميع أفراد طاقم القطار ارتداء القفازات وكمامات الوجه القماشية في جميع الأوقات أثناء العمل وتجنب لمس الفم والأنف والعينين أثناء ارتدائهم للقفازات.

التتبع والإبلاغ

  • يفضل إعداد سجل يومي مفصل لرحلات السفر السابقة للموظفين والحالة الصحية لهم، بما في ذلك قائمة الموظفين الموجودين في الحجر الصحي.
  • إعداد قائمة بالموظفين الذين يعملون معًا وفترات عملهم وتواريخها.
  • اتباع تعليمات وزارة الصحة والجهات ذات العلاقة حول مرض كوفيد-١٩ قبل السماح لأي من الموظفين باستئناف العمل (بما في ذلك الموظفين العائدين من السفر).
  • إبلاغ الجهات المعنية بشأن أي حالات تزيد درجة حرارتها عن [38 درجة مئوية] لأحد الموظفين أو الركاب، وعزل الحالة لحين إحالتها إلى منشأة الرعاية الصحية.

التوعية وتنفيذ الأنظمة

  • تعيين مدير للبروتوكولات للتأكد من اتباع البروتوكولات الموضوعة الصادرة عن الجهات المختصة
    إجراء تدريبات إلزامية عن الصحة والسلامة بشأن مرض كوفيد- ١٩ لجميع الموظفين.
  • توفير جداول عمل القطارات ونسبة الاشغال المتوقعة عبر الإنترنت لتجنب الاكتظاظ.
  • إرشاد الموظفين والركاب لتقديم توجيهات حول تطهير أيديهم قبل وبعد استخدام القطارات.
  • استخدام القنوات الرقمية (مثل: مواقع التواصل الاجتماعي، والتطبيقات الهاتفية، والرسائل النصية، واللوحات الرقمية)، والقنوات الأخرى (مثل: وضع الملصقات داخل القطارات وفي المحطات) لرفع الوعي لدى الموظفين والركاب بشأن مرض كوفيد-19، بما يتماشى مع إرشادات وزارة الصحة.

 

ملحق١: الفئات الأكثر عرضة لخطر الإصابة

الضوابط الصحية الخاصة بتعليق الحضور لمقرات العمل خلال جائحة كوفيد 19 ترفق بتقرير طبي.

العوامل الصحية: 

  • من تجاوزت أعمارهم 65 عاماً

  • أمراض الرئة المزمنة، أو الربو الشديد:

لمن تم تنويمه في المستشفى مرة واحدة على الأقل في الستة أشهر الماضية.

  • الأمراض القلبية المزمنة:

    1. قصور في عضلة القلب.
    2. أمراض الشرايين التاجية مع وجود إصابة قلبية واحدة على الأقل خلال السنة الماضية.
  • نقص المناعة الوراثي

  • نقص المناعة المكتسب:

    1. مرض نقص المناعة المكتسب
    2. استخدام أدوية مثبطة للمناعة.
    3. استخدام عقارات علاج السرطان.
  • السمنة المفرطة:

مؤشر كتلة الجسم>40 كلغ/م2

  • الحالات الطبية المزمنة:

    1. مرض السكري غير المنضبط والذي استدعى التنويم مرة واحدة على الأقل خلال الستة أشهر الماضية
    2. مرض ارتفاع ضغط الدم والذي استدعى التنويم مرة واحدة على الأقل خلال الستة أشهر الماضية
    3. الفشل الكلوي (غسيل كلوي)
    4. تليف الكبد.
بتاريخ
وسوم
شارك
Share on twitter
تويتر
Share on facebook
فيسيوك
Share on telegram
تلغرام
Share on whatsapp
واتساب
التكامل الرائع بين الجهات الحكومية في هذه الأزمة خلفه قائد فذ، يعمل بلا كلل ولا ملل، استطاع خلق فريق متناغم يعمل باحترافية عالية، همه الأول هو المواطن
توفيق الربيعة
وزير الصحة

تابعنا على

المعلومات الواردة في هذا الموقع
موثقة من قبل وزارة الصحة السعودية.
Share on twitter
Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram

من خلال النقر على أي رابط في هذه الصفحة ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا

نستعمل ملفات Cookies الخاصة بك، لفهم طريقة تصفحك للموقع وكذا تعزيز تجربة الاستخدام بشكل عام