بروتوكولات قطاع التعدين

بروتوكولات قطاع التعدين

المناجم والمحاجر والمصانع

  • عدم السماح للموظفين المعرضين لخطر الإصابة (حسب التعريف المرفق في الملحق رقم ١) بالحضور للعمل، وإلزامهم بالعمل من المنزل.
  • عدم السماح لأي شخص تزيد درجة حرارته عن 38 درجة مئوية بدخول المصنع.
    حظر نقل الأفراد المحتمل إصابتهم مع الركاب الآخرين.
  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد.
  • توفير كمامات الوجه القماشية او ما يغطي الأنف او الفم لجميع العمال في الموقع.
  • توفير معقمات الكحول المناسبة.
  • استخدام 50% من الطاقة الاستيعابية للمركبات وتطهيرها دوماً.
  • تنظيف وتطهير الأسطح التي يتم ملامستها باستمرار على الأقل مرتين في اليوم.
  • تطهير أجزاء الآلات التي يتشارك العاملون ملامستها (مثل المقابض والشاشات التي تعمل باللمس) [عند تبديل ورديات العاملين].
  • التوقف عن استخدام لوحات تسجيل البصمات.
  • التأكد من وجود سلال مهملات ونفايات تعمل دون الحاجة للمسها ووضع جدول لتكرار جمع النفايات والتخلص منها باستمرار.
  • توفير وسائل نقل مخصصة لجميع الموظفين مع تطبيق معايير التباعد الجسدي وتطهير المركبات بعد استخدامها.
  • تخصيص أبواب منفصلة للدخول والخروج.
  • السماح باستخدام الدرج باتجاه واحد فقط.
  • إنشاء محطات لتسجيل الحضور أو التفتيش، للتحكم في دخول الموظفين إلى محطات العمل/مناطق الإنتاج.
  • تطبيق إجراءات صارمة للسيطرة على الدخول إلى الموقع ومنع كافة الزيارات غير المصرّح بها.
  • تطبيق أوقات تعاقبية لبدء وانتهاء الورديات، واستراحات الطعام أو الصلاة بحيث تفصل بينها 10 دقائق باستثناء غرف التحكم.
  • تحديد العدد الأقصى للأشخاص المسموح بوجودهم في كل مرفق داخل المصنع، مثل: دورات المياه، وغرف تبديل الملابس ويجب ألا يكون هناك أكثر من عامل واحد لكل 4 م2.
    تنظيم جلوس العمال خلال استراحات الغداء بحيث تفصل بينهم مسافة [منع العمال من الجلوس متقابلين، وتقليل عدد العمال الذين يتشاركون الطاولات ذاتها مع الحفاظ على التباعد فيما بينهم لمسافة لا تقل عن متر ونصف).
  • إعادة تصميم مساحات/محطات العمل لضمان التباعد بين العمال (لمسافة لا تقل عن متر ونصف).

المستودع

  • الحفاظ على التباعد الاجتماعي [لمسافة متر ونصف] أثناء تشغيل معدات الخدمات المتنقلة المصممة لراكبين أو أكثر، مثل رافعات العمال والرافعات الهيدروليكية المقصّية وما إلى ذلك.
    يجب تطهير حزام أمان الرافعة الشوكية، والمقابض، وعجلات القيادة، وأجزاء الآلات التي يتشارك العاملون ملامستها [في نهاية كل وردية].
  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد.
    مراقبة سجلات الدخول والخروج للسيطرة على الدخول إلى موقع العمل.
  • وضع جداول زمنية لتسليم الشحنات لضمان عدم حدوث الازدحام في مراكز التسليم.
  • ترسيم حدود مناطق التسليم وقصرها على المستقبلين والموزعين فقط.
  • ضمان أن تقتصر إمكانية دخول السائقين التجاريين/سائقي الجهات الخارجية إلى موقع العمل على مناطق الشحن فقط وعدم اختلاطهم بطاقم العمل.
  • ارتداء السائقين التجاريين/سائقي الجهات الخارجية لكمامات الوجه في جميع الأوقات.

إقامة العمال

  • الالتزام بالشروط الصحية لمساكن العمال بناء على اللائحة المعتمدة من وزارة الشؤون البلدية والقروية .
  • تعيين مشرف للسكن لفرض التباعد وحظر المناطق غير الأساسية والأنشطة الاجتماعية
    منع الزيارات إلى أماكن إقامة العمال.
  • تعاقب حركة الموظفين داخل السكن، مثل: في أوقات الطعام، وعند الدخول إلى المرافق للحد من المخالطة بين العمال.
  • حظر مشاركة أدوات المائدة أو غيرها من الأدوات المستخدمة يوميًا.
  • إزالة ملابس العمل وغسلها فور الوصول إلى المنزل أو العودة إلى المخيم، والاستحمام عند نهاية كل وردية.
  • تطبيق آليات التباعد الجسدي في كافة المواقع المشتركة.
  • إجراء فحص درجة الحرارة يوميًا عند دخول السكن أو مغادرته.
  • زيادة عدد مرات تطهير الأسطح المشتركة [مرتان يوميًا بحد أدنى] وضمان وجود عامل تنظيف في الحمامات المشتركة للتطهير بعد كل استخدام.
  • غسل الأغطية والملابس بشكل متكرر (مثل: مرة يوميًا).

الإبلاغ

  • إعداد سجل يومي مفصل لتنقلات العاملين وحالتهم الصحية، بما في ذلك قائمة العمال الموجودين في الحجر الصحي .
  • إعداد قائمة بالعمال الذين يعملون معًا ووقت عملهم.
  • توفير غرفة للعزل لاستخدامها عند الحاجة.
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب تطبيق البروتوكولات المعتمدة من مركز وقاية ووزارة الصحة والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.

 

التنفيذ

  • الالتزام بجميع التوجيهات الصادرة من الجهات الحكومية بما فيها وزارة الداخلية ووزارة الصحة ووزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية ووزارة الشؤون البلدية والقروية.
  • تعيين مدير مسؤول عن البروتوكول في الموقع للتأكد من تطبيق البروتوكولات ذات الصلة
  • إجراء تدريبات إلزامية عن الصحة والسلامة بشأن مرض كوفيد-19 لطاقم العمل بأكمله، بما في ذلك المقاولين.
  • وضع لافتات واضحة عند المداخل وفي المناطق المشتركة، لتوضيح تعليمات الصحة والنظافة الشخصية وعرض آخر المستجدات المتعلقة بمرض كوفيد-19.
  • إجراء عمليات تدقيق عشوائية ومجدولة للتأكد من الالتزام بالبروتوكول.
  • توفير خط مساعدة متاح على مدار الساعة وتشجيع الموظفين على طرح أفكار مبتكرة، وتقديم ملاحظاتهم وأسئلتهم.
  • الإعلان عن التدابير والتغييرات الجديدة على البروتوكولات المتبعة.
  • دمج موضوعات الصحة والنظافة الشخصية في التدريبات الإلزامية.

 

مكان العمل

  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد
    قياس درجة حرارة الموظفين وعدم السماح لأي شخص تزيد درجة حرارته عن 38 درجة مئوية] بالدخول .
  • يجب على جميع الموظفين ارتداء كمامات الوجه القماشية أو ما يغطي الوجه والأنف عند دخول مقر العمل ويجب التأكد من استخدامها طوال فترة وجودهم فيه.
  • تركيب معقمات الأيدي عند المدخل، وإلزام العمال بتطهير أيديهم قبل دخول الموقع في الموقع.
  • تقليل الاجتماعات والاكتفاء بالحد الأدنى من الحضور للعاملين الأساسيين فقط، والحرص على التباعد الاجتماعي (لمسافة متر ونصف) واتباع البروتوكولات الاجتماعية المعمول بها.
  • التطهير الدوري لكافة الأسطح التي يتم لمسها بشكل متكرر (مثل: عند نهاية كل دورية) وتطهير المعدات قبل/بعد استخدامها.
  • تركيب سلال مهملات/نفايات تعمل دون الحاجة للمسها ووضع جدول لجمع النفايات والتخلص منها باستمرار.
  • مراعاة التباعد الاجتماعي الموصى به (لمسافة متر ونصف) في جميع الأوقات داخل الموقع (حيثما أمكن).
  • تجنب البصق في الموقع.
  • عدم تبادل الأغراض الشخصية (معدات السلامة الشخصية، وأجهزة الاتصال، والسجائر، والسجائر الإلكترونية، والملابس، ومنتجات العناية الشخصية، والمناشف).
  • الحد من سعة غرف تغيير الملابس للحفاظ على التباعد الاجتماعي الموصي به (لمسافة متر ونصف) وضمان عدم اختلاط الأغراض الشخصية في الخزانات.
  • تخصيص مسارات منفصلة لحركة الموظفين في الموقع.
  • استخدام الملصقات الأرضية لتوجيه الأفراد بمسافات التباعد الجسدي والحفاظ عليها (لمسافة متر ونصف) ومنع الازدحام (مثل: في مناطق التحميل/الإنزال، وطوابير الانتظار عند المدخل/المخرج).

 

إقامة العمال

  • منع الزيارات إلى أماكن إقامة العمال.
  • تعاقب حركة الموظفين داخل السكن، مثل: في أوقات الطعام، وعند الدخول إلى المرافق للحد من المخالطة بين العمال.
  • حظر مشاركة أدوات المائدة أو غيرها من الأدوات المستخدمة يوميًا.
  • إزالة ملابس العمل وغسلها فور الوصول إلى المنزل أو العودة إلى المخيم، والاستحمام عند نهاية كل وردية.
  • تطبيق آليات التباعد الجسدي في كافة المواقع المشتركة.
  • إجراء فحص درجة الحرارة يوميًا عند دخول السكن أو مغادرته.
  • زيادة عدد مرات تطهير الأسطح المشتركة [مرتان يوميًا بحد أدنى] وضمان وجود عامل تنظيف في الحمامات المشتركة للتطهير بعد كل استخدام.
  • غسل الأغطية والملابس بشكل متكرر (مثل: مرة يوميًا).

التنقل للعمل

  • التزام جميع الموظفين بالتباعد الاجتماعي عند انتظار النقل إلى الموقع.
  • اتباع أحدث بروتوكولات قطاع النقل.

 

الإبلاغ

  • إعداد سجل يومي مفصل لتنقلات العاملين وحالتهم الصحية، بما في ذلك قائمة العمال الموجودين في الحجر الصحي .
  • إعداد قائمة بالعمال الذين يعملون معًا ووقت عملهم.
  • توفير غرفة للعزل لاستخدامها عند الحاجة.
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب تطبيق البروتوكولات المعتمدة من مركز وقاية ووزارة الصحة والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.

 

التنفيذ

  • تعيين مدير مسؤول عن البروتوكول في الموقع للتأكد من تطبيق البروتوكولات ذات الصلة
    إجراء تدريبات إلزامية عن الصحة والسلامة بشأن مرض كوفيد-19 لطاقم العمل بأكمله، بما في ذلك المقاولين.
  • وضع لافتات واضحة عند المداخل وفي المناطق المشتركة، لتوضيح تعليمات الصحة والنظافة الشخصية وعرض آخر المستجدات المتعلقة بمرض كوفيد-19
  • إجراء عمليات تدقيق عشوائية ومجدولة للتأكد من الالتزام بالبروتوكول.
  • توفير خط مساعدة متاح على مدار الساعة وتشجيع الموظفين على طرح أفكار مبتكرة، وتقديم ملاحظاتهم وأسئلتهم.
  • الإعلان عن التدابير والتغييرات الجديدة على البروتوكولات المتبعة.
  • دمج موضوعات الصحة والنظافة الشخصية في التدريبات الإلزامية.
بتاريخ
وسوم
شارك
Share on twitter
تويتر
Share on facebook
فيسيوك
Share on telegram
تلغرام
Share on whatsapp
واتساب
التكامل الرائع بين الجهات الحكومية في هذه الأزمة خلفه قائد فذ، يعمل بلا كلل ولا ملل، استطاع خلق فريق متناغم يعمل باحترافية عالية، همه الأول هو المواطن
توفيق الربيعة
وزير الصحة

تابعنا على

المعلومات الواردة في هذا الموقع
موثقة من قبل وزارة الصحة السعودية.
Share on twitter
Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram

من خلال النقر على أي رابط في هذه الصفحة ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا

نستعمل ملفات Cookies الخاصة بك، لفهم طريقة تصفحك للموقع وكذا تعزيز تجربة الاستخدام بشكل عام