البروتوكولات الصحية للحد من انتشار فيروس كورونا كوفيد-19

 

يتم العودة للأنشطة الاقتصادية والتجارية مع استمرار تطبيق الاحترازات الوقائية المناسبة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) وذلك وفق مبادئ التباعد الاجتماعي والبروتوكولات المجتمعية والقطاعية المعتمدة مع استمرار التقييم
والتحديث بناء على مدى التزام الجهات بتطبيق البروتوكولات الصحية، وكذلك تقييم المخاطر بتتبع الحالات الإيجابية الجديدة ومدى ارتباطها بأي نشاط يحدث في كافة القطاعات.، مع استكمال العمل بالركائز الأساسية للوقاية من الفيروس وهي على النحو التالي:

بروتوكولات مدارس تعليم قيادة المركبات

البيئة، التباعد الجسدي والعمل عن بعد

نقاط عامة

  • وضع مطهرات الأيدي في أماكن بارزة مثل مدخل استقبال المتدربين ومداخل دورات المياه ومناطق الانتظار.
  • يجب الالتزام بتطهير الأسطح والأرضيات وكراسي الانتظار ومقابض الأبواب ومفاتيح المصاعد إن وجد بشكل متكرر (مثل: مرتين يوميًا كحد أدنى).
  • يجب إزالة الأوساخ بالماء والصابون قبل عملية التطهير للأسطح.
  • يجب وضع مطهرات الأيدي بجانب الأجهزة متعددة المستخدمين كآلات التصوير  و مكائن الصرافة الالية  خلافه ووضع لوحة إرشادية لحث الموظفين على تطهير الأيدي بعد الاستخدام.
  • الحرص على تطهير دورات المياه والحمامات كل ساعتين وبمطهرات معتمدة.
  • وضع علامات أرضية لاصقة تحقق التباعد الاجتماعي عند كل مسافة متر ونصف في مناطق الاصطفاف كمنطقة الاستقبال او الانتظار.
  • تجهيز حاويات للنفايات يمكن فتحها دون لمسها باليد في كافة ارجاء المدرسة وتفريغها بشكل مستمر (يفضل سلال بدون لمس).
  • توفير كمامات احتياطية بعدد كافي للمدربين والمتدربين ويتم توفيرها عند مكتب الاستقبال مع التوعية بوجوب استخدامها للجميع في كافة الأوقات.
  • وضع نقطة فحص لقياس درجة الحرارة لجميع الموظفين والعاملين عند بداية الدوام وكل وردية، وكذلك الزوار، وعدم السماح بالدخول لمن تزيد درجة حرارته عن 38 درجة مئوية أو من تظهر عليه أعراض تنفسية .
  • إعادة تنظيم مساحة المكاتب والتأكد من تطبيق مسافة التباعد الجسدي الموصى بها (متر ونصف) بين العاملين واستخدام الفواصل حيثما أمكن ذلك.
  • تشجيع الدفع الإلكتروني في كافة نقاط البيع داخل مدارس تعليم القيادة.
  • الزام مُشغل المقهى داخل المدرسة باتباع تعليمات وزارة الصحة والجهات المختصة الاحترازية وإلزامهم باستخدام الأكواب والمواد الورقية واتباع الارشادات الواردة في البرتوكول الخاص بالمطاعم والكافيهات .
  • نقاط تخص مكان العمل أو منطقة التدريب:
  • تجهيز جداول التدريب بحيث حتى يتم تطهير المركبة بعد كل متدرب.
  • إتمام جميع حجوزات التدريب من خلال هاتف خدمة العملاء أو موقع الانترنت لتجنب حضور المتدربين للمدرسة لغرض الحجز.
  • تحديد العدد الأقصى للأشخاص المسموح بتواجدهم في كل مرفق مثل: دورات المياه، غرف الانتظار.
  • يمنع دخول أي مرافق مع المتدربين.
  • تجهيز غرفة عزل لاستخدامها في حالة وجود اشتباه إن أمكن.
  • إغلاق مقعدين بين كل ثلاث مقاعد في مناطق الاستقبال والانتظار لكي لا يُستخدم لتحقيق التباعد.
  • وضع آلية لإدارة قائمة الانتظار ومنع تكدس المتدربين وتفعيل الحجز المسبق بحيث يكون الانتظار في السيارة قدر الإمكان وليس أمام البوابة.
  • تطبيق اجراءات التباعد في المصلى والمسجد داخل المدرسة (حسب بروتوكولات المساجد)
  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق (أ ) على العمل من المنزل عن بُعد .
  • وضع إقرار للمتدربين عند التسجيل بأهمية تأجيل الدورة التدريبية الى وقت لاحق في حال كان لديهم أمراض مزمنة حسب الملحق أ

نقاط تخص الفصول التدريبية والمحاكاة وقاعات الاختبار

  • يجب الالتزام بمتطلبات التباعد الاجتماعي في فصول التدريب وفصول المحاكاة وقاعات الاختبار وتقليل السعة الاستيعابية بما يضمن  ذلك .
  • يجب ابقاء باب الفصل مفتوح حرصاً على دوران الهواء.
  • توفير حاويات مخصصة في الفصول.
  • تطهير لوحات المفاتيح الخاصة بأجهزة الحاسب الآلي بالاختبار النظري قبل كل اختبار.
  • تطهير مقود جهاز المحاكاة ولوحة التحكم وعصا الإشارات بغرفة المحاكاة بعد كل استخدام.
  • نشر الارشادات التوعوية للإجراءات اللازم اتخاذها من قبل المستفيدات والموظفات عند كل منطقة.
  • تجنب مشاركة الآخرين أغراضهم الشخصية (الأقلام الاكواب – المناديل) وغيرها داخل وخارج القاعات.

نقاط تخص مركبة القيادة

  • يتأكد المدرب/المدربة من تطهير أجزاء المركبة  القابلة للتلامس قبل التدريب (مثل المقود و المرايا الداخلية و مقابض أبواب المركبة من الخارج والداخل  وغيرها ).
  • في حال اشتبه المدرب/المدربة بأداء المتدرب كونه متعب أو يعاني من سعال أو  أنه في حالة عدم التركيز، فيجب عليه أن يطلب من الاستقبال إعادة قياس درجة حرارة المتدرب واتخاذ اللازم حسب الحالة.
  • يستطيع المتدرب القيادة بجانب المدرب داخل مركبة القيادة بشرط لبس الكمامة وتقليل فترة القيادة و الحرص على إبقاء النوافذ الخلفية  مفتوحة جزئياً وتشغيل المكيف أثناء التدريب.
  • يجب استخدام الكمامة بشكل دائم أثناء التدريب الميداني للمدرب والمستفيد.
  • توفير مناديل ومطهرات الأيدي داخل المركبة.
  • يجب أن لا يزيد عدد الأشخاص في المركبة عن اثنين (المدرب + المتدرب) فقط، وتجنب لمس الأجزاء الغير ضرورية في العملية التدريبية  داخل المركبة قدر الإمكان.
  • توفير كيس نفايات داخل المركبة للتخلص من المواد ذات الاستخدام الشخصي.
  • نشر الارشادات التوعوية للإجراءات اللازم اتخاذها قبل ركوب المركبة للتدريب الميداني.

الإبلاغ

  • قياس درجة الحرارة الموظفين يوميًا وجميع المتدربين عند الوصول إلى مدرسة القيادة.
  • إبلاغ الجهات المعنية بشأن أي حالات تزيد درجة حرارتها عن ( 38 درجة مئوية) لأحد الموظفين أو المتدربين، وعزل الحالة من الموظفين لحين إحالتها إلى منشأة الرعاية الصحية.
  • التأكد من وجود موعد من قبل حارس/مكتب الاستقبال وتسجيل الأسماء مع كامل البيانات بشكل فوري.
  • إشعار المتدربين/المتدربات بشأن الحالة في المدرسة قبل وصولها (سواء الموعد مؤكد أو يوجد تأجيل).
  • ضرورة الإفصاح من الموظفين والمتدربين في حال مخالطة شخص مصاب أو مشتبه بإصابته.
  • إعداد سجل يومي مفصل لمركبات المدربين وحالتهم الصحية، والإبلاغ في حالة اشتباه.
  • إعداد قائمة بالعمال الذين يعملون معًا ووقت عملهم وتنظيم جدول يحقق التباعد مع سير العمل.
  • توفير غرفة للعزل لاستخدامها عند الضرورة في المقر لكي يتم عزل الموظفين حتى يتم التواصل مع الجهات المختصة.
  • في حال الاشتباه أو تأكد حالة لكوفيد-19 ضمن الموظفين يتم اتباع الدليل الارشادي للتعامل مع الحالات المشتبه أو المؤكد اصابتها بمرض كوفيد-19  في أماكن العمل الصادر من وقاية (المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها).
  • الإبلاغ عن حالة الموظفين  ممن يظهر عليهم ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية (كحة أو ضيق تنفس) ويشتبه بإصابتها بفيروس كوفيد-19 وتحديد البيانات وأرقام التواصل للحالة والاتصال فورًا على 937 لمعرفة التوجيهات المطلوبة لنقل الحالة للمستشفى.
  • إعداد قائمة بالموظفين الذين يعملون معًا وفترات عملهم وتواريخها، ويُفضل تثبيت طاقم الموظفين وتقليل عملية التبادل بين فترات العمل.

التوعية

  • الالتزام بالشروط الصحية لمساكن المدربين الخاصة بالمدرسة والتشديد على الالتزام بالتعليمات الوقائية الصادرة من وقاية في دليل سكن العمال.
  • رفع الوعي بشأن مرض كوفيد-19 بما يتماشى مع إرشادات المتبعة لدى وزارة الصحة و المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي والرسائل النصية، والملصقات التثقيفية.
  • وضع لافتات واضحة عند المداخل وفي المناطق المشتركة، لتوضيح تعليمات الصحة والنظافة الشخصية وعرض آخر المستجدات المتعلقة بمرض كوفيد-19 والوقاية منه.
  • المحافظة على النظافة الشخصية ونظافة الأدوات الشخصية وغسل اليدين وتطهيرهما باستمرار.
  • عدم استخدام المصعد إلا عند الضرورة.
  • التأكيد على الاهتمام بغسل اليدين بالماء والصابون بصفة متكررة لمدة أربعين ثانية في كل مرة على الأقل، أو تعقيم اليدين بمعقم معتمد لمدة لا تقل عن عشرين ثانية في حال عدم توفر الماء والصابون.
  • إعداد برامج توعوية تثقيفية للموظفين والموظفات لتثقيفهم بآلية التعامل المثلى.
  • الحرص على تجنب ملامسة العين أو الأنف أو الفم قبل غسل اليدين.

التنفيذ

  • التقيد بما يصدر من الجهات المختصة من تغيير أوقات العمل أو تعليق الأنشطة أو منع التجول حسب ما يخص كل مدينة.
  • تعيين مشرف بروتوكول للتأكد من اتباع البروتوكولات الموضوعة باستمرار.
  • إجراء تدريبات إلزامية عن الصحة والسلامة بشأن مرض كوفيد-19 لطاقم العمل بأكمله، بما في ذلك الإداريين.
  • إلزام الموظفين بالالتزام بممارسات النظافة الوقائية (استخدام المطهرات وتكرار غسل اليدين باستمرار).
  • إجراء عمليات تدقيق عشوائية ومجدولة للتأكد من الالتزام بالبروتوكول.
  • توفير خط مساعدة متاح على مدار الساعة وتشجيع الموظفين على طرح أفكار مبتكرة للوقاية، وتقديم ملاحظاتهم وأسئلتهم.
  • الإعلان عن التدابير والتغييرات الجديدة على البروتوكولات المتبعة وإتباع أخر التحديثات.
  • دمج موضوعات الصحة والنظافة الشخصية في التدريبات الإلزامية.

بروتوكولات المعاهد التعليمية

الترصد الوبائي

  • يجب عمل نقطة فحص عند المدخل أو البوابة الرئيسة للمعهد التعليمي بما يضمن فحص كل متدرب قبل دخوله للمعهد وقبل وصوله للقاعة واختلاطه بالمدربين أو المتدربين الآخرين ويجب أن تتضمن نقطة الفحص قياس درجة الحرارة بجهاز معتمد من الهيئة العامة للغذاء والدواء والسؤال عن الأعراض التنفسية (سعال أو ضيق في التنفس).
  • تدريب المسؤولين في نقاط الفحص على طريقة الفحص واستخدام جهاز قياس درجة الحرارة.
  • منع المتدربين الذين لديهم ارتفاع في درجة الحرارة (قياس درجة الحرارة 38 درجة أو أكثر) أو لديهم أعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) من دخول المعهد وتوفير طرق بديلة لهم.
  • التأكد من ارتداء جميع المتدربين للكمامات . 
  • يجب فحص جميع المدربين والموظفين وعمال النظافة قبل دخولهم للمعهد للكشف عن درجة الحرارة والأعراض التنفسية وتسجيل ذلك في بيان خاص.
  • يفضل تسجيل بيانات الحالة التي لديها ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية (كحة أو ضيق تنفس) ويشتبه بإصابتها بفيروس كوفيد-19 وارسالها  لمديرية الشؤون الصحية بالمنطقة والاحتفاظ بالسجل للرجوع إليه إن لزم الأمر. 
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يتم الرجوع الى دليل التعامل مع الحالات المشتبه أو المؤكد إصابتها بمرض كوفيد-19 في أماكن العمل  والصادر عن المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها .
  • في حال وجود سكن للعاملين فيفضل تجهيز غرفة عزل للحالات المشتبه بها في مقر السكن المخصص لهم لكي يتم عزلهم فيها حتى يتم التواصل معه من قبل الجهات المختصة. (يرجي مراجعة دليل الاشتراطات الصحية لمساكن العمال لمكافحة مرض كوفيد- 19) 
  • يفضل إنشاء قنوات تواصل للإبلاغ عن خرق الاشتراطات والإبلاغ عن المخالفات وذلك للعمل على تجنبها 

التوعية و التثقيف

  • الاعتماد على المصادر الرسمية للحصول على المعلومات الخاصة بفيروس كورونا (المصادر الرسمية تشمل: وزارة الصحة والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها).
  • نشر الملصقات التوعوية بعد طباعتها في المداخل الرئيسية ومداخل القاعات وأماكن الانتظار وعند دورات المياه والأماكن البارزة ويجب أن تتضمن التالي:
    • مقدمة تعريفية عن المرض، طرق انتشار المرض، والوقاية منه.
    • التوعية بغسل الأيدي وتجنب لمس العينين والأنف والفم قبل غسل اليدين والحث على الاهتمام بالعناية الشخصية والرعاية الصحية.
    • التوعية بضرورة وطريقة ارتداء أدوات السلامة والحماية كالكمامة والقفازات والطريقة الصحيحة للتخلص منها.
    • اتباع آداب العطاس والسعال (استخدام المناديل الورقية والتخلص منها بأسرع وقت ممكن، استخدام المرفق عن طريق ثني الذراع).
  • يجب إرسال رسائل التوعية  بشكل دوري لجميع المتدربين عبر وسائل التواصل مثل رقم الجوال والبريد الإلكتروني ويجب أن تتضمن نفس المحتويات في الملصقات التوعوية بالإضافة للتالي:
    • توعية المتدربين بعدم التجمع عند مواقف السيارات أو عند مداخل القاعات وضرورة التزامهم بعلامات الوقوف والانتظار المخصصة والتعاون مع نقاط الفحص.
    • توعية المتدربين بضرورة الافصاح عن أي أعراض مثل ارتفاع درجة الحرارة أو سعال أو ضيق في التنفس ويجب أن يكون الإفصاح قبل الحضور ، مع ضرورة التزام المعهد بوضع وسيلة مناسبة للإفصاح. 
    • التأكيد على المتدربين ارتداء الكمامات قبل الحضور. 

 

الوقاية

  • إلزام المدربين والمتدربين بارتداء الكمامات بالطريقة الصحيحة طوال الوقت وعند التواجد داخل القاعات وخارجها.
  • يجب على المدربين والمتدربين التخلص من الكمامات بالطريقة المثلى وغسل الأيدي أو تطهيرها بالجل الكحولي إذا لم يتوفر الماء والصابون.
  • التأكيد على الاهتمام بغسل اليدين بالماء والصابون بصفة متكررة لمدة أربعين ثانية في كل مرة على الأقل، أو تعقيم اليدين بجل كحولي معتمد لمدة لا تقل عن عشرين ثانية في حال عدم توفر الماء والصابون.
  • التشديد على الالتزام بالتعليمات والإرشادات الوقائية الموجودة داخل القاعات (مثل: عدد المتدربين لكل قاعة، أعداد مستخدمـي المصاعد إن وجدت، المسافة المحددة بين المتدربين داخل القاعات).
  • التقليل من التواصل الشخصي مع المتدربين وبينهم والالتزام بالتباعد الاجتماعي داخل القاعات وخارجها. 
  • عدم تمكين أي مدرب لديه أعراض مشابهه للإنفلونزا (سخونة، سعال، سيلان الأنف، احتقان الحلق) من العمل ويجب عزله حتى يتم فحصه لمرض كورونا المستجد وشفاؤه من الأعراض حسب تقرير الطبيب المعالج.
  • يجب إلغاء استخدام جهاز البصمة في تحضير المدربين أو المتدربين واستخدام طرق بديلة مثل إظهار بطاقة الهوية والتحقق منها عن بعد ويجب على الموظف تجنب لمسها.
  • يجب تجنب لمس الأغراض الشخصية لشخص أخر أو استعارتها وفي حال لمس أحد الأغراض يجب عليهم غسل الأيدي بعد ذلك مباشرة أو تطهيرها بمطهر معتمد في حال صعوبة ذلك.
  • يجب إلغاء استخدام الأقلام والأوراق عند كتابة تعبئة المستندات والنماذج واستخدام طرق بديلة مثل جعلها الكترونيًا أو استخدام العميل لقلمه الخاص.
  • يجب تعيين مشرفين لمنع التجمعات في مواقف السيارات أو المداخل أو صالة الانتظار والحرص على ذلك خلال كافة أوقات العمل.
  • يجب تدريب عمال النظافة على الطريقة الصحيحة للتنظيف والتطهير وطريقة ارتداء الكمامات والقفازات والطريقة المثلى للتخلص منها، ويجب التأكيد على اتباعهم للإرشادات والاشتراطات الخاصة بالتنظيف والتطهير كافة.

 

الإرشادات والاشتراطات المتعلقة ببيئة المنشأة المستهدفة

  • يجب أن يتم توزيع مطهرات الأيدي ووضعها في أماكن بارزة مثل مداخل المعهد، عند نقطة الفحص، منطقة التأكد من هوية المتدرب، قاعة المحاضرات ويفضل تثبيتها على الجدران.
  • يفضل توزيع مطهرات الأيدي على المتدربين عند نقطة الفحص مع وضع ملصق توعوي يوضح طريقة تطهير اليدين وضرورة التطهير قبل وبعد استخدام الحاسب وملحقاته أو استخدام الأقلام والمسودات الالكترونية.
  • أن يكون مطهر الأيدي يحتوي 60-80% من الكحول وموافقاً للاشتراطات من الهيئة العامة للغذاء والدواء.
  • يجب التأكد من توفر صابون الأيدي في دورات المياه، والتأكد من توفر مطهرات الأيدي عند المغاسل ومداخل دورات المياه.
  • يجب الالتزام بتطهير الأسطح بشكل روتيني بمطهرات معتمدة من الهيئة العامة للغذاء والدواء (هيبوكلوريت الصوديوم أو مطهر كلوريكس المنزلي) ويجب اتباع الارشادات الموضحة على العبوات.
  • عند تطهير الأسطح يجب التركيز على الأماكن التي يكثر فيها احتمالية التلامس كمقابض الأبواب وطاولات الطعام ومساند المقاعد ومفاتيح المصاعد، أجهزة الحاسب وملحقاتها، وأجهزة المسودات أو الأقلام الالكترونية.
  • يجب تطهير أجهزة الحاسب وملحقاتها باستمرار وتخصيص عامل لتولي ذلك ويجب أن يكون مدربًا على عملية التطهير.
  • يجيب تطهير الأدوات المستخدمة بالتدريب بعد كل عملية تدريبية كأدوات صيانة الكمبيوترات والصيانة العامة
  • يجب إزالة الأوساخ بالماء والصابون قبل عملية التطهير للأسطح.
  • الحرص على تطهير دورات المياه والحمامات باستمرار وبمطهرات معتمدة.
  • يجب الحرص على استخدام الفوط والمناشف الجديدة لكل عملية تطهير وخاصة عند تطهير طاولات وأجهزة الحاسبات وملحقاتها، أو استخدام مناديل جديدة في حال عدم توفر ذلك.
  • اتباع الارشادات التفصيلية في الدليل العملي للتنظيف والتطهير الخاص بالمنشآت العامة لمكافحة عدوى كوفيد-19 والصادر من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها .
  • يفضل وضع علب المناديل عند كل طاولة في قاعات المحاضرات.
  • يفضل أن تكون هناك أبواب تعمل ذاتيًا، وفي حال عدم توفر ذلك، يجب جعل باب المدخل وأبواب القاعات مفتوحة دوماً أو وضع مشرفين على الأبواب لفتح وغلق الأبواب لتجنب زيادة التلامس لمقابض الأبواب.
  • يفضل توفير صنابير تعمل ذاتياً في دورات المياه، وفي حال عدم توفر ها، يجب تخصيص عامل نظافة لتطهير دورة المياه وخاصة الصنابير، المغاسل ومقابض الأبواب بعد كل استخدام.  
  • الحرص على التهوية الجيدة في جميع الأماكن وخاصة أماكن التجمع ودورات المياه ويفضل استخدام التهوية الطبيعية وتقليل درجة الحرارة بشكل عام وفي القاعات بشكل خاص، وتستخدم التهوية الاصطناعية بالإضافة الى التهوية الطبيعية إن أمكن.
  • تغيير أو تنظيف فلاتر الهواء لأجهزة التهوية وخاصة المكيفات بشكل دوري.
  • يجب الاحتفاظ بسجل خاص بأوقات التطهير للأسطح ودورات المياه، وتخصيص سجل خاص لفترات تطهير أجهزة الحاسب.
  • منع التجمعات في مواقف السيارات، مداخل المراكز وغرف الانتظار.
  • يمكن فتح منطقة المطاعم أو الكافتيريا إن وجدت وفتح منطقة الصلاة مع الحفاظ على مسافة التباعد الاجتماعي (متر ونصف) بين المتدربين وتطبيق البروتكولات الصحية الخاصة بالمطاعم والمساجد.
  • يجب وضع علامات أو ملصقات واضحة للوقوف في أماكن الانتظار لكي تساعد في عملية التباعد الاجتماعي بما لا يقل عن متر ونصف.
  • يجب وضع ملصقات التباعد الاجتماعي على الارضيات مع توضيح مكان وضع القدمين أو الوقوف في الأماكن التالية :
    • قبل المدخل الرئيسي للمعهد عند الانتظار للكشف في نقطة الفحص.
    • عند الانتظار للدخول في دورات المياه.
    • عند الانتظار في الممرات أو مداخل قاعات المحاضرات.
  • يجب أن تكون المسافة بين كل حاسب والآخر لا تقل عن متر ونصف لكي تساعد في عملية التباعد الاجتماعي بين المتدربين، أو تعطيل استخدام حاسب واحد بين كل طالب والآخر بما يضمن التباعد الاجتماعي بمسافة متر ونصف على الأقل من الجوانب والجهة الأمامية لكل طالب إذا كانت صفوف الطاولات متقابلة ، مع ملاحظة أن الحواجز الموضوعة على الطاولات والكمامات غير كافية لمنع انتقال العدوى.
  • خلال الامتحانات يجب الاقتصار على مراقبة المتدربين عن بعد ويجب تجنب دخول المدربين إلى القاعات أو تقليص العدد إلى مدرب واحد فقط داخل القاعة.
  • يجب وضع ملصقات على الكراسي في قاعات المحاضرات أو  أماكن الانتظار للإرشاد إلى أماكن الجلوس بحيث تضمن الإرشادات مسافة آمنة متر ونصف بين كل مقعدين متاحة، مثل استخدام كرسي بين كل طالب وآخر من كل الجوانب. 
  • يفضل تقليل عدد المحاضرات والاستعانة بالطرق البديلة في تقديم المحاضرات مثل تقنية المحاضرات عن بعد وغيرها.
  • تقليص الطاقة الاستيعابية للمعهد الواحد لضمان تطبيق التباعد الاجتماعي داخل القاعات ومناطق الانتظار بما يضمن إمكانية ترك مساحة آمنة بين المتدربين بشكل عام. 
  • تحديد عدد الأشخاص المستخدمين للمصاعد إن وجدت باستخدام الملصقات الأرضية للحفاظ على مسافة التباعد الاجتماعي (متر ونصف).
  • استخدام علامات بحيث تضمن مسافة متر ونصف على الأقل بين الأفراد في السلالم الكهربائية أو السلالم العادية إن وجدت.
  • يفضل إزالة الأدوات التي قد يتشارك في استخدامها المدربين أو المتدربين مثل الأقلام والأوراق وبرادات شرب المياه، وثلاجات المبيعات للمواد الغذائية وأدوات تحضير الشاي والقهوة وغيرها.
  • يجب وضع مطهرات الأيدي بجانب الأجهزة متعددة المستخدمين كآلات التصوير  و مكائن الصرافة الالية  خلافه ووضع لوحة إرشادية لحث الموظفين على تطهير الأيدي بعد الاستخدام .
  • يفضل وجود سلال مهملات ونفايات تعمل دون الحاجة للمس ويجب التخلص من النفايات بشكل مستمر.

بروتوكولات محلات ومشاغل الخياطة(الرجالية والنسائية)

الترصد الوبائي

  • يجب فحص درجة الحرارة العملاء والعاملين قبل دخول المحل أو المشغل بجهاز معتمد من الهيئة العامة للغذاء والدواء والسؤال عن الأعراض التنفسية (سعال أو ضيق في التنفس).
  • تدريب المسؤولين في نقاط الفحص على طريقة الفحص واستخدام جهاز قياس درجة الحرارة. 
  • منع العملاء الذين لديهم ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية من دخول المحل.
  • يجب حفظ بيانات العملاء (الاسم ورقم الجوال)  في سجل خاص لفترة لا تقل عن أسبوعين حتى يسهل الرجوع إليها  في عملية التقصي الوبائي 
  • الإبلاغ عن الحالة التي لديها ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية (كحة أو ضيق تنفس) ويشتبه بإصابتها بفيروس كوفيد-19 وتحديد البيانات وأرقام التواصل للحالة والاتصال فورًا على 937 لمعرفة التوجيهات المطلوبة لنقل الحالة للمستشفى. 
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب عمل ما يلي:
    • التواصل مع المديرية العامة للشؤون الصحية في نفس المنطقة أو الاتصال على 937 للإبلاغ عن وجود حالة مؤكدة في مقر العمل
    • التأكد من عدم وجود مصدر للعدوى وذلك عن طريق فحص العاملين الآخرين وعزلهم.
    • تطهير مكان العمل الخاص بالشخص المصاب
    • يجب التعاون مع وزارة الصحة في عملية رصد الحالات المخالطة للحالة مؤكدة لكي يتم تطبيق إجراءات التقصي الوبائي والحجر الصحي عليها وفقاً للإجراءات المتبعة من فريق الصحة العامة   
  • في حال وجود سكن للعاملين فيفضل تجهيز غرفة عزل للحالات المشتبه بها في مقر السكن المخصص لهم لكي يتم عزلهم فيها حتى يتم التواصل معه من قبل الجهات المختصة. (يرجي مراجعة دليل الاشتراطات الصحية لمساكن العمال لمكافحة مرض كوفيد- 19) 
  • يفضل إنشاء قنوات تواصل للإبلاغ عن خرق الاشتراطات والإبلاغ عن المخالفات وذلك للعمل على تجنبها 

 

التوعية و التثقيف

  • الاعتماد على المصادر الرسمية للحصول على المعلومات الخاصة بفيروس كورونا (المصادر الرسمية تشمل: وزارة الصحة والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها).
  • نشر الملصقات التوعوية في جميع مداخل محلات/مشاغل الخياطة والأماكن البارزة وأن تتضمن التالي:
    • طرق انتشار المرض والوقاية منه.
    • التوعية بغسل الأيدي وتجنب لمس العينين والأنف والفم قبل غسل اليدين والحث على الاهتمام بالعناية الشخصية والرعاية الصحية.
    • اتباع آداب العطاس والسعال (استخدام المناديل الورقية والتخلص منها بأسرع وقت ممكن، استخدام المرفق عن طريق ثني الذراع).
    • وضع لوحة تتضمن بيان بالأفعال المخالفة للاشتراطات الصحية وطريقة الإبلاغ عنها.
  • حث الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة مثل كبار السن ومن يعانون من أمراض مزمنة على تجنب الذهاب لمحلات الخياطة.
  • توعية العملاء بأهمية غسل الملابس بعد استلامها من الخياط.

 

الوقاية

  • الإرشادات والاشتراطات المتعلقة بحماية الفئة المستهدفة من مخاطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)
  • إلزام العملاء والموظفين بلبس الكمامات القماشية عند التواجد داخل محل/مشغل الخياطة.
  • التشديد على الالتزام بالتعليمات والإرشادات الوقائية الموجودة داخل المكان (عدد العملاء في المحل، المسافة المحددة بين العملاء).
  • التقليل من التواصل الشخصي مع العملاء ولبس الكمامة عند التعامل مع العميل.
  • يمنع دخول الأطفال دون 7 سنوات .
  • عند أخذ المقاس يجب على الخياط يجب تجنب لمس جسم العميل بقدر الإمكان وتطهير اليدين قبل وبعد أخذ القياس.
  • فيما يتعلق بمحلات الخياطة النسائية المتواجدة في صالونات التجميل ، يجب منع تناوب العاملات بين محل الخياطة والتجميل وحصرهم على كل قسم على حدة ، كذلك يجب فصل أماكن الانتظار بين الخدمتين .
  • عدم تمكين أي عامل لديه أعراض مشابهه للإنفلونزا (سخونة، سعال، سيلان الأنف، احتقان الحلق) من العمل ويجب عزله حتى يتم فحصه لمرض كورونا المستجد وشفاءه تمامًا وخلوه من الأعراض حسب تقرير الطبيب المعالج.
  • يجب على العاملين اتباع الإرشادات فيما يخص وقت ونوع وكيفية لبس أدوات السلامة والحماية الشخصية وطريقة إزالتها المثلى.
  • يمنع تجربة الملابس في مشغل الخياطة
  • التأكيد على الاهتمام بغسل اليدين بالماء والصابون بصفة متكررة لمدة أربعين ثانية في كل مرة على الأقل، أو تعقيم اليدين بمعقم معتمد لمدة لا تقل عن عشرين ثانية في حال عدم توفر الماء والصابون.
  • تزويد العاملين والعملاء بوسائل وأدوات السلامة والحماية والتي تشمل القفازات والكمامات ويجب توفيرها عند المدخل.

 

الإرشادات والاشتراطات المتعلقة ببيئة المنشأة المستهدفة

  • يجب أن يتم توزيع مطهرات الأيدي ووضعها في أماكن بارزة مثل مدخل المحل ومنطقة المحاسبة ودورات المياه ومنطقة الجلوس.
  • يجب التأكد من توفر صابون الأيدي في دورات المياه وأن يكون المطهر يحتوي 80-60% من الكحول وموافقاً للاشتراطات من الهيئة العامة للغذاء والدواء.
  • يجب الالتزام بتطهير الأسطح بشكل يومي بمطهرات معتمدة من الهيئة العامة للغذاء والدواء (هيبوكلوريت الصوديوم) واتباع الإرشادات الموضحة على العبوات مع التركيز على الأماكن التي يكثر فيها احتمالية التلامس كمقابض الأبواب والطاولات ومساند المقاعد ومفاتيح المصاعد وخلافه.
  • يجب إزالة الأوساخ بالماء والصابون قبل عملية التطهير للأسطح.
  • الحرص على تطهير دورات المياه والحمامات باستمرار بمطهرات معتمدة.
  • اتباع الارشادات التفصيلية في الدليل العملي للتنظيف والتطهير الخاص بالمنشآت العامة لمكافحة عدوى كوفيد-19 والصادر من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها .
  • الحرص على التهوية الجيدة في جميع الأماكن وخاصة أماكن التجمع ويفضل استخدام التهوية الطبيعية وتقليل درجة الحرارة.
  • تغيير أو تنظيف فلاتر الهواء لأجهزة التهوية وخاصة المكيفات بشكل دوري.
  • يجب الاحتفاظ بسجل خاص بأوقات التطهير للأسطح ودورات المياه.
  • يجب أن تكون هناك مسافة متر ونصف عند عملية المحاسبة  بين العميل والخياط.
  • تعقيم الأدوات التي قد يتشارك في استخدامها الخياطون مثل الأقلام ومتر القياس والمقاسات ومكائن الخياطة وغيرها. 
  • يفضل وجود سلال مهملات ونفايات تعمل دون الحاجة للمس ويجب التخلص من النفايات بشكل مستمر.
  • التخلص من الاكياس في حال استلام الملابس والتأكيد على تطهير اليدين بعدها.
  • تحديد مواعيد الاستلام في أوقات مختلفة بحيث يمنع تكدس العملاء خلال التسليم.
  • اقفال غرف القياس أو تجربة الملابس داخل المحل.
  • يمنع دخول الأطفال (أقل من سبع سنوات) ويجب أن تؤخذ المقاسات بالمنزل أو أخذ ملابس مناسبة لهم من المنزل.
  • يفضل أخذ ملابس جاهزة من المنزل كمقاسات للبالغين  لتجنب التعامل مع الخياطين وخاصة لكبار السن ومن يعانون من أمراض مزمنة.

بروتوكولات تشييع الجنائز والصلاة عليها

الوقاية والبيئة

  • يجب على العاملين في المقبرة ارتداء الكمامات في جميع الأوقات 
  • يجب على الحضور  ارتداء الكمامات طوال الوقت.
  • يجب تطهير أبواب المقبرة قبل وبعد الانتهاء من دفن المتوفي
  • يجب تطهير الأدوات المستخدمة للحفر والدفن قبل وبعد الانتهاء من دفن المتوفي 
  • يجب على الأشخاص المسؤولين عن عملية الحفر ،حمل الجنازة، والمسؤولين عن عملية الدفن غسل الأيدي بالماء والصابون لمدة لا تقل عن ٤٠ ثانية.
  • في حال عدم توفر الماء والصابون يجب تطهير الأيدي  بشكل دوري لمدة لا تقل عن ٢٠ ثانية بمطهر معتمد يحتوي مالا يقل عن ٦٠-٨٠٪ من الكحول

التباعد الاجتماعي

  • يجب تقليص الحضور للجنازة الى خمسين شخص فقط
  • يجب منع التزاحم عند تشييع الميت .
  • يجب تقليص عدد الأشخاص المسؤولين عن الحفر  إلي شخصين ويفضل أن يكونوا من عمال المقبرة إن وجدوا.
  • يجب تقليص عدد المسؤولين عن عملية حمل الجنازة وعملية الدفن إلي أقل عدد ممكن ومنع التزاحم عند القبر لغير المسؤولين عن عملية الدفن، بحيث يخصص  من أربعة إلى ثمانية أشخاص لعملية حمل الجنازة ويجب أن يكونوا عائلة واحدة وتخصيص شخصين إلى أربعة لعملية وضع الميت في القبر و عملية الدفن.
  • يجب منع تشارك معدات الحفر و الدفن بين الأشخاص المسؤولين عن عملية الحفر و الدفن . 
  • يجب الحفاظ على التباعد الاجتماعي بين الحضور لمسافة لا تقل عن متر ونصف 
  • يجب منع الصلاة على الجنازة في المسجد واقتصارها علي الصلاة في المقبرة
  • يجب جعل مسافة لا تقل عن متر ونصف بين كل مصلى والآخر خلال صلاة الجنازة 
  • في حال عدم توفر مساحة كافية للصلاة في المقابر ، يتم تأدية الصلاة على عدة مرات بما يضمن التباعد بين الأفراد ومنع التزاحم
  • يجب منع المصافحة ولمس أقارب المتوفي عند تقديم واجب العزاء.
  • يفضل منع الأطفال أقل من ١٥ سنة وكبار السن ومن يعانون من الأمراض المزمنة (حسب الملحق ) من حضور مراسم تشييع ودفن الجنازة.
  • إذا كانت هناك أكثر من جنازة فيجب توزيع أوقات الدفن بما يضمن عدم التزاحم وتخصيص وقت محدد  لكل جنازة ومنع دفن الجنازتين في وقت واحد.

مراقبة الأعراض

  • يجب على العمال في المقبرة والمحتسبين الإفصاح عند الشعور بأعراض تنفسية أو حمى وتجنب الحضور للجنازة.

التوعية

  • نشر الملصقات التوعوية على بوابة المقبرة ، ويفضل أن تشمل التالي:
    • طرق انتشار المرض والوقاية منه.
    • التوعية بغسل الأيدي وتجنب لمس العينين والأنف والفم قبل غسل اليدين والحث على الاهتمام بالعناية الشخصية والرعاية الصحية.
    • اتباع آداب العطاس والسعال (استخدام المناديل الورقية والتخلص منها بأسرع وقت ممكن، استخدام المرفق عن طريق ثني الذراع).
  • يجب توعية أقارب المتوفي عن الإجراءات التي سوف تتبع ومنها حصر الحضور إلي ٥٠ شخصا وضرورة تحديدهم قبل الحضور.
  • يجب على أقارب المتوفي توعية المجتمع بعدم الحضور للمقبرة وأن الحضور مقتصر على ٥٠ شخصا من أقارب المتوفي فقط  وذلك من خلال إرسال الرسائل النصية أو برامج التواصل .

التنفيذ

  • يفضل حضور مشرفين من البلدية للتأكد من عدم خرق الاشتراطات الصحية بالمقابر.
  • يفضل وجود رجال الأمن لمنع التزاحم و منع تجاوز الأعداد عن ٥٠ فرداً.
  • إذا كان هناك عمال بالمقبرة فيفضل أن يشرفوا على عملية تنظيم الصلاة ومنع دخول أعداد كبيرة للمقبرة.

 

بروتوكولات قاعات الأفراح والمناسبات والاستراحات

 (تشمل القاعات في الفنادق والاستراحات المخصصة للمناسبات)

اشتراطات الوقاية و بيئة المرافق

  • يجب على العاملين في قاعات الأفراح لبس الكمامات في جميع الأوقات بما في ذلك العاملين في منطقة الاستقبال، وعمال النظافة
  • يجب على الحضور  ارتداء الكمامات طوال الوقت.
  • يجب على العاملات في منطقة الاستقبال تطهير الأيدي بمطهر كحولي معتمد عند عملية التفتيش أو  أخذ أو تسليم الجولات  وتقليل الاحتكاك بالحضور والمحافظة على التباعد الاجتماعي بين الحضور  في منطقة الاستقبال.
  • يجب تقليل تعامل موظفات الاستقبال مع الأغراض الشخصية الخاصة بالحضور مثل العباءات وغيرها ويجب توجيهه الحضور لوضع الأغراض الشخصية في الأماكن المخصصة بدون لمسها من الغير.
  • يجب تطهير الخزائن الخاصة بحفظ المتعلقات الشخصية والجوالات بشكل دوري  وتخصيص صندوق حفظ الأغراض لكل شخص أو عائلة.
  • يسمح بخدمة التزيين النسائية في قاعات الأفراح مع الالتزام بتطبيق بروتوكول صالونات التجميل النسائية  
  • يسمح  بخدمة إيقاف سيارة العريس أو سيارات الحضور
  • يجب الالتزام بتطهير الأسطح كل يوم  أو قبل و  بعد كل استخدام  للقاعة مع التركيز على الأماكن التي يكثر فيها احتمالية التلامس  وأماكن الانتظار وكذلك مقابض الأبواب وطاولات الطعام ومساند المقاعد ومفاتيح المصاعد وخلافه. 
  • يجب إزالة الاوساخ بالماء والصابون قبل عملية التطهير، وللتطهير يتم استخدام مطهرات مثل مركبات هيبوكلوريت الصوديوم واتباع الارشادات الموضحة على المنتج من ناحية التركيز وطريقة الاستخدام. 
  • يجب الحرص على تطهير دورات المياه والحمامات كل يوم وبمطهرات معتمدة من الهيئة العامة للغذاء والدواء
  • اتباع الارشادات التفصيلية في الدليل العملي للتنظيف والتطهير الخاص بالمنشآت العامة لمكافحة عدوى كوفيد-19 والصادر من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها .
  • يجب الاحتفاظ بسجل خاص بأوقات التطهير للأسطح ودورات المياه.
  • يجب أن يتم توزيع مطهرات اليدين ووضعها في أماكن بارزة 
  • الحرص على التهوية الجيدة في جميع الأوقات وبعد استخدام القاعة.
  • يجب تغير أو تنظيف فلاتر الهواء لأجهزة التهوية وخاصة المكيفات بشكل دوري. 
  • يفضل استخدام الأواني والأكواب ذات الاستخدام الواحد للأكل والشرب 
  • فيما يتعلق بالبوفيهات المخصصة للطعام يجب التخلص من الأدوات التي يكثر فيها التلامس مثل أغطية حافظات الطعام ، الملاعق ، الملاقط ، أو تخصيص شخص لتولي مهمة فتح الأغطية وتوزيع الطعام للحضور بشرط أن يلتزم بارتداء أدوات الحماية الشخصية مثل الكمامات والقفازات .
  • يسمح  بخدمة الضيافة مثل تقديم الشاي والقهوة  و وضعها على الطاولات المخصصة مع الالتزام بالبس الكمامات والقفازات 
  • تطبق الأماكن المخصصة للطعام في القاعات كافة إجراءات بروتوكولات المطاعم  فيما يتعلق بتطبيق الاشتراطات الصحية.
  • تطبق القاعات المتواجدة في الفنادق والشقق المفروشة كافة إجراءات بروتكولات مرافق الإيواء السياحة.
  • تطبق القاعات المتواجدة في الاستراحات إجراءات بروتكولات الأماكن الترفيهية.
  • يجب ألا يتجاوز الوقت المسموح لاستخدام قاعات الأفراح أكثر من خمس ساعات.

التباعد الاجتماعي 

  • يجب وضع علامات أو ملصقات واضحة للوقوف على الأرضيات وفي أماكن الانتظار  وعند البوفيه لكي تساعد في عملية التباعد الاجتماعي بما لا يقل عن متر ونصف بين الطاولات
  • وضع مطهرات الأيدي بجانب الأجهزة متعددة المستخدمين كأجهزة الصرافة الآلية وشاشات الاستعلام وخلافه .
  • يجب تنظيم الطاولات بشكل يضمن التباعد الاجتماعي بحيث يكون بين كل طاولة والأخرى مسافة لا تقل عن متر ونصف 
  • يجب بأن لا يزيد عدد الحضور عن  ٥٠ فرداً
  • يجب أن تكون الطاقة الاستيعابية للقاعة  مناسبة لضمان تطبيق  التباعد الاجتماعي بين الطاولات أو الكراسي  لمسافة لا تقل عن متر ونصف.
  • يجب منع التزاحم على في المنطقة المخصصة للفرقة الموسيقية وتقليلهم الى أقل عدد ممكن وضمان الالتزام بالتباعد الاجتماعي.
  • يجب منع التزاحم عند التكريم وذلك بتقليل العدد المتواجد في منصة التكريم ومنع المصافحة والمحافظة على التباعد الاجتماعي.
  • يجب  ضمان التباعد الاجتماعي بين أماكن الجلوس للحضور مثل الكراسي والكنب بحيث تكون هناك مسافة متر ونصف بين كل كرسي مخصص للجلوس والآخر.
  • في حال كانت أماكن الجلوس  مثبتة فيجب وضع علامات للأماكن المخصصة للجلوس بحيث تضمن مكان خالي لمسافة متر ونصف.

مراقبة الأعراض

  • يجب  التنبيه على الحضور  إبلاغ موظفي القاعات عند الشعور بأعراض تنفسية او حمى.  
  • يجب على العمال الإفصاح عند الشعور بأعراض تنفسية أو حمى .

الإبلاغ

  • يجب عمل نقطة فحص عند المدخل الرئيسي للقاعات  تتضمن قياس درجة الحرارة بجهاز معتمد من الهيئة العامة للغذاء والدواء والسؤال عن الأعراض التنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) لكل الحضور قبل دخول القاعة ، يستثنى  من ذلك إذا تم فحص الحضور عن مداخل الفندق للقاعات المتواجدة في مرافق الإيواء السياحية .
  • الإبلاغ عن الحالة التي لديها ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية (كحة أو ضيق تنفس) ويشتبه بإصابتها بمرض كوفيد-19 وتحديد البيانات وأرقام التواصل للحالة لنقل الحالة للمستشفى. 
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب تطبيق الارشادات الواردة في دليل التعامل مع الحالات المشتبه بها أو المؤكد إصابتها بمرض كوفيد-19 في أماكن العمل والصادر من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها .
  • يفضل تجهيز غرف عزل في الفندق أو تخصيص طابق معين لعزل الحالات المشتبه بها من الحضور إذا كانت القاعات متواجدة بالفنادق.
  • في حال وجود سكن للعاملين فيفضل تجهيز غرفة عزل للحالات المشتبه بها في مقر السكن المخصص لهم لكي يتم عزلهم فيها حتى يتم التواصل معه من قبل الجهات المختصة.

التوعية

  • نشر الملصقات التوعوية في جميع مداخل القاعات ، والأماكن البارزة ويفضل أن تشمل كذلك  بطاقة الدعوة المرسلة للحضور وأن تتضمن التالي:
    • طرق انتشار المرض والوقاية منه.
    • التوعية بغسل الأيدي وتجنب لمس العينين والأنف والفم قبل غسل اليدين والحث على الاهتمام بالعناية الشخصية والرعاية الصحية.
    • اتباع آداب العطاس والسعال (استخدام المناديل الورقية والتخلص منها بأسرع وقت ممكن، استخدام المرفق عن طريق ثني الذراع).
  • نشر ثقافة استخدام عبوات المطهر الكحولي للأيدي بطريقة صحيحة بين العاملين. 
  • يجب حث  الأشخاص من  ذوي  الأمراض المزمنة وكبار السن  على عدم الحضور لقاعات الأفراح.

التنفيذ

  • وضع لوحة تتضمن بيان بالأفعال المخالفة وطريقة الإبلاغ عنها.
  • يفضل إنشاء قنوات تواصل للإبلاغ عن أي خرق الاشتراطات والإبلاغ عن المخالفات وذلك للعمل على تجنبها، ويكون المسؤول عنها أحد الموظفين في الفندق إذا كانت القاعة متواجدة في الفندق.
  • تدريب مسؤولين في نقاط الفحص على طريقة الفحص واستخدام جهاز قياس درجة الحرارة. 
  • تعيين مشرفين للتأكد من تطبيق الاشتراطات والارشادات.
  • يجب على المسؤولين عن تراخيص قاعات الأفراح ضمان تطبيق الاشتراطات الصحية من قبل الحضور واخذ تعهد عليهم.
  • يتعهد الشخص الداعي للحضور بالالتزام بتطبيق الاشتراطات الصحية وتجنب خرقها.

 

بروتوكولات مراكز ضيافة وحضانات الأطفال

الترصد الوبائي

  • فحص درجة الحرارة لجميع من يرد على مراكز ضيافة و حضانات الأطفال قبل دخولهم بجهاز معتمد من الهيئة العامة للغذاء والدواء والسؤال عن الأعراض التنفسية (سعال أو ضيق في التنفس).
  • تدريب المسؤولات في نقاط الفحص على طريقة الفحص واستخدام جهاز قياس درجة الحرارة. 
  • منع المربيات أو الموظفات أو الأطفال أو الأمهات والمرافقات الذين لديهم ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية من دخول مراكز ضيافة وحضانات الأطفال.
  • الإبلاغ عن الحالة التي لديها ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية (كحة أو ضيق تنفس) ويشتبه بإصابتها بفيروس كوفيد-19 وتحديد البيانات وأرقام التواصل للحالة والاتصال فورًا على 937 لمعرفة التوجيهات المطلوبة لنقل الحالة للمستشفى. 
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين المربيات أو الموظفات أو الأطفال أو المرافقات في مراكز ضيافة وحضانات الأطفال يجب عمل ما يلي:
    • التواصل مع المديرية العامة للشؤون الصحية في نفس المنطقة أو الاتصال على الرقم 937
    • التأكد من عدم وجود مصدر للعدوى وذلك عن طريق فحص العاملين الآخرين وعزلهم.
    • تطهير الأماكن التي كان يتواجد فيه المريض.
    • يجب التعاون مع وزارة الصحة في عملية رصد الحالات المخالطة للحالة مؤكدة لكي يتم تطبيق إجراءات التقصي الوبائي والحجر الصحي عليها وفقاً للإجراءات المتبعة من فريق الصحة العامة

التوعية و التثقيف

  • الاعتماد على المصادر الرسمية للحصول على المعلومات الخاصة بفيروس كورونا (المصادر الرسمية تشمل: وزارة الصحة والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها).
    • نشر الملصقات التوعوية في جميع مداخل مراكز ضيافة وحضانات الأطفال والأماكن البارزة وأن تتضمن التالي:
    • طرق انتشار المرض والوقاية منه.
    • التوعية بغسل الأيدي وتجنب لمس العينين والأنف والفم قبل غسل اليدين والحث على الاهتمام بالعناية الشخصية والرعاية الصحية.
    • اتباع آداب العطاس والسعال (استخدام المناديل الورقية والتخلص منها بأسرع وقت ممكن، استخدام المرفق عن طريق ثني الذراع).
  • وضع لوحة تتضمن بيان بالأفعال المخالفة للاشتراطات الصحية وطريقة الإبلاغ عنها.
  • استخدام القنوات الرقمية (مثل: مواقع التواصل الاجتماعي، والتطبيقات الهاتفية، والرسائل النصية)، والقنوات الأخرى (مثل: وضع الملصقات داخل مراكز ضيافة وحضانات الأطفال) لرفع الوعي لدى المربيات والموظفات والأمهات الطاقم بشأن مرض كوفيد-19 بما يتماشى مع توجيهات وزارة الصحة.

الوقاية

  • إلزام المربيات والموظفات بلبس الكمامات القماشية عند التواجد داخل مراكز ضيافة و حضانات الأطفال.
  • التشديد على الالتزام بالتعليمات والارشادات الوقائية الموجودة داخل المكان (تقليل عدد المربيات والأطفال داخل غرف الطعام وفي الأركان التعليمية، الحفاظ على التباعد الجسدي الموصى به [لمسافة متر ونصف]  بين المربيات والموظفات).
  • تحديد عدد الموظفات والمربيات والأطفال داخل مراكز ضيافة وحضانات الأطفال وتقليل الطاقة الاستيعابية  للأطفال الى 50%.
  • التقليل من التواصل الشخصي مع الأمهات ولبس الكمامة والقفازات عند التعامل معهم والالتزام بالتباعد الاجتماعي عند استلام الطفل. 
  • يمنع تقبيل الأطفال والاحتكاك المباشر من دون كمامة.
  • تخصيص سرير لكل طفل في غرف النوم مع الالتزام بتطهير المفارش والمراتب بشكل مستمر.
  • عدم تمكين أي مربية أو موظفة لديها أعراض مشابهه للإنفلونزا (سخونة، سعال، سيلان الأنف، احتقان الحلق) من العمل ويجب عزلها حتى يتم فحصها لمرض كورونا المستجد وشفاءها تمامًا وخلوها من الأعراض حسب تقرير الطبيب المعالج.
  • يجب على المربيات والموظفات اتباع الإرشادات فيما يخص وقت ونوع وكيفية لبس أدوات السلامة والحماية الشخصية وطريقة إزالتها المثلى.
  • التأكيد على الاهتمام بغسل اليدين بالماء والصابون بصفة متكررة لمدة أربعين ثانية في كل مرة على الأقل، أو تعقيم اليدين بمعقم معتمد لمدة لا تقل عن عشرين ثانية في حال عدم توفر الماء والصابون.
  • تزويد المربيات والموظفات بوسائل وأدوات السلامة والحماية والتي تشمل القفازات والكمامات ويجب توفيرها عند المدخل.
  • يمنع دخول الأمهات أو المرافقين الا في حالات الضرورة القصوى.
  • يحدد وقت مخصص لاستلام الطفل وخروجه للحد من التكدس في هذه الأوقات.
  • تخصيص مربية واحدة تكون مسؤولة عن رعاية عدد من الأطفال خلال الفترة كاملة.
  • تخصيص مربيات لكل  مركز ضيافة وحضانة ومنع عملهم بين أكثر من مركز ضيافة وحضانة.

اشتراطات الوقاية و بيئة المرافق

  • يجب أن يتم توزيع مطهرات الأيدي ووضعها في أماكن بارزة مثل مدخل مراكز ضيافة و حضانات الأطفال ودورات المياه وغرف الطعام أو اللعب.
  • يجب التأكد من توفر صابون الأيدي في دورات المياه وأن يكون المطهر يحتوي 80-60% من الكحول وموافقاً للاشتراطات من الهيئة العامة للغذاء والدواء.
  • يجب الالتزام بتطهير الأسطح بشكل روتيني كل ساعتين بمطهرات معتمدة من الهيئة العامة للغذاء والدواء (هيبوكلوريت الصوديوم) واتباع الارشادات الموضحة على العبوات مع التركيز على الأماكن التي يكثر فيها احتمالية التلامس كمقابض الأبواب والطاولات والأرفف وقطع الألعاب وخلافه.
  • يجب إزالة الأوساخ بالماء والصابون قبل عملية التطهير للأسطح.
  • الحرص على تطهير دورات المياه والحمامات بعد كل استخدام وبمطهرات معتمدة.
  • الحرص على ارتداء القفازات والكمامات أثناء عملية التغيير للأطفال داخل المرافق الصحية أو دورات المياه.
  • التخلص من السجاد والمفارش واستبدالها بما يمكن التخلص منه بعد الاستخدام الواحد أو بما يمكن تطهيره بطرق أسهل.
  • استخدام الشراشف والمناشف ذات الاستخدام الواحد فقط قدر الامكان .
  • اتباع الارشادات التفصيلية في الدليل العملي للتنظيف والتطهير الخاص بالمنشآت العامة لمكافحة عدوى كوفيد-19 والصادر من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها .
  • الحرص على ان لا يتشارك الطفل اغراضه الشخصية مع أي طفل اخر مثل: الرضاعات ،الملابس, الصدريات وغيره.
  • استخدام اواني طعام (ملاعق, صحون, أكواب) ذات الاستخدام الواحد كالبلاستيك او الورق.
  • الحرص على التهوية الجيدة في جميع الأماكن وخاصة أماكن التجمع ويفضل استخدام التهوية الطبيعية وتقليل درجة الحرارة.
  • تغيير أو تنظيف فلاتر الهواء لأجهزة التهوية وخاصة المكيفات بشكل دوري.
  • يجب الاحتفاظ بسجل خاص بأوقات التطهير للأسطح ودورات المياه.
  • تعقيم الأدوات التي قد يتشارك في استخدامها المربيات أو الأطفال باستمرار مثل الأقلام والأدوات التعليمية والألعاب وأواني الطبخ وغيرها. 
  • يفضل وجود سلال مهملات ونفايات تعمل دون الحاجة للمس ويجب التخلص من النفايات بشكل مستمر.

بروتوكولات خدمة المساج والحمام المغربي و الساونا والبخار

الترصد الوبائي

  • عمل نقطة فحص عند المنشأة تتضمن قياس درجة الحرارة بجهاز معتمد من الهيئة العامة للغذاء والدواء وسؤال العميل ما إذا كان يعاني من أي أعراض عدوى تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس).
  • تدريب المسؤولين في نقاط الفحص على طريقة الفحص واستخدام جهاز قياس درجة الحرارة. 
  • منع العملاء الذين لديهم ارتفاع في درجة الحرارة (٣٨ درجة مئوية أو أكثر) أو أعراض عدوى تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) من دخول المنشأة.
  • إلزام مقدم الخدمة بأخذ بيانات العميل (الاسم ورقم الجوال) للرجوع إليها في حال التقصي الوبائي.
  • الإبلاغ عن الحالة التي لديها ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض عدوى تنفسية ويشتبه بإصابتها بفيروس كوفيد-١٩ وتحديد البيانات وأرقام التواصل للحالة والاتصال فورًا على ٩٣٧ لمعرفة التوجيهات المطلوبة لنقل الحالة للمستشفى. 
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين العاملين ، يجب عمل ما يلي:
    • التواصل مع المديرية العامة للشؤون الصحية في نفس المنطقة.
    • تطهير المكان بشكل جيد خصوصا القسم الخاص بالشخص المصاب.
    • التأكد من عدم وجود مصدر للعدوى وذلك عن طريق فحص العاملين الآخرين وعزلهم.
    • التعاون مع وزارة الصحة في عملية رصد المخالطين في حال ظهور حالة مؤكدة لكي يتم تطبيق إجراءات التقصي الوبائي والحجر الصحي حسب الإجراءات المتبعة

التوعية و التثقيف

  • الاعتماد على المصادر الرسمية للحصول على المعلومات الخاصة بمرض كوفيد-١٩ (المصادر الرسمية تشمل: وزارة الصحة والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها).
  • نشر الملصقات التوعوية في جميع مداخل المنشأة والأماكن البارزة وأن تتضمن التالي:
  • طرق انتشار المرض والوقاية منه.
  • التوعية بغسل الأيدي وتجنب لمس العينين والأنف والفم قبل غسل اليدين والحث على الاهتمام بالعناية الشخصية والرعاية الصحية.
  • اتباع آداب العطاس والسعال (استخدام المناديل الورقية والتخلص منها بأسرع وقت ممكن، استخدام المرفق عن طريق ثني الذراع).
  • توعية كبار السن أو الذين يعانون من أمراض مزمنة من الذهاب لخدمة المساج والحمام المغربي وحمامات الساونا والبخار.
  • وضع لوحة تتضمن بيان بالأفعال المخالفة للاشتراطات الصحية وطريقة الإبلاغ عنها.
  • الاعتماد على المصادر الرسمية للحصول على المعلومات الخاصة بمرض كوفيد-١٩ (المصادر الرسمية تشمل: وزارة الصحة والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها).
  • نشر الملصقات التوعوية في جميع مداخل المنشأة والأماكن البارزة وأن تتضمن التالي:
  • طرق انتشار المرض والوقاية منه.
  • التوعية بغسل الأيدي وتجنب لمس العينين والأنف والفم قبل غسل اليدين والحث على الاهتمام بالعناية الشخصية والرعاية الصحية.
  • اتباع آداب العطاس والسعال (استخدام المناديل الورقية والتخلص منها بأسرع وقت ممكن، استخدام المرفق عن طريق ثني الذراع).
  • توعية كبار السن أو الذين يعانون من أمراض مزمنة من الذهاب لخدمة المساج والحمام المغربي وحمامات الساونا والبخار.
  • وضع لوحة تتضمن بيان بالأفعال المخالفة للاشتراطات الصحية وطريقة الإبلاغ عنها.

الوقاية

  • تزويد العاملين بوسائل وأدوات السلامة والحماية الخاصة بالمهنيين والتي تشمل القفازات والكمامات ويجب توفيرها عند المدخل.
  • إلزام العملاء بتعقيم يديهم قبل الدخول للمحل ولبس الكمامات القماشية أو الطبية  طوال تواجدهم داخل المنشأة.
  • يفضل إلزام العميل بإحضار أدواته الخاصة للعناية المتخصصة كالمنشفة وخلافه .
  • إلزام مقدم الخدمة المساج  والحمام المغربي  والعناية المتخصصة باستخدام أدوات ذات الاستخدام الواحد لكل عميل مثل المناشف، الليفة والصابون.
  • التأكد من أن جميع المنتجات المستخدمة مثل المستحضرات والكريمات تم وضعها في حاوية مغلقة بعد الاستخدام، إن لم يكن يجب التخلص منها واستبدالها.
  • يجب على موظف المساج  والحمام المغربي والعناية عند التعامل مع العميل لبس أدوات الحماية الشخصية المخصصة للمهنيين وتتضمن الكمامة والقفازات وحامي الوجه او نظارة الحماية  والرداء المهني.
  • اتباع ملاك ومسؤولي مقدمي الخدمة  بالتعليمات والإرشادات الوقائية على الموظفين وداخل المكان (عدد العملاء في المحل، المسافة المحددة بين العملاء).
  • منع العامل الذي لديه أعراض عدوى تنفسية (سخونة، سعال، سيلان الأنف، احتقان الحلق) من العمل ويجب عزله حتى يتم فحصه لمرض كوفيد-١٩ والتأكد من شفاؤه تمامًا وخلوه من الأعراض حسب تقرير الطبيب المعالج.
  • التأكيد على الموظفين بالاهتمام بغسل اليدين بالماء والصابون بصفة متكررة لمدة أربعين ثانية في كل مرة على الأقل، أو تعقيم اليدين بمعقم معتمد لمدة لا تقل عن عشرين ثانية.
  • ان يتم استخدام غرف البخار والساونا من قبل شخص واحد كل مره  . وارشاده الى مكان جلوس مختلف عن مكان جلوس العميل الذي يسبقه مع أهمية تطهير مكان الجلوس ومقابض الأبواب بعد كل استخدام والطلب من العميل تطهير الايدي قبل الدخول .
  • يفضل فتح أبواب غرف الساونا والبخار والحمام المغربي بعد كل عميل لضمان تجديد الهواء.

الإرشادات والاشتراطات المتعلقة ببيئة المنشأة المستهدفة

  • يجب أن يتم وضع مطهرات الأيدي – تحتوي على ٦٠-٨٠٪ الكحول – ووضعها في أماكن بارزة مثل مدخل المكان ومنطقة المحاسبة ودورات المياه ومنطقة الجلوس.
  • الالتزام بتطهير الأسطح بشكل يومي بمطهرات معتمدة من الهيئة العامة للغذاء والدواء (هيبوكلوريت الصوديوم) واتباع الإرشادات الموضحة على العبوات مع التركيز على الأماكن التي يستعملها العميل ويكثر فيها تلامس الأسطح أو الأدوات كالكراسي ومقابض الأبواب والطاولات ومفاتيح المصاعد وخلافه.
  • يجب إزالة الأوساخ بالماء والصابون قبل عملية التطهير للأسطح.
  • الحرص على تطهير دورات المياه باستمرار بمطهرات معتمدة مع الاحتفاظ بسجل أوقات التطهير.
  • إعادة ترتيب الكراسي وخلافه لتحقيق مبدأ التباعد الاجتماعي.
  • تغيير أو تنظيف فلاتر الهواء لأجهزة التهوية وخاصة المكيفات بشكل دوري.
  • يفضل وجود سلال مهملات ونفايات تعمل دون الحاجة للمس ويجب التخلص من النفايات بشكل مستمر.

منطقة استقبال العملاء والمحاسبة

  • تشجيع استخدام قنوات الدفع الالكترونية وتجنب التعامل مع العملات الورقية قدر المستطاع.
  • إزالة جميع الأشياء الغير ضرورية مثل المجلات ومواد القراءة والتي قد يلمسها العملاء بشكل متكرر.
  • يفضل وضع حاجز شفاف أمام منطقة المحاسبة والاستقبال مع وضع ملصقات وقوف العملاء أمام منطقة المحاسبة بما يضمن مسافة متر ونصف إلى مترين في منطقة وقوف العملاء.
  • يجب على العميل تطهير الأيدي قبل الدخول إلى محطة المساج وبعد الخروج.

محطة المساج أو العناية الشخصية

  • يجب أن يتم تنظيف وتعقيم محطة المساج أو العناية الشخصية في بداية كل يوم عمل وبعد كل استخدام للعميل.
  • يجب استخدام منشفة ذات الاستخدام الواحد في محطة المساج، أو إلزام العميل بإحضار العميل لمنشفته الخاصة.
  • تنظيف وتطهير جميع سلال المناشف وحاوية المخلفات بشكل دوري وبعد كل استخدام.
  • التخلص من أي أدوات قد تكون ملوثة بسبب الاستخدام الغير الأمثل للطرق الواجب اتباعها واستبداله بمنتج جديد.
  • التخلص من الأدوات ذات الاستخدام الفردي وأدوات العناية بالأظافر كالمبرد مما تم استخدامه مسبقاً.
  • الحرص على تهوية محطة المساج والعناية الشخصية ويفضل استخدام التهوية الطبيعية وتقليل درجة الحرارة.

بروتوكولات محلات الحلاقة الرجالية

البيئة، التباعد الجسدي والعمل عن بعد

إرشادات واشتراطات تتعلق بحماية العملاء والموظفين

  • يفضل استقبال الزبائن من خلال الحجز المسبق، ويفضل عدم انتظار الزبائن داخل صالون الحلاقة، وفي حال صعوبة ذلك فيجب تنظيم منطقة الانتظار بما يضمن مسافة متر ونصف على الأقل بين كل فرد والآخر بوضع علامات على مقاعد الانتظار. وتخصيص منطقة محددة للانتظار تضمن التباعد او الانتظار في السيارة.
  • يجب على صاحب المنشأة تنظيم فترات العمل بحيث تكون هناك مرونة في جداول العمل لتقليل عدد الأشخاص (الموظفين والعملاء) في جميع الأوقات من أجل الحفاظ على التباعد الاجتماعي.
  • الحد قدر الإمكان من التواصل وجها لوجه مع العملاء ومنع التجمعات داخل المحل.
    يجب على العمال غسل اليدين بالصابون والماء الدافئ لمدة لا تقل عن ٤٠ ثانية بين كل عميلة والأخرى، أو تطهير الأيدي لمدة لا تقل عن ٢٠ ثانية بالمعقم في حال عدم توفر الماء والصابون.
  • يجب إلغاء استخدام جهاز البصمة في تحضير الموظفين واستخدام طرق بديلة.
    يجب منع دخول المرافقين.
  • السماح  بالحلاقة للأطفال دون سن السبعة أعوام  في محلات الحلاقة الخاصة بالأطفال. 
  • يجب إلزام محل الحلاقة بأخذ بيانات العميل (الاسم ورقم الجوال) للرجوع إليها في حال التقصي الوبائي.
  • يجب منع تقديم المأكولات والمشروبات الاقتصار على تقديم عبوات المياه فقط.

يجب على العاملين اتباع الإرشادات فيما يخص وقت ونوع وكيفية لبس أدوات السلامة والحماية الشخصية وطريقة إزالتها المثلى، وتشمل أدوات الحماية مايلي:

  • الكمامة: يجب على العامل ارتداء الكمامة في جميع الأوقات، كما يجب على الزبون ارتداء الكمامة قدر الامكان اثناء تلقي الخدمات.
  • درع الوجه/ النظارة المهنية: يوصى باستخدام درع الوجه أو النظارة المهنية عند خدمة العملاء في حال توفره.
  • القفازات: يفضل أن يرتدي العاملين القفازات عند خدمة العملاء، ويجب تغيير القفازات بعد كل عميل.
  • رداء القص: يجب أن يلف كل عميل بغطاء نظيف ويجب استخدام الأردية التي يمكن التخلص منها بعد كل عميل ذات الاستخدام الواحد.
  • الرداء القماشي (السترة): يجب على الموظفين ارتداء قطعة نظيفة وتطهيرها بشكل يومي.
  • الرداء البلاستيكي (السترة): يجب استخدام السترة ذات الاستخدام الواحد فوق الرداء القماشي والتخلص منها بعد استخدامها.
  • شريط الرقبة: يجب على الحلاقين استخدام شرائط العنق الوقائية حول عنق كل عميل عند قص الشعر. ذات الاستخدام الواحد.
  • يجب التخلص فورا من الأدوات المستخدمة بعد كل عميل مثل (القفازات ورداء القص وغيرها) في حاوية مغلقة، كما يفضل توفير منتجات الاستخدام الواحد للتخلص منها على الفور.
  • يجب تطهير كراسي الحلاقة بعد كل عميل بواسطة بخاخ مطهر من المواد الكحولية أو من المبيضات مثل(هيبوكلوريت الصوديوم)، واستخدام المناديل الورقية ذات الاستخدام الواحد.
    حث العملاء على جلب أدوات الحلاقة الشخصية الخاصة بهم.
  • يجب استخدام أدوات حلاقة جديدة لكل عميل مثل المشط والأمواس وفرش معجون الحلاق وغيرها.
  • في حال استخدام المغسلة لغسل رأس العميل يلزم العامل لبس كمامة، ووضع منشفة ذات استخدام واحد على وجه العميل لحماية فمه وأنفه وعينه. ويجب استخدام دروع الوجه من قبل الموظفين الذين يقدمون الغسيل والتنظيف للشعر والبشرة.
  • ينصح تقديم الخدمة للعميل من قبل عامل واحد، ومنع التناوب في تقديم الخدمة من قبل أكثر من عامل.
  • يسمح بتقديم خدمات الحمام المغربي مع أهمية تطهير الحمام بعد كل استخدام ولبس وسائل الحماية المهنية الواقية كغطاء الوجه أو نظارة الحماية والكمامة القماشية أو الطبية والرداء البلاستيكي (السترة)
  • يسمح بتقديم خدمات المساج واتباع الارشادات الواردة في بروتوكول خدمة المساج.
  • الاقتصار على حلاقة الرأس والدقن وعدم تقديم خدمة تنظيف البشرة او استخدام الفتلة لتنعيم الوجه وخدمة صبغ الشعر وخلافه الى حين إشعار آخر.
  • يجب إلغاء استخدام جهاز البخار المخصص لتنظيف البشرة.

إرشادات واشتراطات تتعلق ببيئة محلات الحلاقة

  • يجب تنظيف وتطهير جميع محلات الحلاقة جيدًا قبل إعادة فتحها.
  • يجب تنظيف وتطهير جميع الأسطح البيئية بشكل روتيني كل ساعتين بمطهرات معتمدة من الهيئة العامة للغذاء والدواء (هيبوكلوريت الصوديوم) واتباع الارشادات الموضحة على العبوات مع التركيز على الأماكن التي يكثر فيها احتمالية التلامس كمقابض الأبواب والطاولات ومساند المقاعد ومفاتيح المصاعد وخلافه.
  • يجب التأكد من توفر صابون الأيدي في دورات المياه بكميات كافية، والحرص على تطهير دورات المياه والحمامات كل ساعتين و بمطهرات معتمدة من الهيئة العامة للغذاء والدواء.
  • يجب غسل الأدوات بالماء الساخن والصابون ثم غمرها بالمطهر يومياً وبشكل متكرر، كما يجب مراعاة الوقت المطلوب للتطهير والذي عادة يكون مكتوب على ملصق المطهر.
  • استخدام الشراشف والمناشف ذات الاستخدام الواحد فقط وعدم استخدام المناشف والشراشف القابلة للغسل.
  • استخدام مطهرات للأيدي مصرح بها من الهيئة العامة للغذاء والدواء وتحتوي على نسبة ٦٠-٨٠ ٪ من الكحول.
  • توزيع مطهرات الأيدي في أماكن بارزة مثل، المدخل، منطقة الاستقبال، محطات العمل، دورات المياه وغيرها ويفضل تثبيتها في الحائط.
  • يجب وجود سجل يوضح أوقات التنظيف والتطهير للأسطح البيئية بما فيها دورات المياه.
  • يجب الحرص على ضمان بيئة صحية آمنة لمنطقة الاستقبال، ومحطات العمل في محلات الحلاقة وذلك باتباع الإرشادات التالية:

منطقة استقبال العملاء والمحاسبة

  • تشجيع استخدام الدفع باستخدام قنوات الدفع الالكترونية وتجنب التعامل مع العملات الورقية في الوقت الحالي قدر المستطاع، أو يجب غسل اليدين وتطهيرها بعد كل معاملة.
  • إزالة جميع العناصر غير الضرورية مثل المجلات ومواد القراءة وغيرها التي قد يلمسها العملاء بشكل متكرر، ويفضل وضع حاجز شفاف أمام منطقة المحاسبة والاستقبال إن وجدت.
  • بخصوص الأسطح الغير صلبة والنافذة ( مثل الستائر أو السجاد) ينصح بتنظيفها وغسلها بشكل دوري وتطهيرها بالمنتج المناسب والمعتمد ويفضل التخلص منها في الأماكن التي يكثر التردد عليها مثل منطقة الاستقبال والانتظار.
  • يجب إعادة ترتيب مكان كراسي الانتظار لتحسين التباعد الاجتماعي.
  •  يجب على الموظفين غسل أيديهم بشكل متكرر بعد استخدام الهواتف، أجهزة المحاسبة.
  • يجب على العميل تطهير الأيدي قبل الجلوس على كرسي الحلاقة وبعد الانتهاء

محطات العمل أو كراسي الحلاقة

  • يمكن أن يؤدي استخدام المطهرات القوية إلى تلف كراسي الحلاقة المصنوعة من الجلد، ولا يمكن تطهير الكراسي القماشية كذلك، لذا ينصح باستخدام غطاء بلاستيكي لكل استخدام.
  • تنظيف وتطهير جميع الأدوات التي يمكن إعادة استخدامها وتخزينها في وعاء مغلق ومحكم.
    تنظيف وتطهير فوهات الرش وأدوات تجفيف الشعر (الاستشوار) ومقابض الرغوة، والكراسي المخصصة لغسيل، صبغة الشعر، القص، ومسند الذراع.
  • يجب تنظيف وتطهير جميع الأجهزة والأغطية والمقصات وواقي المقصات والأمشاط والفرش وعربات الأدوات وأي عناصر أخرى يتم استخدامها لخدمة العملاء.
  • التأكد من أن جميع المنتجات مثل المستحضرات والكريمات تم وضعها في حاوية مغلقة بعد الاستخدام، إن لم يكن يجب التخلص منها واستبدالها.
  • يجب التخلص من جميع الأدوات ذات الاستخدام الفردي مثل المحارم الورقية وأدوات العناية بالأظافر كالمبرد مما تم استخدامه مسبقاً.
  • إزالة أو التخلص من أي منتج قد يكون ملوث بسبب الاستخدام غير الأمثل للطرق الصحية الواجب اتباعها واستبداله بمنتج جديد.
  • تنظيف وتطهير جميع سلال الشراشف وحاوية القمامة واستخدام فقط تلك الحاوية التي يمكن إغلاقها واستخدامها مع بطانات يمكن إزالتها والتخلص منها.
  • الحرص على التباعد بمسافة متر ونصف بين محطات العمل مثل الكراسي المستخدمة للحلاقة او وضع حاجز فعال بينها.

مراقبة الأعراض

  • عمل نقطة فحص عند جميع المداخل تتضمن قياس درجة الحرارة بجهاز معتمد من الهيئة العامة للغذاء والدواء والسؤال عن الأعراض التنفسية إن وجدت (سعال أو ضيق في التنفس).
  • تدريب المسؤولين في نقاط الفحص على طريقة الفحص واستخدام جهاز قياس درجة الحرارة.
  • قياس درجة الحرارة لجميع العاملين يومياً قبل بداية فترة العمل وتسجيل درجة الحرارة وبيانات التواصل وحفظها في سجل مخصص.
  •  قياس درجة الحرارة للعملاء وسؤالهم عن الأعراض التنفسية قبل السماح لهم بدخول المحل.
  • عدم تمكين أي شخص من العاملين، في حال كان لديه أعراض مشابهه للإنفلونزا (سخونة، سعال، سيلان الأنف، احتقان الحلق) من العمل أو دخول المنشأة حتى زوال الأعراض حسب تقرير الطبيب المعالج.
  • منع العملاء الذين لديهم ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية من دخول المحل.
  • في حال وجود سكن للعاملين، فيفضل تجهيز غرفة عزل للحالات المشتبه بها من العاملين مقر السكن المخصص لهم لكي يتم عزلهم فيها حتى يتم التواصل معهم من قبل الجهات المختصة. (يرجي مراجعة دليل الاشتراطات الصحية لمساكن العمال لمكافحة مرض كوفيد-١٩) .

الإبلاغ

  • الإبلاغ عن الحالات التي تظهر بين العاملين ممن لديهم ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس)، ويشتبه بإصابتهم بفيروس كوفيد-١٩ ويجب منعهم من دخول المنشأة وتحديد البيانات وأرقام التواصل للحالات والاتصال فوراً على ٩٣٧ لمعرفة التوجيهات المطلوبة لإحالتهم للمستشفى.
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب عمل ما يلي:
    • التواصل مع المديرية العامة للشؤون الصحية في نفس المنطقة أو الاتصال على الرقم 937
    • التأكد من عدم وجود مصدر للعدوى وذلك عن طريق فحص العاملين الآخرين وعزلهم.
    • تطهير الأماكن التي كان يتواجد فيه المريض.
    • يجب التعاون مع وزارة الصحة في عملية رصد الحالات المخالطة للحالة مؤكدة لكي يتم تطبيق إجراءات التقصي الوبائي والحجر الصحي عليها وفقاً للإجراءات المتبعة من فريق الصحة العامة

التوعية

  • وضع لافتات عند مدخل المحل لمطالبة العملاء بعدم دخول المكان إذا كانت لديهم أعراض تنفسية شبيهة بأعراض كوفيد-١٩.
  • يجب أن يتم توعية العاملين عن أعراض المرض ووسائل انتقال المرض وخطورته وتوعيتهم بتجنب الذهاب للعمل في حال ظهور أي اعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) أو ارتفاع في درجة الحرارة.
  • توعية العاملين بضرورة الإفصاح عن ظهور أي أعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) أو ارتفاع في درجة الحرارة وذلك بالاتصال بالرقم ٩٣٧ واتباع إرشادات العزل المنزلي.
  • نشر المنشورات التوعوية في أماكن بارزة ويفضل أن تكون مكتوبة بلغات مختلفة وأن تتضمن ما يلي:
    • طرق انتشار المرض والوقاية منه.
    • التوعية بغسل الأيدي وتجنب لمس العينين والأنف والفم قبل غسل اليدين وحثهم على الاهتمام بالعناية الشخصية والرعاية الصحية.
    • اتباع آداب العطاس والسعال (استخدام المناديل الورقية والتخلص منها بأسرع وقت ممكن، استخدام المرفق عن طريق ثني الذراع).
    • التنبيه المستمر بأهمية الالتزام بإتباع إرشادات السلامة والحماية من المرض والحد من التكدس في المنشأة من العملاء.
  • يجب توعية كبار السن ومن يعانون من أمراض مزمنة بعدم الذهاب إلى محلات الحلاقة.
  • يفضل وضع لوحة تتضمن بيان بالأفعال المخالفة وطريقة الإبلاغ عنها.

بروتوكولات صالونات التجميل

البيئة، التباعد الجسدي والعمل عن بعد

إرشادات واشتراطات تتعلق بحماية العملاء والموظفات

  • يفضل استقبال الزبائن من خلال الحجز المسبق، ويفضل عدم انتظار الزبائن داخل صالون التجميل، وفي حال صعوبة ذلك فيجب تنظيم منطقة الانتظار بما يضمن مسافة متر ونصف على الأقل بين كل فرد والأخر بوضع علامات على مقاعد الانتظار. او الانتظار في السيارة.
    يفضل ابلاغ العميلة بأهمية غسل الشعر مسبقاً قبل الحضور للموعد بصالون التجميل.
  • يجب على العاملات غسل اليدين بالصابون والماء الدافئ لمدة لا تقل عن ٤٠ ثانية بين كل عميلة والأخرى، أو تطهير الأيدي لمدة لا تقل عن ٢٠ ثانية في حال عدم توفر الماء والصابون.
  • يجب على صاحب المنشأة تنظيم فترات العمل بحيث تكون هناك مرونة في جداول العمل لتقليل عدد الأشخاص (الموظفين والعملاء) في جميع الأوقات من أجل الحفاظ على التباعد الاجتماعي.
  • الحد قدر الإمكان من التواصل وجها لوجه مع العملاء ومنع التجمعات داخل المحل.
  • يجب منع دخول المرافقين.
  • يجب منع التجميل للأطفال دون سن السبعة أعوام خلال الأوضاع الراهنة.
  • يجب إلزام محل صالونات التجميل بأخذ بيانات العملاء (الاسم ورقم الجوال) للرجوع إليها في حال التقصي الوبائي.
  • يجب منع تقديم المأكولات والمشروبات الاقتصار على تقديم عبوات المياه فقط.
  • يجب عدم ارتداء الاكسسوارات والمجوهرات عند الذهاب للصالونات.

يجب على العاملات اتباع الإرشادات فيما يخص وقت ونوع وكيفية لبس أدوات السلامة والحماية الشخصية وطريقة إزالتها المثلى كما يلي:

  • الكمامة: يجب على العاملة ارتداء الكمامة في جميع الأوقات، كما يجب على العملاء ارتداء الكمامة قدر الإمكان اثناء تلقي الخدمات.
  • درع الوجه: يوصى باستخدام درع الوجه عند خدمة العملاء في حال توفره.
  • القفازات: يفضل أن يرتدين العاملات القفازات عند خدمة العملاء ويجب تغيير القفازات بعد كل عميلة.
  • رداء القص: يجب أن تُلف كل عميلة بغطاء نظيف ويجب استخدام الأردية التي يمكن التخلص منها بعد كل عميلة. ذات الاستخدام الواحد.
  • شريط الرقبة: يجب على العاملات في الصالونات استخدام شرائط العنق الوقائية حول عنق كل عميلة عند قص الشعر ذات الاستخدام الواحد
  • يجب التخلص فورا من الأدوات المستخدمة بعد كل عميلة مثل (القفازات ورداء القص وغيرها) في حاوية مغلقة، كما يفضل توفير منتجات الاستخدام الواحد للتخلص منها على الفور.
  • يجب استخدام أدوات حلاقة وقص جديدة لكل عميلة مثل المشط والأمواس وغيرها.
  • في حال استخدام المغسلة لغسل رأس العميلة تلزم العاملة بلبس كمامة، ووضع منشفة نظيفة على وجه العميلة لحماية فمها وأنفها وعينها. ويجب استخدام دروع الوجه من قبل الموظفات الذين يقدمن الغسيل والتنظيف للشعر والبشرة.
  • ينصح تقديم الخدمة للعميلة من قبل عاملة واحد، ومنع التناوب في تقديم الخدمة من قبل أكثر من عاملة.
  • يسمح بتقديم خدمات الحمام المغربي مع أهمية تطهير الحمام بعد كل استخدام ولبس وسائل الحماية المهنية الواقية كغطاء الوجه أو نظارة الحماية والكمامة القماشية أو الطبية والرداء البلاستيكي (السترة)
  • يسمح بتقديم خدمات المساج واتباع الارشادات الواردة في بروتوكول خدمة المساج.

إرشادات واشتراطات تتعلق ببيئة محلات الحلاقة وصالونات التجميل

  • يجب تنظيف وتطهير الصالونات جيدًا قبل إعادة فتحها.
  • يجب تنظيف وتطهير جميع الأسطح البيئية بشكل روتيني كل ساعتين بمطهرات معتمدة من الهيئة العامة للغذاء والدواء (هيبوكلوريت الصوديوم) واتباع الارشادات الموضحة على العبوات مع التركيز على الأماكن التي يكثر فيها احتمالية التلامس كمقابض الأبواب والطاولات ومساند المقاعد ومفاتيح المصاعد وخلافه.
  • يجب التأكد من توفر صابون الأيدي في دورات المياه بكميات كافية الحرص على تطهير دورات المياه والحمامات كل ساعتين وبمطهرات معتمدة من الهيئة العامة للغذاء والدواء.
  • يجب غسل الأدوات بالماء الساخن والصابون ثم غمرها بالمطهر يومياً وبشكل متكرر. كما يجب مراعاة الوقت المطلوب للتطهير والذي عادة يكون مكتوب على ملصق المطهر.
  • استخدام الشراشف والمناشف ذات الاستخدام الواحد فقط وعدم استخدام المناشف والشراشف القابلة للغسل.
  • استخدام مطهرات مصرح بها من الهيئة العامة للغذاء والدواء وتحتوي على نسبة ٦٠-٨٠ ٪ من الكحول.
  • عدم مشاركة الأدوات العمل بين الموظفين.
  • توزيع مطهرات الأيدي في أماكن بارزة مثل، المدخل، منطقة الاستقبال، محطات العمل، دورات المياه وغيرها ويفضل تثبيتها في الحائط.
  • يجب وجود سجل يوضح أوقات التنظيف والتطهير للأسطح البيئية بما فيها دورات المياه.
  • يجب الحرص على ضمان بيئة صحية آمنة لمنطقة الاستقبال و محطات العمل وذلك باتباع الإرشادات التالية:

منطقة الاستقبال والانتظار

  • تشجيع الدفع الالكتروني واستخدام قنوات الدفع الالكترونية وتجنب التعامل مع العملات الورقية في الوقت الحالي قدر المستطاع، أو يجب غسل الأيدي أو تطهيرها بعد كل معاملة مع العملات الورقية.
  • يجب على الموظفات غسل أيديهن بشكل متكرر او تعقيمها بعد استخدام الهواتف أو أجهزة المحاسبة.
  • إزالة جميع العناصر غير الضرورية مثل المجلات ومواد القراءة وغيرها التي يلمسها العملاء بشكل متكرر. ويفضل وضع حاجز شفاف أمام مكتب منطقة الاستقبال والمحاسبة.
  • بخصوص الأسطح الغير صلبة والنافذة ( مثل الستائر أو السجاد) ينصح بتنظيفها وغسلها بشكل دوري وتطهيرها بالمنتج المناسب والمعتمد ويفضل التخلص منها في الأماكن التي يكثر التردد عليها مثل منطقة الاستقبال والانتظار.
  • يجب إعادة ترتيب مكان الكراسي لتحسين التباعد الاجتماعي لمسافة متر ونصف على الأقل. أو وضع حاجز فعال.

محطات العمل

  • يجب تطهير كراسي الصالونات بعد كل عميل بواسطة بخاخ مطهر يحتوي على ٦٠ -٨٠ من المواد الكحولية، واستخدام المناديل الورقية ذات الاستخدام الواحد في عملية التنظيف والتطهير.
  • يمكن أن يؤدي استخدام المطهرات القوية إلى تلف كرسي الجلد، ولا يمكن تطهير الكراسي القماشية كذلك، لذا ينصح باستخدام غطاء بلاستيكي ذات الاستخدام الواحد.
    عدم مشاركة الأدوات العمل بين الموظفات.
  • تنظيف وتطهير جميع الأوعية والخراطيم وفوهات الرش وأدوات تصفيف وتجفيف الشعر (الاستشوار) ومقابض الرغوة والكراسي المخصصة لغسيل، صبغة الشعر، القص، أو العناية بالأظافر والبشرة، ومسند الذراع.
  • تنظيف وتطهير جميع الأدوات التي يمكن إعادة استخدامها وتخزينها في وعاء مغلق ومحكم.
  • يجب تنظيف وتطهير جميع الأجهزة والأغطية والمقصات وواقي المقصات وبنس الشعر وبكرات الشعر والأمشاط والفرش وعربات الأدوات وأي عناصر أخرى يتم استخدامها لخدمة العملاء.
  • التأكد من أن جميع المنتجات مثل المستحضرات والكريمات والشمع والمقشرات تم وضعها في حاوية مغلقة بعد الاستخدام، إن لم يكن يجب التخلص منها واستبدالها.
  • يجب التخلص من جميع الأدوات ذات الاستخدام الفردي مثل المحارم الورقية وأدوات العناية بالأظافر كالمبرد مما تم استخدامه مسبقاً.
  • يجب التخلص من أي منتج قد يكون ملوث بسبب الاستخدام غير الأمثل للطرق الصحية الواجب اتباعها واستبداله بمنتج جديد.
  • تنظيف وتطهير جميع سلال الشراشف وحاوية القمامة واستخدام الحاويات التي يمكن إغلاقها واستخدامها مع بطانات يمكن إزالتها والتخلص منها.
  • الحرص على التباعد بمسافة متر ونصف بين محطات العمل مثل كراسي القص أو المكياج المستخدمة للتزيين النسائي او وضع حاجز فعال.

مراقبة الأعراض

  • عمل نقطة فحص عند جميع المداخل تتضمن قياس درجة الحرارة بجهاز معتمد من الهيئة العامة للغذاء والدواء والسؤال عن الأعراض التنفسية إن وجدت (سعال أو ضيق في التنفس).
  • تدريب المسؤولين في نقاط الفحص على طريقة الفحص واستخدام جهاز قياس درجة الحرارة.
  • قياس درجة الحرارة لجميع العاملات يومياً قبل بداية فترة العمل وتسجيل درجة الحرارة وبيانات التواصل وحفظها في سجل مخصص.
  • قياس درجة الحرارة للعاملات وسؤالهم عن الأعراض التنفسية قبل السماح لهم بدخول المحل.
  • عدم تمكين أي شخص من العاملات، في حال كان لديه أعراض مشابهه للإنفلونزا (سخونة، سعال، سيلان الأنف، احتقان الحلق) من العمل أو دخول المنشأة حتى زوال الأعراض حسب تقرير الطبيب المعالج.
  • منع العملاء الذين لديهم ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية من دخول المحل.
  • في حال وجود سكن للعاملات، فيفضل تجهيز غرفة عزل للحالات المشتبه بها من العاملات مقر السكن المخصص لهم لكي يتم عزلهم فيها حتى يتم التواصل معهم من قبل الجهات المختصة. (يرجي مراجعة دليل الاشتراطات الصحية لمساكن العمال لمكافحة مرض كوفيد-١٩).

الإبلاغ

  • الإبلاغ عن الحالات التي تظهر بين العاملات ممن لديهم ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) ويشتبه بإصابتهم بفيروس كوفيد-١٩، ويجب منعهم من دخول المنشأة وتحديد البيانات وأرقام التواصل للحالات والاتصال فوراً على ٩٣٧ لمعرفة التوجيهات المطلوبة لإحالتهم للمستشفى.
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب عمل ما يلي:
    • التواصل مع المديرية العامة للشؤون الصحية في نفس المنطقة أو الاتصال على الرقم 937
    • التأكد من عدم وجود مصدر للعدوى وذلك عن طريق فحص العاملين الآخرين وعزلهم.
    • تطهير الأماكن التي كان يتواجد فيه المريض.
    • يجب التعاون مع وزارة الصحة في عملية رصد الحالات المخالطة للحالة مؤكدة لكي يتم تطبيق إجراءات التقصي الوبائي والحجر الصحي عليها وفقاً للإجراءات المتبعة من فريق الصحة العامة

التوعية

  • وضع لافتات عند مدخل المحل لمطالبة العملاء بعدم دخول المكان إذا كانت لديهم أعراض تنفسية شبيهة بأعراض كوفيد-١٩.
  • يجب أن يتم توعية العاملات عن أعراض المرض ووسائل انتقال المرض وخطورته وتوعيتهم بتجنب الذهاب للعمل في حال ظهور أي اعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) أو ارتفاع في درجة الحرارة.
  • توعية العاملات بضرورة الإفصاح عن ظهور أي أعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) أو ارتفاع في درجة الحرارة وذلك بالاتصال بالرقم ٩٣٧ واتباع إرشادات العزل المنزلي.
  • نشر المنشورات التوعوية في أماكن بارزة ويفضل أن تكون مكتوبة بلغات مختلفة وأن تتضمن ما يلي:
    • طرق انتشار المرض والوقاية منه.
    • التوعية بغسل الأيدي وتجنب لمس العينين والأنف والفم قبل غسل اليدين وحثهم على الاهتمام بالعناية الشخصية والرعاية الصحية.
    • اتباع آداب العطاس والسعال (استخدام المناديل الورقية والتخلص منها بأسرع وقت ممكن، استخدام المرفق عن طريق ثني الذراع).
    • التنبيه المستمر بأهمية الالتزام بإتباع إرشادات السلامة والحماية من المرض والحد من التكدس في المنشأة من العملاء.
  • يفضل وضع لوحة تتضمن بيان بالأفعال المخالفة وطريقة الإبلاغ عنها.
  • يفضل ابلاغ العميلة بأهمية غسل الشعر مسبقاً قبل الحضور للموعد بصالون التجميل.

بروتوكولات القطاع العام

قبل دخول مقر العمل

  • عدم السماح للموظفين المعرضين لخطر الإصابة (حسب التعريف المرفق في الملحق رقم ١) بالحضور للعمل، وإلزامهم بالعمل من المنزل.
  • إعطاء الإدارة حرية التخطيط لنسب العودة بحسب حاجتها.
  • الحد من دخول المباني الحكومية على موظفي المنشأة أو من يحملون مواعيد مؤكدة مسبقًا مع السماح لشركات التوصيل (طرود وأغذية وغيرها) بالدخول الى المباني والأدوار للتوصيل.
  • في حال وجود مراجعين في الجهة، يجب الالتزام بلبس الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم لجميع المراجعين وإدخال عدد معين في نفس الوقت بحسب المساحة المخصصة للمراجعين (مراجع لكل 9 متر مربع)، كذلك عمل مسافة آمنة للجلوس بين المراجعين.
  • حث الجهات الحكومية على تبني وتطبيق نظام المواعيد الالكتروني لجدولة زيارات المراجعين للجهات الحكومية.
  • في حال وجود مراجعين في الجهة، يجب الالتزام بلبس الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم لجميع المراجعين وكذلك عمل مسافة آمنة للجلوس بين المراجعين.

 

التنقل من أجل العمل

  • اتباع البروتوكولات الاجتماعية وبروتوكولات قطاع النقل.

في مقر العمل

  • تمنع تجمعات المعايدة والفعاليات.
  • تمنع المصافحة.
  • إعادة تنظيم مساحة المكاتب وضمان التباعد الجسدي بين الموظفين (متر ونصف )واستخدام الفواصل حيثما أمكن ذلك.
  • استخدام بوابات منفصلة لدخول الموظفين وخروجهم ان أمكن.
  • قياس درجة حرارة الموظفين وعدم السماح لأي شخص تزيد درجة حرارته عن 38 درجة مئوية بالدخول.
  • تطبيق سياسة “ساعات العمل المرنة” على جميع الموظفين (مثل: وقت بدء العمل بين الساعة 07:30 و09:30).
  • الاعتماد على الاجتماعات الرقمية قدر الامكان، وفي حال الحاجة للاجتماعات الحضورية يجب التقييد بالتباعد بين الاشخاص (متر ونصف ).
  • إعادة تنظيم مساحة المكاتب وضمان التباعد الجسدي بين الموظفين (متر ونصف ) واستخدام الفواصل حيثما أمكن ذلك.
  • استخدام بوابات منفصلة لدخول الموظفين وخروجهم ان أمكن.
  • الاعتماد على الاجتماعات الرقمية قدر الامكان، وفي حال الحاجة للاجتماعات الحضورية، يجب التقييد بالتباعد بين الاشخاص (متر ونصف ).
  • استخدام سلالم مخصصة للنزول وسلالم أخرى مخصصة للصعود إن أمكن.
  • استخدام الملصقات الأرضية لبيان المسافة الآمنة الواجب تركها بين الأشخاص في طوابير الانتظار عند المداخل والمخارج.
  • تنظيف وتطهير كافة المناطق الحيوية والأسطح والأدوات المشتركة جيدًا وفق جدول واضح بشكل دوري
  • قياس درجة حرارة الموظفين وعدم السماح لأي شخص تزيد درجة حرارته عن 38 درجة مئوية بالدخول.
  • يجب على جميع الموظفين ارتداء كمامات الوجه الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم عند دخول مقر العمل ويجب التأكد من استخدامها طوال فترة وجودهم في الأماكن العامة في المقر.
  • تمنع المصافحة والتجمعات والفعاليات.
  • منع الانتقال بين مناطق العمل المختلفة في المكتب دون تطهير اليدين.
  • استخدام الاكواب الورقية او الشخصية للمشروبات.

الأماكن العامة

  • إنفاذ التباعد الجسدي من خلال استخدام الملصقات الأرضية والفواصل.
  • تطبيق بروتوكولات المطاعم فيما يخص الأكل الجماعي في المرافق الحكومية.
  • تقنين حاضنات الأطفال.
  • يسمح بالصلاة في نفس الطابق وعلى السجادة الشخصية وارتداء الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم خلال صلاة الجماعة مع مراعاة إبقاء مسافة بين المصلين والرجوع للبروتوكولات الخاصة بالمساجد.
  • تخصيص غرفة عزل في المبنى.
  • تطهير الأماكن العامة بعد كل استخدام.

التتبع و الإبلاغ

  • إبلاغ السلطات المعنية في حال كانت درجة حرارة أحد الموظفين أعلى من 38 درجة مئوية وإحالة الموظف إلى إحدى منشآت الرعاية الصحية.
  • في حالة وجود إصابة إيجابية بمرض كوفيد-19 ينبغي الاتصال ب 937، وتفاصيل عزل المخالطين تترك لوزارة الصحة وبروتوكولاتها.

التوعية وتنفيذ الأنظمة

  • توعية الموظفين باستخدام التقييم الذاتي للمخاطر الصحية من خلال تطبيق [موعد] التابع لوزارة الصحة.
  • تشجيع الموظفين على استخدام السلالم وتقليل استخدام المصاعد، حيثما أمكن ذلك.
    وضع لافتات واضحة عند المداخل والأماكن العامة توضح البروتوكولات الوقائية للموظفين، وتشمل نقاط ومناطق الوقوف.
  • تخصيص قناة لاستقبال آراء وردود الفعل من الموظفين للإبلاغ عن خرق البروتوكول أو لطرح أفكار جديدة، مثل: البريد الإلكتروني أو الحسابات على وسائل التواصل الاجتماعي أو رقم هاتف.

بروتوكولات المساجد

النظافة، البيئة، التباعد الجسدي

  • فتح المسجد قبل صلاة الفريضة بــــ ٣٠ دقائق وإقفاله بعد الصلاة ب٣٠ دقيقة.
  • فتح المساجد قبل صلاة الجمعة بساعة واقفاله بعد الصلاة بـــ ٣٠ دقيقة.
  • حث المصلين على إبقاء مسافة متر ونصف بين كل مصلي والآخر من كل الجهات.
  • السماح لكبار السن ومن يعانون من أمراض مزمنة في الصلاة داخل المسجد مع حثهم على أدائها في المنزل.
  • السماح بالقاء المحاضرات والدوس بعد الصلاة مع الالتزام بإجراءات التباعد الاجتماعي ومتوافقا مع مدة فتح المسجد .
  • توفير مساحة كافية على أطراف المسجد تسمح بحركة خروج المصلين من الصفوف الأولى إلى المخارج دون الحاجة إلى المرور من بين المصلين.
  • توزيع مطهرات الأيدي في المسجد إن أمكن توفيرها.
  • التأكد من أن يكون مطهر الأيدي يحتوي 60-80% من الكحول وموافقاً للاشتراطات من الهيئة العامة للغذاء والدواء.
  • توزيع المناديل الورقية في أنحاء المسجد ووضعها في أماكن بارزة.
  • تطهر الأسطح البيئية وسجاد المسجد والمساند بشكل دوري بمطهرات معتمدة إن أمكن ذلك.
  • إزالة الكتب والمصاحف وحاملات المصاحف إن أمكن، و وحث المصلين على أخد مصاحفهم معهم.
  • إزالة الأوساخ بالماء والصابون قبل عملية التطهير للأسطح.
  • الاحتفاظ بسجل خاص بأوقات التطهير للأسطح.
  • السماح بفتح دورات المياه  وأماكن الوضوء في المساجد والجوامع شريطة تخصيص عامل لتطهيرها بعد كل فريضة.
  • إتباع دليل التطهير العملي الصادر من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها .
  • ضمان التباعد الاجتماعي في دورات المياه بوضع علامات الانتظار وتعطيل مغسلة بين كل مغسلتين .
  • تزويد دورات المياه بالصابون السائل. 
  • لبس الكمامة الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم والوضوء في البيت والحرص علي عدم التزاحم عند الخروج.
  • يجب على المصلين إحضار السجادة الخاصة بهم للصلاة في المسجد.
  • إزالة جميع برادات المياه وثلاجات المياه وأي نوع من المأكولات أو المشروبات في المسجد.
    الحرص على التهوية الجيدة في المسجد ويفضل استخدام التهوية الطبيعية وتقليل درجة الحرارة، وتستخدم التهوية الاصطناعية بالإضافة الى التهوية الطبيعية إن أمكن.
  • يفضل وجود سلال مهملات ونفايات تعمل دون الحاجة للمس ويجب التخلص من النفايات بشكل مستمر.

 

مراقبة الأعراض والإبلاغ

  • متابعة الحالة الصحية للقائمين على المسجد وذلك بالسؤال عن الأعراض وتسجيل درجة الحرارة بشكل يومي.
  • الإبلاغ عن الحالة التي لديها ارتفاع في درجة الحرارة وتحديد البيانات وأرقام التواصل للحالة والاتصال على ٩٣٧ لمعرفة التوجيهات المطلوبة لنقل الحالة للمستشفى.
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب تطبيق البروتوكولات المعتمدة من مركز وقاية ووزارة الصحة.
  • يفضل إنشاء قنوات تواصل للقائمين على المساجد والمصلين للإبلاغ عن خرق الاشتراطات والإبلاغ عن المخالفات وذلك للعمل على تجنبها، ويكون المسؤول عنها أحد القائمين بالمسجد مثل إمام أو مؤذن المسجد.
  • في حال وجود سكن للعاملين بالمسجد فيفضل تجهيز غرفة عزل للحالات المشتبه بها من القائمين على المسجد في مقر السكن المخصص لهم لكي يتم عزلهم فيها حتى يتم التواصل معهم من قبل الجهات المختصة. (يرجي مراجعة دليل الاشتراطات الصحية لمساكن العمال لمكافحة مرض كوفيد- ١٩).
  • يفضل إنشاء قنوات تواصل للقائمين على المساجد والمصلين للإبلاغ عن خرق الاشتراطات والإبلاغ عن المخالفات وذلك للعمل على تجنبها، ويكون المسؤول عنها أحد القائمين بالمسجد مثل إمام أو مؤذن المسجد.

التوعية

  • الاعتماد على المصادر الرسمية للحصول على المعلومات الخاصة بمرض كورونا (المصادر الرسمية تشمل: وزارة الصحة والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها).
  • السماح لكبار السن ومن يعانون من أمراض مزمنة في الصلاة داخل المساجد.
  • تذكير المصلين بعد إقامة الصلاة بضرورة التباعد الاجتماعي عن طريق الالتزام بأماكن الملصقات أو العلامات الموضحة على سجاد المسجد أو أي وسيلة يراها الإمام.
  • حث المصلين على عدم التزاحم في المخارج والمداخل بحيث يكون في كل جهة مسار للدخول ومسار للخروج في حال وجود أكثر من مدخل.
  • نشر الملصقات التوعوية الصادرة من وزارة الصحة والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها في جميع مداخل المسجد والأماكن البارزة ويفضل أن تكون مكتوبة بلغات مختلفة وأن تتضمن التالي :
    • طرق انتشار المرض والوقاية منه.
    • التوعية بغسل الأيدي وتجنب لمس العينين والأنف والفم قبل غسل اليدين والحث على الاهتمام بالعناية الشخصية والرعاية الصحية.
    • اتباع آداب العطاس والسعال (استخدام المناديل الورقية والتخلص منها بأسرع وقت ممكن، استخدام المرفق عن طريق ثني الذراع).
    • وضع لوحات تتضمن بيان بالأفعال المخالفة وطريقة الإبلاغ عنها.

بروتوكولات قطاع التعدين

المناجم والمحاجر والمصانع

  • عدم السماح للموظفين المعرضين لخطر الإصابة (حسب التعريف المرفق في الملحق رقم ١) بالحضور للعمل، وإلزامهم بالعمل من المنزل.
  • عدم السماح لأي شخص تزيد درجة حرارته عن 38 درجة مئوية بدخول المصنع.
    حظر نقل الأفراد المحتمل إصابتهم مع الركاب الآخرين.
  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد.
    توفير كمامات الوجه القماشية او ما يغطي الأنف او الفم لجميع العمال في الموقع.
  • توفير معقمات الكحول المناسبة.
  • استخدام 50% من الطاقة الاستيعابية للمركبات وتطهيرها دوماً.
  • تنظيف وتطهير الأسطح التي يتم ملامستها باستمرار على الأقل مرتين في اليوم.
  • تطهير أجزاء الآلات التي يتشارك العاملون ملامستها (مثل المقابض والشاشات التي تعمل باللمس) [عند تبديل ورديات العاملين].
  • التوقف عن استخدام لوحات تسجيل البصمات.
  • التأكد من وجود سلال مهملات ونفايات تعمل دون الحاجة للمسها ووضع جدول لتكرار جمع النفايات والتخلص منها باستمرار.
  • توفير وسائل نقل مخصصة لجميع الموظفين مع تطبيق معايير التباعد الجسدي وتطهير المركبات بعد استخدامها.
  • تخصيص أبواب منفصلة للدخول والخروج.
  • السماح باستخدام الدرج باتجاه واحد فقط.
  • إنشاء محطات لتسجيل الحضور أو التفتيش، للتحكم في دخول الموظفين إلى محطات العمل/مناطق الإنتاج.
  • تطبيق إجراءات صارمة للسيطرة على الدخول إلى الموقع ومنع كافة الزيارات غير المصرّح بها.
  • تطبيق أوقات تعاقبية لبدء وانتهاء الورديات، واستراحات الطعام أو الصلاة بحيث تفصل بينها 10 دقائق باستثناء غرف التحكم.
  • تحديد العدد الأقصى للأشخاص المسموح بوجودهم في كل مرفق داخل المصنع، مثل: دورات المياه، وغرف تبديل الملابس ويجب ألا يكون هناك أكثر من عامل واحد لكل 4 م2.
    تنظيم جلوس العمال خلال استراحات الغداء بحيث تفصل بينهم مسافة [منع العمال من الجلوس متقابلين، وتقليل عدد العمال الذين يتشاركون الطاولات ذاتها مع الحفاظ على التباعد فيما بينهم لمسافة لا تقل عن متر ونصف).
  • إعادة تصميم مساحات/محطات العمل لضمان التباعد بين العمال (لمسافة لا تقل عن متر ونصف).

المستودع

  • الحفاظ على التباعد الاجتماعي [لمسافة متر ونصف] أثناء تشغيل معدات الخدمات المتنقلة المصممة لراكبين أو أكثر، مثل رافعات العمال والرافعات الهيدروليكية المقصّية وما إلى ذلك.
    يجب تطهير حزام أمان الرافعة الشوكية، والمقابض، وعجلات القيادة، وأجزاء الآلات التي يتشارك العاملون ملامستها [في نهاية كل وردية].
  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد.
    مراقبة سجلات الدخول والخروج للسيطرة على الدخول إلى موقع العمل.
  • وضع جداول زمنية لتسليم الشحنات لضمان عدم حدوث الازدحام في مراكز التسليم.
    ترسيم حدود مناطق التسليم وقصرها على المستقبلين والموزعين فقط.
  • ضمان أن تقتصر إمكانية دخول السائقين التجاريين/سائقي الجهات الخارجية إلى موقع العمل على مناطق الشحن فقط وعدم اختلاطهم بطاقم العمل.
  • ارتداء السائقين التجاريين/سائقي الجهات الخارجية لكمامات الوجه في جميع الأوقات.

إقامة العمال

  • الالتزام بالشروط الصحية لمساكن العمال بناء على اللائحة المعتمدة من وزارة الشؤون البلدية والقروية .
  • تعيين مشرف للسكن لفرض التباعد وحظر المناطق غير الأساسية والأنشطة الاجتماعية
    منع الزيارات إلى أماكن إقامة العمال.
  • تعاقب حركة الموظفين داخل السكن، مثل: في أوقات الطعام، وعند الدخول إلى المرافق للحد من المخالطة بين العمال.
  • حظر مشاركة أدوات المائدة أو غيرها من الأدوات المستخدمة يوميًا.
  • إزالة ملابس العمل وغسلها فور الوصول إلى المنزل أو العودة إلى المخيم، والاستحمام عند نهاية كل وردية.
  • تطبيق آليات التباعد الجسدي في كافة المواقع المشتركة.
  • إجراء فحص درجة الحرارة يوميًا عند دخول السكن أو مغادرته.
  • زيادة عدد مرات تطهير الأسطح المشتركة [مرتان يوميًا بحد أدنى] وضمان وجود عامل تنظيف في الحمامات المشتركة للتطهير بعد كل استخدام.
  • غسل الأغطية والملابس بشكل متكرر (مثل: مرة يوميًا).

الإبلاغ

  • إعداد سجل يومي مفصل لتنقلات العاملين وحالتهم الصحية، بما في ذلك قائمة العمال الموجودين في الحجر الصحي .
  • إعداد قائمة بالعمال الذين يعملون معًا ووقت عملهم.
  • توفير غرفة للعزل لاستخدامها عند الحاجة.
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب تطبيق البروتوكولات المعتمدة من مركز وقاية ووزارة الصحة والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.

 

التنفيذ

  • الالتزام بجميع التوجيهات الصادرة من الجهات الحكومية بما فيها وزارة الداخلية ووزارة الصحة ووزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية ووزارة الشؤون البلدية والقروية.
  • تعيين مدير مسؤول عن البروتوكول في الموقع للتأكد من تطبيق البروتوكولات ذات الصلة
    إجراء تدريبات إلزامية عن الصحة والسلامة بشأن مرض كوفيد-19 لطاقم العمل بأكمله، بما في ذلك المقاولين.
  • وضع لافتات واضحة عند المداخل وفي المناطق المشتركة، لتوضيح تعليمات الصحة والنظافة الشخصية وعرض آخر المستجدات المتعلقة بمرض كوفيد-19.
  • إجراء عمليات تدقيق عشوائية ومجدولة للتأكد من الالتزام بالبروتوكول.
  • توفير خط مساعدة متاح على مدار الساعة وتشجيع الموظفين على طرح أفكار مبتكرة، وتقديم ملاحظاتهم وأسئلتهم.
  • الإعلان عن التدابير والتغييرات الجديدة على البروتوكولات المتبعة.
  • دمج موضوعات الصحة والنظافة الشخصية في التدريبات الإلزامية.

 

مكان العمل

  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد
    قياس درجة حرارة الموظفين وعدم السماح لأي شخص تزيد درجة حرارته عن 38 درجة مئوية] بالدخول .
  • يجب على جميع الموظفين ارتداء كمامات الوجه القماشية أو ما يغطي الوجه والأنف عند دخول مقر العمل ويجب التأكد من استخدامها طوال فترة وجودهم فيه.
  • تركيب معقمات الأيدي عند المدخل، وإلزام العمال بتطهير أيديهم قبل دخول الموقع في الموقع.
  • تقليل الاجتماعات والاكتفاء بالحد الأدنى من الحضور للعاملين الأساسيين فقط، والحرص على التباعد الاجتماعي (لمسافة متر ونصف) واتباع البروتوكولات الاجتماعية المعمول بها.
    التطهير الدوري لكافة الأسطح التي يتم لمسها بشكل متكرر (مثل: عند نهاية كل دورية) وتطهير المعدات قبل/بعد استخدامها.
  • تركيب سلال مهملات/نفايات تعمل دون الحاجة للمسها ووضع جدول لجمع النفايات والتخلص منها باستمرار.
  • مراعاة التباعد الاجتماعي الموصى به (لمسافة متر ونصف) في جميع الأوقات داخل الموقع (حيثما أمكن).
  • تجنب البصق في الموقع.
  • عدم تبادل الأغراض الشخصية (معدات السلامة الشخصية، وأجهزة الاتصال، والسجائر، والسجائر الإلكترونية، والملابس، ومنتجات العناية الشخصية، والمناشف).
  • الحد من سعة غرف تغيير الملابس للحفاظ على التباعد الاجتماعي الموصي به (لمسافة متر ونصف) وضمان عدم اختلاط الأغراض الشخصية في الخزانات.
  • تخصيص مسارات منفصلة لحركة الموظفين في الموقع.
  • استخدام الملصقات الأرضية لتوجيه الأفراد بمسافات التباعد الجسدي والحفاظ عليها (لمسافة متر ونصف) ومنع الازدحام (مثل: في مناطق التحميل/الإنزال، وطوابير الانتظار عند المدخل/المخرج).

 

إقامة العمال

  • منع الزيارات إلى أماكن إقامة العمال.
  • تعاقب حركة الموظفين داخل السكن، مثل: في أوقات الطعام، وعند الدخول إلى المرافق للحد من المخالطة بين العمال.
  • حظر مشاركة أدوات المائدة أو غيرها من الأدوات المستخدمة يوميًا.
  • إزالة ملابس العمل وغسلها فور الوصول إلى المنزل أو العودة إلى المخيم، والاستحمام عند نهاية كل وردية.
  • تطبيق آليات التباعد الجسدي في كافة المواقع المشتركة.
  • إجراء فحص درجة الحرارة يوميًا عند دخول السكن أو مغادرته.
  • زيادة عدد مرات تطهير الأسطح المشتركة [مرتان يوميًا بحد أدنى] وضمان وجود عامل تنظيف في الحمامات المشتركة للتطهير بعد كل استخدام.
  • غسل الأغطية والملابس بشكل متكرر (مثل: مرة يوميًا).

التنقل للعمل

  • التزام جميع الموظفين بالتباعد الاجتماعي عند انتظار النقل إلى الموقع.
  • اتباع أحدث بروتوكولات قطاع النقل.

 

الابلاغ

  • إعداد سجل يومي مفصل لتنقلات العاملين وحالتهم الصحية، بما في ذلك قائمة العمال الموجودين في الحجر الصحي .
  • إعداد قائمة بالعمال الذين يعملون معًا ووقت عملهم.
  • توفير غرفة للعزل لاستخدامها عند الحاجة.
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب تطبيق البروتوكولات المعتمدة من مركز وقاية ووزارة الصحة والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.

 

التنفيذ

  • تعيين مدير مسؤول عن البروتوكول في الموقع للتأكد من تطبيق البروتوكولات ذات الصلة
    إجراء تدريبات إلزامية عن الصحة والسلامة بشأن مرض كوفيد-19 لطاقم العمل بأكمله، بما في ذلك المقاولين.
  • وضع لافتات واضحة عند المداخل وفي المناطق المشتركة، لتوضيح تعليمات الصحة والنظافة الشخصية وعرض آخر المستجدات المتعلقة بمرض كوفيد-19
  • إجراء عمليات تدقيق عشوائية ومجدولة للتأكد من الالتزام بالبروتوكول.
  • توفير خط مساعدة متاح على مدار الساعة وتشجيع الموظفين على طرح أفكار مبتكرة، وتقديم ملاحظاتهم وأسئلتهم.
  • الإعلان عن التدابير والتغييرات الجديدة على البروتوكولات المتبعة.
  • دمج موضوعات الصحة والنظافة الشخصية في التدريبات الإلزامية.

بروتوكولات قطاع المقاولات

إقامة العمال

  • إجراء فحص درجة الحرارة يوميًا عند دخول السكن أو مغادرته.
  • زيادة عدد مرات تطهير الأسطح المشتركة بشكل مستمر .
  • منع جميع الزوار غير المصرح لهم من الدخول إلى سكن العمال.
  • حظر مشاركة أدوات المائدة أو غيرها من الأدوات المستخدمة يوميًا.

الموقع

  • عدم السماح للعاملين الذين تزيد درجة حرارتهم عن [38 درجة مئوية] بدخول الموقع.
  • حظر نقل الأفراد المحتمل إصابتهم مع الركاب الآخرين.
  • يجب على جميع الموظفين ارتداء معدات الحماية الشخصية (القفازات وكمامات الوجه) في جميع الأوقات أثناء العمل.
  • عدم السماح للموظفين المعرضين لخطر الإصابة (حسب التعريف المرفق في الملحق رقم١) بالحضور للعمل.
  • تحديد كافة مواقع الطوابير وترسيمها بوضوح للحفاظ على التباعد لمسافة متر ونصف على الأقل بين العمال.
  • تخصيص مناطق يمكن فيها للعمال المعرضين للإصابة (وفقًا لإرشادات وزارة الصحة) عزل أنفسهم والابتعاد عن بقية الأفراد الآخرين.
  • العمل من المنزل إن أمكن (للإداريين).
  • ضمان التباعد بين العمال [(لمسافة متر ونصف)] في أماكن العمل الخارجي، أما في حالة العمل في الأماكن الداخلية، [فيجب ألا يكون هناك أكثر من عامل واحد لكل 4 م2]. وإن لم يكن ذلك ممكنًا، فيجب تقليل مدة المهمة والتأكد من ارتداء العمال لكمامات الوجه المصنوعة من القماش.

المصاعد والروافع والسلالم والمعدات الأخرى

  • يجب على سائقي الروافع ارتداء الكمامات القماشية أو ما يغطي الأنف والفم في جميع الأوقات أثناء العمل.
  • يجب على سائقي الروافع ارتداء معدات الحماية الشخصية (القفازات وكمامات الوجه) في جميع الأوقات أثناء العمل.
  • تقليل عدد المواد التي يتشارك العاملون استخدامها داخليًا أو التخلص منها (مثل مشاركة أقلام الحبر المستخدمة لتعبئة أوراق العمل، والأجهزة المشتركة مثل أجهزة شرب المياه وغيرها).
  • يجب تطهير جميع الأسطح التي يتم ملامستها بالمعدات [دوريًا طوال اليوم وفي نهاية كل وردية].
  • التأكد من وجود سلال مهملات ونفايات تعمل دون الحاجة للمسها وتكرار جمع النفايات والتخلص منها باستمرار.

الإبلاغ

  • إعداد سجل يومي مفصّل لتنقلات العاملين وحالتهم الصحية، بما في ذلك قائمة العمال الموجودين في الحجر الصحي.
  • إعداد قائمة بالعمال الذين يعملون معًا ووقت عملهم.
  • إجراء مراجعات عشوائية ومجدولة لضمان الامتثال للبروتوكولات.
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب تطبيق البروتوكولات المعتمدة من مركز وقاية ووزارة الصحة والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.

التوعية والتنفيذ

  • تعيين مدير للبروتوكولات للتأكد من اتباع البروتوكولات الموضوعة الصادرة عن الجهات المختصة.
  • إجراء تدريبات إلزامية عن الصحة والسلامة بشأن فيروس كوفيد-19 لجميع الموظفين.
  • وضع لوحات إرشادية عند مداخل المصانع توضح الالتزام بإجراءات السلامة والوقاية والمستجدات بشأن فيروس كوفيد-19.
  • حث العمال على تقديم أفكار عملية في الاجتماعات غير الرسمية بشأن السلامة لتغيير الممارسات في العمل لتجنب انتشار فيروس كوفيد-19.
  • الإعلان عن التدابير والتغييرات الجديدة على البروتوكولات المتبعة.
  • التدريب المستمر والتذكير بالسلوكيات الصحيحة.
  • استخدم وسائل التواصل الاجتماعي، والشاشات الرقمية، والرسائل النصية والقنوات الأخرى بعدة لغات (مثل: العربية والإنجليزية والأردية، وغيرها) لرفع مستوى الوعي.

 

بروتوكولات قطاع المقاولات – المشاريع القائمة

دخول الموقع

  • عدم السماح للعمال الذين تزيد درجة حرارتهم عن [38 درجة مئوية] بدخول موقع العمل
  • عدم السماح للموظفين المعرضين لخطر الإصابة (حسب التعريف المرفق في الملحق رقم١) بالحضور للعمل، وإلزامهم بالعمل من المنزل .
  • ينبغي أن تُلزم الجهات المشغلة للمباني ومديرو المواقع موظفي الصيانة على اتباع إجراءات الوقاية لمنع العدوى:
    • تعيين “مدير للبروتوكولات” أو إعادة تشكيل فريق أمني في مداخل المباني إن أمكن لإجراء الفحوصات للعاملين
    • يمكن تشكيل فريق أمني لإجراء الفحوصات في المباني السكنية.
  • في المباني التجارية، ينبغي تعيين فريق متخصص لإجراء الفحوصات (التقييم) على العاملين.
  • إعادة تشكيل الفرق الأمنية في مداخل المباني لإجراء فحوص فعالة للعاملين.
  • تخصيص مدخل واحد للعاملين لتعزيز الإشراف على سير دخولهم وتسهيل عمليات الفحص
    يلتزم عمال الصيانة بارتداء كمامات الوجه المصنوعة من القماش.
  • يجب على المالك أو المستأجر عدم السماح للعمال ببدء العمل دون استخدام كمامات الوجه في حال عدم وجود فريق أمني في المبنى.
  • ينبغي أن تبلغ الجهات المشغلة للمبنى العاملين قبل وصولهم بإجراءات الفحص والسياسات المتبعة للدخول إلى المنشأة.
  • الاتفاق على بروتوكول التوصيل مع الموردين وشركات النقل؛ والتأكد من إبلاغهم قبل وصولهم إلى المباني السكنية بالفحص وبإجراءات السلامة والوقاية.

التدابير الاحترازية الميدانية للعمال

  • يجب التأكد من وجود تهوية مناسبة في مواقع البناء والصيانة المغلقة.
  • عدم السماح بالمبيت في مواقع البناء والصيانة.
  • يتم قضاء مواعيد استراحة الغداء داخل المباني وبشكل متداخل بين العمال، وفتح غرف الطعام المغلقة في حالات الطقس شديد الحرارة فقط مع تطبيق البروتكولات الخاصة بالمطاعم.

المناطق المشتركة

  • إجراء فحوصات منتظمة للعمال في الموقع.
  • تحديد عدد الأشخاص المسموح لهم باستخدام المصاعد في نفس الوقت لتجنب الازدحام [شخص واحد لكل 4 م بحد أقصى من المساحة الداخلية للمصعد].
  • يوصى بالتأكد من حالة التشغيل الجيدة لأنظمة التهوية وإجراء الصيانة الروتينية.
  • تنظيف مكان العمل وتطهيره بعد انتهاء أعمال الصيانة.
  • تخصيص عمال لتنظيف الأسطح التي يتم ملامستها باستمرار في المناطق المشتركة والتأكد من تطهيرها بشكل منتظم.
  • تخصيص دورات مياه في مواقع العمال لتجنب التزاحم في المباني غير السكنية.

خدمات الإصلاح المباشر للمنازل/ العمال

  • يمكن استئناف أعمال الصيانة المتعلقة بجودة الهواء أو دورة التكييف المركزي داخل أماكن العمل والوحدات السكنية.
  • يمكن استئناف أعمال الصيانة غير الأساسية.
  • ينبغي ضمان التباعد الاجتماعي (لمسافة متر ونصف) عند تقديم الخدمات السكنية بين العمال والمستأجرين .
  • تخضع عملية تقديم خدمات البناء غير المستعجلة للموافقات الإدارية المناسبة.

الإبلاغ

  • إبلاغ إدارة المبني السكني أو صاحب العمل بأي حالات إيجابية بين عمال الموقع الذين زاروا الموقع.
  • الاحتفاظ بسجل وتفاصيل دخول/ خروج عمال الموقع [الاسم والهوية وأوقات الدخول/الخروج].
    ينبغي أن يتأكد المشرف من إجراء عمليات التفتيش والكشف عن حالات عدم الالتزام.
  • ببروتوكولات معدات الوقاية الشخصية قبل الدخول للمباني.
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب تطبيق البروتوكولات المعتمدة من مركز وقاية ووزارة الصحة والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.

التنفيذ

  • عقد دورات تدريبية إلزامية لكافة الموظفين حول الصحة والوقاية من فيروس كوفيد-19 وطريقة التعامل مع خدمات المبنى (بهدف الحفاظ على سلامة المجتمع).
  • تعيين مدير للبروتوكولات في الموقع للتحقق من الحالات الخطرة وإصدار إنذارات عند وجود مخالفات لبروتوكولات فيروس كوفيد-.19
  • إجراء عمليات تحقق مفاجئة حول الالتزام بالبروتوكولات في مواقع الإنشاءات والصيانة.

 

بروتوكولات الطيران الداخلي و الدولي

الصالات

نقاط عامة

  • استخدام الملصقات الأرضية لتوجيه الأفراد بمسافات التباعد الجسدي الآمنة والحفاظ عليها (لمسافة متر ونصف) ومنع الازدحام (مثل: في مناطق الصعود إلى الطائرة والنزول منها، وعند مداخل ومخارج الصالات، وطوابير الانتظار عند الكاونترات، وفي مكاتب الجوازات، وأمام المصاعد، وفي منطقة الصعود إلى الطائرة، ونقاط التفتيش الأمني).
  • إجراء فحص درجة الحرارة عند مدخل الصالات.
  • توفير مطهرات اليدين والأوراق الصحية على الكاونترات وعند المداخل.
  • استخدام آليات للتحقق من التذاكر بدون تلامس (مثل: الأشعة تحت الحمراء أو ماسحات رمز الاستجابة السريعة).
  • يجب تجهيز غرفة عزل في مركز المراقبة الوبائية للحالات المشتبه بها من الموظفين أو المسافرين ويجب التواصل مع مركز المراقبة الوبائية بالمطار والجهات المختصة لعمل الإجراءات اللازمة.
  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد.
  • السماح بالصلاة في المكان المخصص مع ضرورة اتباع بروتوكولات المساجد وضرورة وجود مشرفين لتنظيم الدخول ومنع التزاحم.

عند المداخل والمخارج

  • يجب عزل الموظفين وأعضاء طاقم الطائرات الذين تظهر عليهم الأعراض [تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية] ومنعهم من الحضور إلى العمل.
  • منع الركاب الذين تظهر عليهم الأعراض [العطس والسعال، أو الذين تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية عن طريق جهاز معتمد من الهيئة العامة للغذاء والدواء)] من دخول الصالات.

داخل الصالة

  • تقليل عدد الأشخاص المسموح لهم باستخدام الأماكن والمرافق المشتركة للحفاظ على التباعد الاجتماعي الموصى به (لمسافة متر ونصف) (مثل: المنطقة الحرة، ومناطق الانتظار/الركوب، ودورات المياه).
  • تطهير المواد التي يتم مشاركة استخدامها في الصالات بين الورديات المختلفة (مثل: غرف الصلاة، ومكاتب العمل للموظفين، وكاونتر الصعود إلى الطائرة، وما إلى ذلك).
  • استخدام سلال مهملات تعمل دون الحاجة للمسها.
  • تقييد إقامة الاجتماعات والتجمعات [اتباع بروتوكولات القطاع الاجتماعي].
  • توفير غرف عزل كافية ومناسبة ومجهّزة في الصالات [بالامتثال لتوجيهات الجهات المختصة] للحالات التي تظهر عليها الأعراض [العطس والسعال، أو الذين تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية] أثناء التواجد في الصالة.
  • إغلاق الأماكن العامة غير الضرورية (مثل: الغرف المخصصة للتدخين)، أو تخصيص غرفة للمدخنين في خارج صالة المطار إن أمكن.
  • التخلص من أو تعطيل المواد التي يتم مشاركة استخدامها (مثل: أقلام الحبر المستخدمة لتعبئة الأوراق، وأجهزة شرب المياه، والشاشات التي تعمل باللمس).
  • السماح بفتح المطاعم بما فيها البوفيهات والسماح بفتح الكافيهات مع ضرورة الالتزام ببروتوكولات المطاعم والكافيهات.
  • فرض نظام استخدام السلالم باتجاه واحد في جميع الأوقات.
  • النظر في حصر استخدام المصاعد على ذوي الاحتياجات الخاصة وللأغراض الخاصة.
  • يجب التأكد من توفر صابون الأيدي في دورات المياه وأن يكون المطهر يحتوي 80-60% من الكحول وموافق للاشتراطات من الهيئة العامة للغذاء والدواء.
  • يجب وضع ملصقات أرضية في أماكن الانتظار عند منصات إنهاء إجراءات السفر، ومنصات الجوازات، عند تفتيش الأمتعة واستلامها، وعند المطاعم بحيث تضمن مسافة لا تقل عن (لمسافة متر ونصف) بين الأشخاص لتحقيق التباعد الاجتماعي.
  • يجب وضع الكراسي في صالات الانتظار وطاولات الطعام بطريقة تضمن التباعد الاجتماعي بمسافة لا تقل عن (لمسافة متر ونصف) مع التأكد من ترك المسافة نفسها بينهم أثناء نقل الركاب من وإلى الطائرات عند استخدام الممرات أو الحافلات.
  • يجب على الموظفين وطاقم الطائرة التقليل من التواصل الشخصي مع المسافرين ولبس الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم والقفازات عند التعامل معهم والالتزام بالتباعد الاجتماعي.
  • حث المسافرين على استخدام وسائل الدفع الالكترونية وتجنب العملات الورقية والمعدنية في المطاعم ومنطقة شراء التذاكر قدر الإمكان.
  • بالنسبة لجميع العاملين في المطار، يجب عليهم لبس الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم، عند التعامل مع المسافرين وتعقيم اليدين بعد التعامل مع جوازات السفر والمستندات التي تخص المسافرين ويجب تعقيم جهاز البصمة بعد كل مسافر.
  • حث المسافرين على تطهير اليدين بالمعقم بعد أخذ البصمة عند الجوازات.
  • يجب الالتزام بتطهير الأسطح البيئية مثل منصات إنهاء إجراءات السفر، صالات استقبال أو انتظار المسافرين، أجهزة البصمة في منصات الجوازات كل ساعتين بمطهرات معتمدة من الهيئة العامة للغذاء والدواء (هيبوكلوريت الصوديوم) مع إتباع الإرشادات الموضحة على العبوات مع التركيز على الأماكن التي يكثر فيها احتمالية التلامس كمقابض الأبواب وطاولات الطعام ومساند المقاعد ومفاتيح المصاعد وخلافه.
  • يجب إزالة الأوساخ بالماء والصابون قبل عملية التطهير للأسطح.
  • يجب التطهير والتعقيم الكامل والمستمر للطائرات التي تم استخدامها بعد وصولها بما في ذلك مقاعد الركاب وأحزمة الأمان وطاولات الطعام ودورات المياه وخزائن حفظ الأمتعة.
  • يجب تطهير الحافلات والممرات المخصصة لنقل الركاب من وإلى الطائرات بشكل دوري.
  • الحرص على تطهير دورات المياه كل ساعتين بمطهرات معتمدة من قبل الهيئة العامة للغداء والدواء ويفضل تطهير دورات المياه في الطائرات بعد كل استخدام.
  • يجب الاحتفاظ بسجل خاص بأوقات التطهير للأسطح ودورات المياه.
  • يفضل أن يكون هناك أبواب تعمل ذاتيا وخاصة في مداخل الصالات وكذلك صنابير تعمل ذاتيا في دورات المياه لتقليل احتمالية التلامس ونقل المرض.
  • يجب استخدام أدوات الأكل المعدة للاستخدام الواحد عند تقديم الطعام في الطائرات وصالات المطارات.
  • الحرص على التهوية الجيدة في جميع الأماكن وخصوصا أماكن التجمعات وتقليل درجة الحرارة بشكل عام في صالات المطارات وفي الطائرات بشكل خاص، ويفضل تزويدها بالأجهزة اللازمة لمتابعة وقياس جودة الهواء إن أمكن.
  • يجب تغيير أو تنظيف فلاتر الهواء لأجهزة التهوية وخاصة المكيفات بشكل دوري.
  • السماح بفتح المطاعم وأماكن الصلاة مع اتباع البروتوكولات الوقائية الخاصة بها.
  • الأسواق الحرة تكون مفتوحة مع التأكيد على تعقيم الاغراض بشكل دوري وتوفير المعقمات في أماكن بارزة من السوق ان أمكن ذلك.
  • يجب التخلص من الأدوات التي قد يتشارك في استخدامها الموظفون مثل الأقلام والأوراق وبرادات شرب المياه وأدوات تحضير الشاي والقهوة وغيرها.
  • يجب تقليل الشاشات التفاعلية، شاشات استخراج بطاقة الصعود للطائرة أو الشاشات الإرشادية التي تعمل عن طريق اللمس الخاصة بالمسافرين. ويجب إيقاف جهاز البصمة الخاص بتحضير الموظفين.
  • يفضل وجود سلة مهملات ونفايات تعمل دون الحاجة للمس ويجب التخلص من النفايات بشكل مستمر.
  • تخفيض عدد الركاب داخل الحافلات وترك مسافات كافية بينهم أثناء نقل الركاب من وإلى الطائرات.
  • يجب على المشرفين تنظيم انتظار المسافرين عند منصات إنهاء إجراءات السفر، منصات الجوازات، وتفتيش الأمتعة واستلامها والمطاعم بوضع علامات أو ملصقات مرئية على الأرض تضمن مسافة متر ونصف بين الأفراد.
  • تحديد عدد الأشخاص المستخدمين للمصاعد بترك المسافة الامنة الموصى بها (لمسافة متر ونصف).
  • استخدام علامات بحيث تضمن مسافة متر ونصف بين الأفراد في السلالم الكهربائية أو السلالم العادي.

داخل الصالة – الموظفين

  • يجب على جميع طاقم الموظفين الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم في جميع الأوقات أثناء العمل وتجنب لمس الفم والأنف والعينين أثناء ارتدائهم للقفازات.
  • إلزام الموظفين بالالتزام بممارسات النظافة الوقائية (مثل: استخدام المطهرات، وتكرار غسل اليدين باستمرار، وزيادة ذلك على موظفي خدمة العملاء).
  • يجب أن يعمل موظفو خدمة العملاء من كبائن أو مكاتب بحيث تفصلهم مسافة مناسبة عن الركاب (مثل: استخدام حواجز من الزجاج الواقي).
  • منع الانتقال بين مناطق العمل المختلفة دون تطهير.

داخل الصالة – الركاب

  • يجب على جميع الركاب ارتداء الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم في جميع الأوقات أثناء التواجد في الصالة.
  • النظر في مطالبة الركاب بحمل أمتعتهم و معلقاتهم الشخصية بأنفسهم في جميع الأوقات.
  • يجب منع المسافرين الذين لديهم ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية من الخروج من المطار أو الطائرة وأخذ بياناتهم والإبلاغ عنهم فورا لمركز المراقبة الوبائية أو بالاتصال على ٩٣٧ لمعرفة التوجيهات المطلوبة لنقل الحالة للمستشفى.

الطائرة

على متن الطائرة

  • المحافظة على مسافة التباعد الاجتماعي الموصى بها [(لمسافة متر ونصف)] بين الركاب في جميع الأوقات، والنظر في تخصيص بعض المقاعد (مثل: آخر ثلاثة صفوف) كمنطقة حجر للتعامل مع حالات الطوارئ المحتملة أثناء الرحلة.
  • السماح للعوائل بالجلوس سوياً وحجز المقاعد مسبقا.
  • السماح بتقديم الوجبات خلال رحلات الطيران.
  • السماح بالمبيعات الجوية في الطائرة.
  • تطبيق الإجراءات القياسية للتنظيف والتطهير [مقصورة الركاب بعد كل رحلة].
  • تطهير دورات المياه بعد كل استخدام وتوفير أغطية مقاعد صحية تستخدم لمرة واحدة.
  • إزالة جميع النسخ المطبوعة، والمجلات باستثناء كيس التقيؤ ليتم استبدالها في كل رحلة.
  • يجب إغلاق المصلى في الطائرة إن وجد.
  • يفضل وجود مكان عزل للحالة المشتبه بها.

 

الركاب

  • توفير أدوات النظافة الشخصية [مثل: المناديل المبللة، والأوراق الصحية، وكمامات الوجه المصنوعة من القماش والمعقمات] لكل راكب.
  • يجب على جميع الركاب ارتداء كمامات الوجه القماشية قبل الصعود إلى الطائرة وطوال الوقت أثناء الرحلة.
  • وضع تشريعات مناسبة للمسافرين الذين لديهم ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية من الخروج من المطار أو الطائرة وأخذ بياناتهم والإبلاغ عنهم فورا لمركز المراقبة الوبائية أو بالاتصال على ٩٣٧ لمعرفة التوجيهات المطلوبة لنقل الحالة للمستشفى.

أفراد طاقم الطائرة

  • يجب على أفراد الطاقم تطهير أيديهم قبل تقديم الخدمات للركاب.
  • يجب على جميع أفراد الطاقم ارتداء القفازات والكمامات الطبية أو القماشية او ما يغطي الأنف والفم في جميع الأوقات أثناء العمل وتجنب لمس الفم والأنف والعينين أثناء ارتدائهم للقفازات.
  • يجب الإبلاغ عن الحالات بين الموظفين وطاقم الطائرة التي لديها ارتفاع في الحرارة أو أعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) ويشتبه بإصابتها بمرض كوفيد-١٩ حسب المعايير المعتمدة في الدليل الارشادي لمرض كورونا المستجد كوفيد-١٩، وتسجيل البيانات وأرقام التواصل للحالة والاتصال فوراً على مركز المراقبة الوبائية في المطار أو على الرقم ٩٣٧ لمعرفة التوجيهات المطلوبة لنقل الحالة للمستشفى.
  • اتباع تعليمات وزارة الصحة فيما يخص القادمين من خارج المملكة.

 

التتبع والإبلاغ

  • إعداد سجل يومي مفصل لرحلات السفر السابقة للموظفين والحالة الصحية لهم، بما في ذلك قائمة الموظفين الموجودين في الحجر الصحي.
  • إعداد قائمة بالموظفين الذين يعملون معًا وفترات عملهم وتواريخها – يفضل تثبيت طاقم موظفين الطائرة وتقليل التبديل بينهم قدر الامكان.
  • تصنيف المخاطر الصحية عبر إجراء استطلاعات منزلية [تجدها على الموقع الرسمي لوزارة الصحة].
  • اتباع تعليمات وزارة الصحة والجهات ذات العلاقة حول مرض كوفيد-١٩ قبل السماح لأي من الموظفين باستئناف العمل (بما في ذلك الموظفين العائدين من السفر).
  • التأكد من إجراء فحص درجة الحرارة وإبلاغ الجهات المعنية بشأن أي حالات تزيد درجة حرارتها عن [38 درجة مئوية] لأحد الموظفين أو الركاب أو أفراد الطاقم، وعزل الحالة لحين إحالتها إلى منشأة الرعاية الصحية.
  • مطالبة جميع الموظفين بتطبيق العزل الذاتي في حال ظهور أي من أعراض مرض كوفيد-19
    في حالة وجود إصابة إيجابية بمرض كوفيد-١٩، يجب إخطار وزارة الصحة على الفور واتباع توجيهات وزارة الصحة فيما يتعلق بإجراء الاختبارات على الحالات المشتبه في إصابتها وتتبعها وعزلها.
  • في حال وجود حالة مشتبه بها في أحد الرحلات الدولية أو المحلية القادمة يجب عزل الحالة إن أمكن، والتأكد من ارتداء الكمامات من قبل الحالة والركاب وطاقم الطائرة والتنسيق مسبقاً مع موظفي المطار وموظفي مركز المراقبة الوبائية من أجل إتمام إجراءات الوصول وأخذ الاحتياطات اللازمة من قبل الموظفين ويجب التعامل مع الحالة حسب التوجيهات المتبعة في الدليل الإرشادي لمرض كوفيد-١٩.

 

التواصل والتنفيذ

  • عرض أفضل ممارسات التطهير على الشاشات داخل الطائرات وفي الصالات (مثل: تطهير مقاعد الركاب، والمرحاض قبل الاستعمال وبعده).
  • منع المجلات والجرائد الورقية في الطائرة.
  • استخدام القنوات الرقمية (مثل: مواقع التواصل الاجتماعي، والتطبيقات الهاتفية، والرسائل النصية)، والقنوات الأخرى (مثل: وضع الملصقات داخل الطائرة وفي المحطات) لرفع الوعي لدى الموظفين والركاب وأفراد الطاقم بشأن مرض كوفيد-١٩ بما يتماشى مع توجيهات وزارة الصحة.
  • تعيين مديرين للبروتوكولات للتأكد من اتباع البروتوكولات الموضوعة الصادرة عن الجهات المختصة.
  • إرشاد العملاء والموظفين شخصيًا لتقديم توجيهات حول تطهير أيديهم قبل وبعد استخدام المرافق المشتركة.
  • إجراء تدريبات إلزامية عن الصحة والسلامة بشأن مرض كوفيد-19 لجميع الموظفين وأفراد الطاقم.

بروتوكولات الحافلات داخل المدن

محطة الحافلة

نقاط عامة

  • تشجيع الركاب لاستخدام وسائل الدفع الإلكترونية (مثل: عبر الإنترنت وخيارات الدفع بالبطاقات والهاتف الذكي) لشراء التذاكر.
  • يجب عزل السائقين الذين تظهر عليهم الأعراض [العطس والسعال، أو الذين تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية] ومنعهم من العمل.
  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد.
    تركيب مطهرات الأدي داخل الحافلات وعند البوابات.

ركوب الحافلة أو النزول منها

  • استخدام بوابات منفصلة لدخول المحطات والخروج منها، حيثما أمكن ذلك
  • اقتصار دخول المحطة على الركاب فقط (أي حملة التذاكر) والموظفين المصرّح لهم
  • منع الركاب الذين تظهر عليهم الأعراض الذين تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية من دخول المحطات
  • يجب عزل السائقين والموظفين الذين تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية ومنعهم من العمل
  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد

أثناء التواجد في المحطة

  • إغلاق الأماكن العامة غير الضرورية في المحطات (مثل: الاستراحات، والغرف المخصصة للتدخين، والمقاصف)
  • التخلص من أو تعطيل المواد أو الأجهزة التي يتم مشاركة استخدامها (مثل: الأقلام، وأجهزة شرب المياه، والشاشات التي تعمل باللمس)
  • فرض نظام استخدام السلالم باتجاه واحد في جميع الأوقات
  • تطهير المواد التي يتم مشاركة استخدامها في المحطات دوريًا وبين الورديات المختلفة (مثل: وأجهزة إصدار التذاكر، و كاونترات ركوب الحافلة، ومناطق الانتظار)
  • تطهير دورات المياه [بعد كل استخدام] وتوفير أغطية مقاعد صحية تستخدم لمرة واحدة
  • استخدام سلال مهملات تعمل دون الحاجة للمسها
  • تقييد الاجتماعات والتجمعات [اتباع بروتوكولات القطاع الاجتماعي]
  • تجهيز غرف للعزل للحالات المشتبهة بإصابتها بمرض كوفيدـ19 حيث ما أمكن
  • النظر في إجراء تطهير كامل للمحطة في حال تأكيد إصابة أحد الموظفين أو الركاب بمرض كوفيد-19، وإلزام جميع الموظفين الذين كانوا على اتصال بالحالة بالحجر الذاتي [وفقًا لتوجيهات وزارة الصحة]

أثناء التواجد في المحطة – الموظفون

  • يجب على جميع طاقم الموظفين ارتداء الكمامات القماشية أو ما يغطي الأنف والفم في جميع الأوقات أثناء العمل
  • إلزام الموظفين بالالتزام بممارسات النظافة الوقائية (مثل: استخدام المعقمات، وتكرار غسل اليدين باستمرار، وزيادة ذلك على موظفي خدمة العملاء)
  • يجب أن يعمل موظفو خدمة العملاء من كبائن أو مكاتب بحيث تفصلهم مسافة متر ونصف إلى مترين كافية عن العملاء أو أن يتم استخدام حواجز من الزجاج الواقي
  • تقليص عدد الموظفين الميدانيين واقتصاره على العاملين في الخدمات والعمليات الأساسية فقط وتشجيع العمل عن بُعد
  • منع الانتقال بين مناطق العمل المختلفة دون تطهير

أثناء التواجد في المحطة – الركاب

  • يجب على جميع الركاب ارتداء الكمامات القماشية أو ما يغطي الأنف والفم في جميع الأوقات أثناء التواجد في المحطة
  • النظر في مطالبة الركاب بحمل أمتعتهم ومتعلقاتهم الشخصية بأنفسهم في جميع الأوقات

 

ركوب الحافلة أو النزول منها

  • المحافظة على مسافة التباعد الجسدي الموصى بها [(لمسافة متر ونصف)] عند ركوب الحافلة أو النزول منها، ومنع التزاحم.
  • استخدام آليات للتحقق من التذاكر بدون تلامس (مثل: الأشعة تحت الحمراء أو ماسحات رمز الاستجابة السريعة، وغيره).

داخل الحافلة

  • عدم السماح بوقوف الركاب داخل الحافلة خلال الرحلة.
  • الالتزام الركاب بذات المقعد طوال وقت الرحلة.
  • تطهير مقصورات الحافلات والأماكن الخارجية التي يتشارك الركاب استخدامها (مثل الأبواب والمقابض) [في نهاية كل خط أو في حال تسبّب أحد الركاب في انتشار أي رذاذ داخل المركبة (مثل: العطس أو السعال بدون كمامة أو التقيؤ)].
  • إيقاف العمل بالحافلة لحين التطهير الكامل في حال تأكيد إصابة أحد الركاب بمرض كوفيد-١٩ [وفقًا لتوجيهات وزارة الصحة].
  • توفير مطهرات اليدين والأوراق الصحية في مقصورة الركاب.
  • يجب ألا يتجاوز عدد الركاب داخل الحافلة طوال مدة الرحلة عن 50% من إجمالي الطاقة الاستيعابية للحافلة، والمحافظة على التباعد الجسدي داخل الحافلة من خلال إتباع السياسة الموصى بها وترك مقعد فارغ على الأقل بين كل راكب والآخر.

 

الركاب

  • السماح للركاب حاملي تذاكر المقاعد فقط بركوب الحافلة، وعدم السماح بوقوف الركاب داخل الحافلة.
  • حمل الركاب لأمتعتهم ومتعلقاتهم الشخصية بأنفسهم أثناء ركوب الحافلة.
  • يجب على جميع الركاب ارتداء الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم في جميع الأوقات أثناء التواجد في الحافلة.

 

سائق الحافلة

  • يجب على السائقين لبس الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم في جميع الأوقات أثناء العمل.
  • الالتزام بممارسات النظافة الوقائية (مثل: استخدام المطهرات).
  • تجنب الاحتكاك مع الركاب.

التتبع والإبلاغ

  • اتباع تعليمات وزارة الصحة والجهات ذات العلاقة حول مرض كوفيد-١٩ قبل السماح لأي من السائقين باستئناف العمل (بما في ذلك العائدين من السفر)
  • التأكد من إجراء فحص درجة الحرارة وإبلاغ الجهات المعنية بشأن أي حالات تزيد درجة حرارتها عن [38 درجة مئوية] لأحد السائقين، وعزل الحالة لحين إحالتها إلى منشأة الرعاية الصحية.
  • مطالبة جميع السائقين بتطبيق الحجر الذاتي في حال ظهور أي من أعراض مرض كوفيد-١٩.
    في حالة وجود إصابة إيجابية بمرض كوفيد-١٩، يجب إخطار وزارة الصحة على الفور واتباع توجيهات وزارة الصحة فيما يتعلق بإجراء الاختبارات على الحالات المشتبه في إصابتها وتتبعها وعزلها.
  • إعداد سجل يومي مفصل لرحلات السفر السابقة للسائقين والحالة الصحية لهم، بما في ذلك قائمة السائقين الموجودين في الحجر الصحي.
  • إعداد قائمة بالسائقين الذين يعملون معًا وفترات عملهم وتواريخها.

التنفيذ

  • استخدام القنوات الرقمية (مثل: مواقع التواصل الاجتماعي، والتطبيقات الهاتفية، والرسائل النصية، واللوحات الرقمية)، والقنوات الأخرى (مثل: وضع الملصقات داخل الحافلة) لرفع الوعي لدى الموظفين والركاب والسائقين بشأن مرض كوفيد-١٩، بما يتماشى مع توجيهات وزارة الصحة.
  • إرشاد العملاء (الركاب) شخصيًا لتقديم توجيهات حول تطهير أيديهم قبل وبعد استخدام الحافلات.
  • إجراء تدريبات إلزامية عن الصحة والسلامة بشأن مرض كوفيد-١٩ لجميع السائقين.

 

بروتوكولات الحافلات بين المدن

محطة الحافلة

نقاط عامة

  • تشجيع استخدام وسائل الدفع الإلكترونية (مثل: عبر الإنترنت وخيارات الدفع بالبطاقات والهاتف الذكي).
  • استخدام الملصقات الأرضية لتوجيه الأفراد بمسافات التباعد الجسدي والحفاظ عليها (لمسافة متر ونصف) ومنع الازدحام (مثل: في مناطق الركوب والنزول، وعند المداخل والمخارج، وطوابير الانتظار عند أجهزة إصدار التذاكر، وأمام المصاعد، وعند نقاط التحقق الأمني).
  • إجراء فحص درجة الحرارة عند بوابة الدخول للمحطة.
  • توفير مطهرات اليدين والأوراق الصحية على الكاونترات وعند المداخل.
  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد.
  • تطهير محطات ركوب الحافلات والنزول منها دوريًا (مثل: مرة يوميًا)
  • إزالة جميع النسخ المطبوعة، والمجلات
  • تركيب مطهرات الأيدي داخل الحافلات وعند البوابات.

 

عند المداخل و المخارج

  • منع الركاب الذين تظهر عليهم الأعراض [العطس والسعال، أو الذين تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية عن طريق جهاز معتمد من الهيئة العامة للغذاء والدواء)] من دخول المحطات
    يجب عزل السائقين والموظفين الذين تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية] ومنعهم من العمل.
  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد.
  • استخدام بوابات منفصلة لدخول المحطات والخروج منها، حيثما أمكن ذلك.

أثناء التواجد في المحطة

  • السماح بالأماكن العامة في المحطات (مثل: لاستراحات، والمقاصف) مع تطبيق بروتكولات المطاعم والمقاهي
  • يجب عدم السماح بغرف التدخين.
  • التخلص من أو تعطيل المواد التي يتم مشاركة استخدامها (مثل: أقلام الحبر المستخدمة لتعبئة الأوراق، وأجهزة شرب المياه، والشاشات التي تعمل باللمس).
  • تطهير المواد التي يتم مشاركة استخدامها في المحطات دوريًا وبين الورديات المختلفة (مثل: غرف الصلاة وأجهزة إصدار التذاكر، و كاونترات ركوب الحافلة، ومناطق الانتظار).
  • تطهير دورات المياه [بعد كل استخدام] وتوفير أغطية مقاعد صحية تستخدم لمرة واحدة.
  • استخدام سلال مهملات تعمل دون الحاجة للمسها.
  • تقييد الاجتماعات والتجمعات [اتباع بروتوكولات القطاع الاجتماعي].
  • توفير غرف عزل كافية ومناسبة ومجهّزة في المحطات [بالامتثال لتوجيهات الجهات المختصة] للحالات التي تظهر عليها الأعراض [الذين تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية] أثناء التواجد في المحطة حيث ما أمكن.
  • النظر في إجراء تطهير كامل للمحطة في حال تأكيد إصابة أحد الموظفين أو الركاب بمرض كوفيد-١٩، وإلزام جميع الموظفين الذين كانوا على اتصال بالحالة بالحجر الذاتي [وفقًا لتوجيهات وزارة الصحة].

أثناء التواجد في المحطة – طاقم الموظفين

  • يجب على جميع طاقم الموظفين الكمامات الطبية أو القماشية او ما يغطي الأنف والفم في جميع الأوقات أثناء العمل وتجنب لمس الفم والأنف والعينين اثناء ارتدائهم القفازات.
  • إلزام الموظفين بالالتزام بممارسات النظافة الوقائية (مثل: استخدام المطهرات، وتكرار غسل اليدين باستمرار، وزيادة ذلك على موظفي خدمة العملاء).
  • يجب أن يعمل موظفو خدمة العملاء من كبائن أو مكاتب بحيث تفصلهم مسافة مناسبة عن الركاب (مثل: استخدام حواجز من الزجاج الواقي).
  • تقليص عدد الموظفين الميدانيين واقتصاره على العاملين في الخدمات والعمليات الأساسية فقط وتشجيع العمل عن بُعد.
  • منع الانتقال بين مناطق العمل المختلفة دون تطهير.

أثناء التواجد في المحطة – الركاب

  • يجب على جميع الركاب ارتداء الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم في جميع الأوقات أثناء التواجد في المحطة.
  • النظر في مطالبة الركاب بحمل أمتعتهم ومتعلقاتهم الشخصية بأنفسهم في جميع الأوقات.
    الحافلات

ركوب الحافلة أو النزول منها

  • ضمان محافظة الركاب على مسافة التباعد الجسدي الموصى بها (لمسافة متر ونصف) في جميع الأوقات عند ركوب الحافلة أو النزول منها.
  • تخصيص أبواب مختلفة للركوب والنزول (حيثما أمكن ذلك)، مع استثناء الأشخاص الذين يعانون من صعوبة الحركة ويحتاجون إلى المساعدة.
  • استخدام الملصقات الأرضية لتوجيه الأفراد بمسافات التباعد الجسدي والحفاظ عليها (لمسافة متر ونصف) ومنع الازدحام (مثل: داخل الحافلة، وأثناء الركوب والنزول، وفي مناطق الانتظار).
  • استخدام آليات للتحقق من التذاكر بدون تلامس (مثل: الأشعة تحت الحمراء أو ماسحات رمز الاستجابة السريعة).

 

داخل الحافلة

  • تطهير مقصورات الحافلات والأماكن الخارجية التي يتشارك الأفراد استخدامها (مثل الأبواب والمقابض) [في نهاية كل رحلة أو في حال تسبّب أحد الركاب في انتشار أي رذاذ داخل المركبة (مثل: العطس أو السعال بدون كمامة أو التقيؤ)].
  • إيقاف العمل بالحافلة لحين التطهير الكامل في حال تأكيد إصابة أحد الركاب بمرض كوفيد-١٩ [وفقًا لتوجيهات وزارة الصحة].
  • يجب ألا يتجاوز عدد الركاب داخل الحافلة طوال مدة الرحلة عن 50% من إجمالي الطاقة الاستيعابية للحافلة، والمحافظة على التباعد الجسدي داخل الحافلة من خلال إتباع السياسة الموصى بها وترك مقعد فارغ على الأقل بين كل راكب والآخر.
  • توفير مطهرات اليدين والأوراق الصحية في مقصورة الركاب.
  • إزالة جميع النسخ المطبوعة، والمجلات.
  • المحافظة على مسافة التباعد الاجتماعي الموصى بها (لمسافة متر ونصف) بين الركاب في جميع الأوقات
  • الالتزام بذات المقعد لنفس الراكب طوال وقت الرحلة.

الركاب

  • السماح للركاب حاملي تذاكر المقاعد فقط بركوب الحافلة، وعدم السماح بوقوف الأفراد داخل الحافلة.
  • النظر في مطالبة الركاب بحمل أمتعتهم ومتعلقاتهم الشخصية بأنفسهم أثناء ركوب الحافلة (حيثما يمكن).
  • يلتزم جميع الركاب بارتداء الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم عند استخدام الحافلات.
  • السماح للعوائل بالجلوس سوياً وحجز المقاعد مسبقا (ان أمكن).

سائق الحافلة

  • يجب على السائقين ارتداء كمامات الوجه في جميع الأوقات أثناء العمل وتجنب لمس الفم والأنف والعينين أثناء ارتدائهم القفازات.

 

التتبع والإبلاغ

  • اتباع تعليمات وزارة الصحة والجهات ذات العلاقة حول مرض كوفيد-١٩ قبل السماح لأي من الموظفين باستئناف العمل (بما في ذلك الموظفين العائدين من السفر).
  • التأكد من إجراء فحص درجة الحرارة وإبلاغ الجهات المعنية بشأن أي حالات تزيد درجة حرارتها عن [38 درجة مئوية] لأحد الموظفين أو السائقين أو الركاب، وعزل الحالة لحين إحالتها إلى منشأة الرعاية الصحية.
  • مطالبة جميع الموظفين بتطبيق الحجر الذاتي في حال ظهور أي من أعراض مرض كوفيد-١٩.
    في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب تطبيق البروتوكولات المعتمدة من مركز وقاية ووزارة الصحة والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.
  • إعداد سجل يومي مفصل لرحلات السفر السابقة للموظفين والحالة الصحية لهم، بما في ذلك قائمة الموظفين الموجودين في الحجر الصحي.
  • إعداد قائمة بالموظفين الذين يعملون معًا وفترات عملهم وتواريخها.

التنفيذ

  • استخدام القنوات الرقمية (مثل: مواقع التواصل الاجتماعي، والتطبيقات الهاتفية، والرسائل النصية، واللوحات الرقمية)، والقنوات الأخرى (مثل: وضع الملصقات داخل المركبة وفي المحطات) لرفع الوعي لدى الموظفين والركاب والسائقين بشأن مرض كوفيد-١٩، بما يتماشى مع توجيهات وزارة الصحة.
  • تعيين مديرين للبروتوكولات للتأكد من اتباع البروتوكولات الموضوعة الصادرة عن الجهات المختصة.
  • إرشاد العملاء والموظفين شخصيًا لتقديم توجيهات حول تطهير أيديهم قبل وبعد استخدام الحافلات.
  • إجراء تدريبات إلزامية عن الصحة والسلامة بشأن مرض كوفيد-١٩ لجميع الموظفين والسائقين.

 

بروتوكولات عبارات جازان وفرسان لنقل الركاب والبضائع

صالات العبارات

نقاط عامة

  • تشجيع استخدام التذاكر الإلكترونية للحجز على متن العبارات بما فيها الركاب والسيارات. 
  • تشجيع استخدام التذاكر الإلكترونية للحجز على متن العبارات بما فيها الركاب والسيارات.
  • استخدام الملصقات الأرضية لتوجيه الأفراد بمسافات التباعد الاجتماعي والحفاظ عليها (لمسافة متر ونصف) ومنع الازدحام (مثل: في مناطق الركوب والنزول، وعند المداخل والمخارج، وعند نقاط التحقق الأمني).
  • إجراء فحص درجة الحرارة عند بوابة الدخول أثناء التواجد في الميناء).
  • توفير معقمات اليدين والأوراق الصحية على مكاتب الاستقبال وعند المداخل.
  • منع الركاب الذين تظهر عليهم الأعراض [العطس والسعال، أو الذين تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية] من دخول المحطات.
  • يجب عزل طاقم العبارة والموظفين الذين تظهر عليهم الأعراض [العطس والسعال، أو الذين تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية] ومنعهم من العمل.
  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد.

أثناء التواجد في صالة الركاب

  • إغلاق الأماكن العامة غير الضرورية في المحطات(الغرف المخصصة للتدخين)
  • السماح بفتح الاستراحات والمقاصف والمطاعم مع ضرورة اتباع بروتكولات المطاعم. 
  • تقييد الاجتماعات والتجمعات [اتباع بروتوكولات القطاع الاجتماعي].
  • تطهير المواد التي يتم مشاركة استخدامها في صالات القدوم والمغادرة دوريًا وبين الورديات المختلفة (مثل: أجهزة إصدار التذاكر، ومكاتب الاستقبال ركوب العبارات، ومناطق الانتظار).
    يفضل التخلص من / أو تعطيل المواد التي يتم مشاركة استخدامها (مثل: أقلام الحبر المستخدمة لتعبئة الأوراق، وأجهزة شرب المياه، والشاشات التي تعمل باللمس).
  • تطهير دورات المياه على الأقل مرة يوميا وتوفير أغطية مقاعد صحية تستخدم لمرة واحدة.
    استخدام سلال مهملات تعمل دون الحاجة للمسها.
  • توفير غرف عزل كافية ومناسبة ومجهّزة في صالات الركاب [بالامتثال لتوجيهات الجهات المختصة] للحالات التي تظهر عليها الأعراض [الذين تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية] أثناء التواجد في الصالات حيث ما أمكن.
  • النظر في إجراء تطهير كامل للصالات والعبارات في حال تأكيد إصابة أحد الموظفين أو الركاب بمرض كوفيد-19، وإلزام جميع الموظفين الذين كانوا على اتصال بالحالة بالحجر الذاتي [وفقًا لتوجيهات وزارة الصحة].

أثناء التواجد في الصالات والعبارات وطاقم الموظفين

  • يجب على جميع طاقم الموظفين ارتداء القفازات والكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم في جميع الأوقات أثناء العمل وتجنب لمس الفم والأنف والعينين أثناء ارتدائهم للقفازات.
  • إلزام الموظفين بالالتزام بممارسات النظافة الوقائية (مثل: استخدام المعقمات، وتكرار غسل اليدين باستمرار، وزيادة ذلك على موظفي خدمة العملاء).
  • يجب أن يعمل موظفو خدمة العملاء من كبائن أو مكاتب بحيث تفصلهم مسافة مناسبة عن الركاب (مثل: استخدام حواجز من الزجاج الواقي).
  • تقليص عدد الموظفين الميدانيين واقتصاره على العاملين في الخدمات والعمليات الأساسية فقط وتشجيع العمل عن بُعد.
  • منع الانتقال بين مناطق العمل المختلفة دون تطهير.

أثناء التواجد الركاب في الصالة والعبارات

  • يجب على جميع الركاب ارتداء الكمامات الطبية أو القماشية او ما يغطي الأنف والفم في جميع الأوقات أثناء التواجد في الصالة والعبارة.
  • النظر في مطالبة الركاب بحمل أمتعتهم وأغراضهم الشخصية بأنفسهم في جميع الأوقات.

العبارات

ركوب العبارة أو النزول منها

  • ضمان محافظة الركاب على مسافة التباعد الجسدي الموصى بها (لمسافة متر ونصف) في جميع الأوقات عند ركوب العبارة أو النزول منها.
  • تخصيص أبواب مختلفة للركوب والنزول (حيثما أمكن ذلك)، ومنع استخدام الباب الخلفي مع استثناء الأشخاص الذين يعانون من صعوبة الحركة ويحتاجون إلى المساعدة.
  • استخدام الملصقات الأرضية لتوجيه الأفراد بمسافات التباعد الجسدي والحفاظ عليها (لمسافة متر ونصف) ومنع الازدحام (مثل: داخل العبارة، وأثناء الركوب والنزول، وفي مناطق الانتظار).
  • استخدام آليات للتحقق من التذاكر بدون تلامس (مثل: الأشعة تحت الحمراء أو ماسحات رمز الاستجابة السريعة).

داخل العبارة

  • المحافظة على مسافة التباعد الجسدي الموصى بها (لمسافة متر ونصف) بين الركاب في جميع الأوقات عن طريق (ترك مقاعد فارغة بين الركاب واتباع سياسة المقاعد البديلة أو الجلوس قُطريًا)
  • الالتزام بذات المقعد لنفس الراكب طوال وقت الرحلة.
  • تطهير مقصورات العبارات والأماكن الخارجية التي يتشارك الأفراد استخدامها (مثل الأبواب والمقابض) [في بداية ونهاية كل رحلة أو في حال تسبّب أحد الركاب في انتشار أي رذاذ داخل العبارة (مثل: العطس أو السعال بدون كمامة أو التقيؤ)].
  • إيقاف العمل بالعبارة لحين التطهير الكامل في حال تأكيد إصابة أحد الركاب بمرض كوفيد-١٩ [وفقًا لتوجيهات وزارة الصحة].
  • توفير معقمات اليدين والأوراق الصحية في مقصورة الركاب.

الركاب

  • السماح للركاب حاملي تذاكر المقاعد فقط بركوب العبارة، وعدم السماح بوقوف الأفراد داخل العبارة.
  • النظر في مطالبة الركاب بحمل أمتعتهم وأغراضهم الشخصية بأنفسهم أثناء ركوب العبارة (حيثما يمكن).
  • يلتزم جميع الركاب بارتداء الكمامات الطبية أو القماشية او ما يغطي الأنف والفم داخل العبارة.

طاقم العبارة

  • يجب على طاقم العبارة استخدام كمامات الوجه أثناء العمل وتجنب لمس الفم والأنف والعينين.

التتبع والإبلاغ

  • اتباع تعليمات وزارة الصحة والجهات ذات العلاقة حول مرض كوفيد-١٩ قبل السماح لأي من الموظفين باستئناف العمل (بما في ذلك الموظفين العائدين من السفر).
  • التأكد من إجراء فحص درجة الحرارة وإبلاغ الجهات المعنية بشأن أي حالات تزيد درجة حرارتها عن [38 درجة مئوية] لأحد الموظفين أو أحد طاقم العبارة أو الركاب، وعزل الحالة لحين إحالتها إلى منشأة الرعاية الصحية.
  • مطالبة جميع الموظفين بتطبيق الحجر الذاتي في حال ظهور أي من أعراض مرض كوفيد-19.
    في حالة وجود إصابة إيجابية بمرض كوفيد-١٩، يجب إخطار وزارة الصحة على الفور واتباع توجيهات وزارة الصحة فيما يتعلق بإجراء الاختبارات على الحالات المشتبه في إصابتها وتتبعها وعزلها.
  • إعداد سجل دوري مفصل لرحلات السفر السابقة للموظفين والحالة الصحية لهم، بما في ذلك قائمة الموظفين الموجودين في الحجر الصحي.
  • إعداد قائمة بالموظفين الذين يعملون معًا وفترات عملهم وتواريخها.

التنفيذ

  • تعيين مدير أو المسؤول لبروتوكولات للتأكد من اتباع البروتوكولات الموضوعة الصادرة عن الجهات المختصة.
  • إرشاد العملاء والموظفين شخصيًا لتقديم توجيهات حول تطهير أيديهم قبل وبعد النزول او الصعود للعبارات.
  • إجراء تدريبات إلزامية عن الصحة والسلامة بشأن مرض كوفيد-١٩ لجميع طاقم العبارات والموظفين.
  • استخدام القنوات الرقمية (مثل: مواقع التواصل الاجتماعي، والتطبيقات الهاتفية، والرسائل النصية، واللوحات الرقمية)، والقنوات الأخرى (مثل: وضع الملصقات داخل العبارة وفي صالات الركاب) لرفع الوعي لدى الموظفين والركاب وطاقم العبارة بشأن مرض كوفيد-١٩، بما يتماشى مع توجيهات وزارة الصحة.

 

بروتوكولات محلات تجارة الجملة والتجزئة والمولات والمراكز التجارية

ساعات العمل

  • تكون ساعات العمل حسب الأنظمة المعمول بها قبل أزمة كورونا إلا في حال صدور توجيهات بخلاف ذلك.

العملاء

  • قياس درجة حرارة العملاء عند المداخل وعدم السماح للعملاء الذين تزيد درجة حرارتهم عن [38 درجة مئوية] بدخول المركز.
  • إلزام جميع العملاء بارتداء الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم.
  • وضع ملصقات أرضية مرئية لتنظيم طوابير الانتظار في الأماكن المزدحمة لضمان وجود مسافة بين العملاء (مثل: المداخل، والمخارج، والمصاعد ودورات المياه.
  • تحديد عدد العملاء في كل متجر [عميل واحد لكل 9 م2 من المساحة الداخلية للمتجر] ووضع لوحات توضح الطاقة الاستيعابية للعملاء.

 

الموظفون

  • وضع ملصقات أرضية مرئية لفرض التباعد بين الموظفين وبين الموظفين والعملاء في أماكن العمل المزدحمة (مثل: مكاتب خدمة العملاء).
  • قياس درجة حرارة الموظفين يوميًا وعدم السماح للموظفين أو موظفي الجهات الخارجية الذين تزيد درجة حرارتهم عن [38 درجة مئوية] بدخول المركز.
  • يجب على جميع الموظفين ارتداء معدات الحماية الشخصية (الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم) في جميع الأوقات أثناء العمل.
  • عدم السماح للموظفين المعرضين لخطر الإصابة (حسب التعريف المرفق في الملحق رقم١) بالحضور للعمل، وإلزامهم بالعمل من المنزل.

المواد

  • السماح بتجربة المواد داخل المتجر مع إبقاء إغلاق غرفة تجربة الملابس.

المتجر/المستودع

  • الحفاظ على مسافة التباعد الاجتماعي الموصى بها (لمسافة متر ونصف) بين العملاء/الموظفين في المناطق المزدحمة في المتجر في جميع الأوقات (مثل: المدخل، وكاونترات خدمة العملاء، والمخارج).
  • استخدام طلاء الأرضيات عند السلالم المتحركة لضمان أن يستخدمها شخص واحد في كل مرة (ووجود مسافة 6 درجات بين الأفراد).
  • تشجيع الدفع عبر نقاط البيع الإلكترونية (أي خيارات الدفع عبر الإنترنت والبطاقة المصرفية والهاتف الذكي).
  • تطهير المرافق وجميع الأسطح التي يلمسها الموظفون/العملاء (مثل آلات عد النقود والرفوف ودورات المياه) [مرة واحدة يوميًا على الأقل].
  • تطهير العربات وسلال التسوق بعد كل استخدام (إن وجدت).
  • ضمان وجود مطهر يدين مخصص في المناطق ودورات المياه المشتركة بالقرب من الأبواب التي تُستخدم بشكلٍ متكرر للتطهير بعد كل استخدام.
  • تعطيل جميع الشاشات العامة التي تعمل باللمس (مثل الشاشات الاستعلامية).
  • التخلص من المواد التي يتشارك العاملون استخدامها داخليًا (مثل: الأقلام المستخدمة لتعبئة أوراق العمل، والأجهزة المشتركة مثل أجهزة شرب المياه وغيرها).
  • التأكد من وجود سلال مهملات ونفايات تعمل دون الحاجة للمسها وتكرار جمع النفايات والتخلص منها باستمرار.
  • السماح باستخدام مواقف السيارات بدون قيود وبتقديم خدمة صف السيارات
  • السماح بالوصول الكامل إلى المركز التجاري ومرافقه، بما في ذلك مناطق الجلوس وتناول الطعام، والصلاة، ودور السينما، وصالات الألعاب مع ضرورة تطبيق البروتوكولات الصحية الخاصة بكل مرفق.
  • السماح بفتح المطاعم والصالات المخصصة للطعام مع ضرورة الالتزام ببروتوكولات المطاعم والمقاهي.
  • السماح بأماكن الترفيه والألعاب بما فيها المخصصة للأطفال مع ضرورة اتباع بروتوكولات الأماكن الترفيهية.
  • إغلاق أماكن قياس الملابس.

الإبلاغ

  • تجهيز غرف للعزل في حال الاشتباه بالإصابة بفيروس كوفيد-١٩
  • قياس درجة حرارة الموظفين وإبلاغ الجهات المعنية عن أي شخص حرارته أعلى من [38 درجة مئوية] وعزل الموظف حتى إحالته إلى إحدى منشآت الرعاية الصحية (وفقًا لتعليمات الجهات المعنية).
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب تطبيق البروتوكولات المعتمدة من مركز وقاية ووزارة الصحة والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.

التوعية وتنفيذ الأنظمة

  • توعية العملاء والموظفين للالتزام بتعليمات الأمان المحدثة (مثل: مسافة التباعد الجسدي، وغسل اليدين، وتطهير الأسطح).
  • وضع لوحة تتضمن بيان الأفعال المخالفة عند مدخل المنشأة.
  • تعيين مدير للبروتوكول وتوجيه قسم الأمن والسلامة (إن وجد) بدعمه برجال أمن في المداخل والمخارج وداخل المركز للتأكد من اتباع البروتوكولات الموضوعة.
  • تخصيص قناة لاستقبال آراء وردود الفعل من العملاء والموظفين للإبلاغ عن خرق البروتوكول أو لطرح أفكار جديدة، مثل: البريد الإلكتروني أو الحسابات على وسائل التواصل الاجتماعي أو رقم هاتف.

بروتوكولات أسواق النفع العام

العملاء

  • قياس درجة حرارة العملاء عند المداخل وعدم السماح للعملاء الذين تزيد درجة حرارتهم عن [38 درجة مئوية] بدخول السوق.
  • إلزام جميع العملاء بارتداء الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم عند المداخل.
  • اقتصار الدخول لحراج جملة للخضار والفواكه والاسماك وما في حكمها على التجار والموردين وضمان الالتزام بمسافة التباعد الاجتماعي الامنة في الحراج (استخدام الملصقات الأرضية للمساعدة في تنظيم العملاء).

الموظفون

  • وضع ملصقات أرضية مرئية لفرض التباعد بين الموظفين وبين الموظفين والعملاء في أماكن العمل المزدحمة (مثل: مناطق إقامة الحراج).وضع ملصقات أرضية مرئية لفرض التباعد بين الموظفين وبين الموظفين والعملاء في أماكن العمل المزدحمة (مثل: مناطق إقامة الحراجات).
  • قياس درجة حرارة الموظفين يوميًا وعدم السماح للموظفين أو موظفي الجهات الخارجية الذين تزيد درجة حرارتهم عن [38 درجة مئوية] بدخول السوق.
  • يجب على جميع الموظفين ارتداء  الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم في جميع الأوقات أثناء العمل.
  • تعيين قائد مجتمعي للقيام بأعمال التنظيم والمراقبة.

المواد

  • السماح بتجربة المواد (مثل: تجربة عينات المواد الغذائية).
  • تطهير وتنظيف المبردات وحاويات النقل المستخدمة في توصيل المواد وكذلك الشحنات الواردة قبل التخزين، ما لم يؤدِي ذلك إلى تلف البضاعة (مثل: الكتب، وما إلى ذلك) (يمكن إجراء ذلك أثناء فحص الجودة).
  • تقليل لمس الموظفين للمواد بالأيدي طوال رحلة تخزين المواد (المواد الواردة، والمواد الصادرة، وعند ترتيب المواد في السوق).
  • تغطية البضائع المكشوفة أثناء نقلها (مثل: تغليف الأطعمة أثناء نقلها).

المتجر/المستودع

  • فرض التباعد الجسدي بحد أدنى متر ونصف بين العملاء/الموظفين في المناطق المزدحمة في المتجر في جميع الأوقات (مثل: المدخل، ومنطقة الخضروات، والمخارج، وما إلى ذلك).
  • استخدام طلاء الأرضيات عند السلالم المتحركة لضمان أن يستخدمها شخص واحد في كل مرة (ووجود مسافة 6 درجات بين الأفراد).
  • ضمان وجود مطهر يدين مخصص في المناطق ودورات المياه المشتركة بالقرب من الأبواب التي تُستخدم بشكلٍ متكرر للتطهير بعد كل استخدام.
  • تشجيع الدفع عبر نقاط البيع الإلكترونية (أي خيارات الدفع عبر الإنترنت والبطاقة المصرفية والهاتف الذكي).
  • تطهير المرافق وجميع الأسطح التي يلمسها الموظفون/العملاء (مثل آلات عد النقود والرفوف ودورات المياه) [مرة واحدة يوميًا على الأقل].
  • تطهير العربات وسلال التسوق بعد كل استخدام (إن وجدت).
  • يفضل عدم تشارك العاملين في استخدام المواد مثل (مثل: مشاركة أقلام الحبر المستخدمة لتعبئة أوراق العمل، والأجهزة المشتركة مثل أجهزة شرب المياه وغيرها).
  • التأكد من وجود سلال مهملات ونفايات تعمل دون الحاجة للمسها وتكرار جمع النفايات والتخلص منها باستمرار.

 

الإبلاغ

  • تجهيز غرف للعزل في حال الاشتباه بالإصابة بفيروس كوفيد-١٩.
  • قياس درجة حرارة الموظفين وإبلاغ الجهات المعنية عن أي شخص حرارته أعلى من [38 درجة مئوية] وعزل الموظف حتى إحالته إلى إحدى منشآت الرعاية الصحية (وفقًا لتعليمات الجهات المعنية).
  • في حالة وجود إصابة إيجابية بفيروس كوفيد-١٩ لموظف يجب إبلاغ الجهات المعنية والالتزام بالتوجيهات الصادرة منها.

التوعية والتنفيذ

  • تعيين مدير للبروتوكول وتوجيه قسم الأمن والسلامة (إن وجد) بدعمه برجال أمن في المداخل والمخارج وداخل المتجر للتأكد من اتباع البروتوكولات الموضوعة.
  • توعية العملاء والموظفين للالتزام بتعليمات الأمان المحدثة (مثل: مسافة التباعد الجسدي، وغسل اليدين، وتطهير الأسطح).
  • وضع لوحة تتضمن بيان الأفعال المخالفة عند مدخل المنشأة.

بروتوكولات مرافق الإيواء السياحي

(الفنادق والشقق المفروشة وما في حكمها)

النظافة والصحة

  • يجب على الموظفين لبس الكمامات أثناء العمل بما في ذلك محطات الاستقبال وقبل دخول غرف النزلاء.
  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد.
    يجب على النزلاء ارتداء الكمامات عند التواجد خارج الغرف مثل التواجد في بهو الفندق أو الاستقبال.
  • يجب الالتزام بتطهير الأسطح البيئية كل يوم مع التركيز على الأماكن التي يكثر فيها احتمالية التلامس خاصة خلال النهار مثل محطة الاستقبال وأماكن الانتظار وبهو الفندق وكذلك مقابض الأبواب وطاولات الطعام ومساند المقاعد ومفاتيح المصاعد وخلافه.
  • يجب إزالة الاوساخ بالماء والصابون قبل عملية التطهير، و للتطهير يتم استخدام مطهرات مثل مركبات هيبوكلوريت الصوديوم واتباع الارشادات الموضحة على المنتج من ناحية التركيز وطريقة الاستخدام.
  • يجب الحرص على تطهير دورات المياه والحمامات كل يوم و بمطهرات معتمدة.
  • يجب الاحتفاظ بسجل خاص بأوقات التطهير للأسطح ودورات المياه.
  • يجب أن يتم توزيع مطهرات اليدين ووضعها في أماكن بارزة وفي مناطق التجمع والممرات وغرف النزلاء.
  • الحرص على التهوية الجيدة في جميع غرف المستفيدين وأماكن التجمع.
  • يجب تغير أو تنظيف فلاتر الهواء لأجهزة التهوية وخاصة المكيفات بشكل دوري.
  • يجب تطهير حقائب النزلاء وتطهير عربة نقل الحقائب بشكل دوري وتخصيص عامل لتولي ذلك ويجب أن يكون مدربًا على عملية التطهير.
  • تطبق مطاعم الفنادق كافة إجراءات بروتوكولات المطاعم.
  • تطبق الفنادق كافة إجراءات بروتوكولات المساجد فيما يخص تطبيق الاشتراطات الصحية للمنطقة المخصصة للصلاة.
  • تطبق الفنادق كافة إجراءات البروتوكولات الاجتماعية فيما يخص تطبيق الاشتراطات الصحية لقاعات الأفراح والمناسبات والاكتفاء بما تنص عليه البروتوكولات الاجتماعية.
  • تطبق الفنادق بروتوكولات الصالات والمراكز الرياضية فيما يخص إعادة فتح صالة التمارين.
  • يجب إلغاء خدمات المساج والحمام المغربي إن وجدت.
  • يجب إغلاق المسابح الموجودة في الفنادق إن وجدت.

التباعد الاجتماعي والعمل عن بعد

  • يجب وضع علامات أو ملصقات واضحة للوقوف على أرضيات الفنادق أو الشقق المفروشة في أماكن الانتظار وكذلك في منطقة الاستقبال لكي تساعد في عملية التباعد الاجتماعي بما لا يقل عن متر ونصف.
  • إيقاف وتعطيل الشاشات التفاعلية أو الشاشات الإرشادية التي تعمل عن طريق اللمس الخاصة بالعملاء.
  • تطبق مطاعم الفنادق كافة إجراءات بروتوكولات المطاعم.

 

مراقبة الأعراض

  • يجب على النزلاء إبلاغ موظفي الفندق او الشقق المفروشة عند الشعور بأعراض تنفسية او حمى.
  • يجب على العمال الإفصاح عند الشعور بأعراض تنفسية أو حمى.

 

الإبلاغ

  • يجب عمل نقطة فحص عند المدخل الرئيسي للفندق أو الشقق المفروشة تتضمن قياس درجة الحرارة بجهاز معتمد من الهيئة العامة للغذاء والدواء والسؤال عن الأعراض التنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) لكل نزلاء الفندق.
  • الإبلاغ عن الحالة التي لديها ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية (كحة أو ضيق تنفس) ويشتبه بإصابتها بمرض كوفيد-١٩ وتحديد البيانات وأرقام التواصل للحالة لنقل الحالة للمستشفى.
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب تطبيق البروتوكولات المعتمدة من وزارة الصحة والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.
  • يفضل تجهيز غرف عزل في الفندق أو تخصيص طابق معين لعزل الحالات المشتبه بها أو القادمة من خارج المملكة.
  • في حال وجود سكن للعاملين فيفضل تجهيز غرفة عزل للحالات المشتبه بها في مقر السكن المخصص لهم لكي يتم عزلهم فيها حتى يتم التواصل معه من قبل الجهات المختصة.

التواصل

  • نشر الملصقات التوعوية في جميع مداخل الفندق، الاستقبال، البهو، والأماكن البارزة ويفضل أن تكون مكتوبة بلغات مختلفة وأن تتضمن التالي:
    • طرق انتشار المرض والوقاية منه.
    • التوعية بغسل الأيدي وتجنب لمس العينين والأنف والفم قبل غسل اليدين والحث على الاهتمام بالعناية الشخصية والرعاية الصحية.
    • اتباع آداب العطاس والسعال (استخدام المناديل الورقية والتخلص منها بأسرع وقت ممكن، استخدام المرفق عن طريق ثني الذراع).
  • نشر ثقافة استخدام عبوات المطهر الكحولي للأيدي بطريقة صحيحة بين العاملين.

التنفيذ

  • وضع لوحة تتضمن بيان بالأفعال المخالفة وطريقة الإبلاغ عنها.
  • يفضل إنشاء قنوات تواصل للإبلاغ عن أي خرق الاشتراطات والإبلاغ عن المخالفات وذلك للعمل على تجنبها، ويكون المسؤول عنها أحد الموظفين في الفندق
  • تدريب مسؤولين في نقاط الفحص على طريقة الفحص واستخدام جهاز قياس درجة الحرارة.
  • تعيين مشرف للتأكد من تطبيق الاشتراطات والارشادات.

بروتوكولات المركبات المستأجرة (تأجير السيارات)

المركبات

  • تطهير الأسطح المشتركة التي يتم ملامستها في المركبات المستأجرة بشكل مستمر.
  • توفير المعقمات وإرشادات حول ضرورة التطهير داخل المركبات المستأجرة الذكية لضمان تطهير كل عميل للمركبة (قبل وبعد كل استخدام).

السائقون والركاب

  • التزام السائقون والركاب بارتداء كمامات الوجه المصنوعة من القماش عند استخدام المركبات.

المكاتب والموظفون

  • يجب على الموظفين ارتداء كمامات الوجه في جميع الأوقات.
  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد.
    يجب عزل الموظفين الذين تزيد درجة حرارتهم عن [38 درجة مئوية] أو ممن ظهرت عليهم أعراض عدوى تنفسية ومنعهم من العمل.
  • إلزام الموظفين بالالتزام بممارسات النظافة الوقائية (مثل: استخدام المعقمات وتكرار غسل اليدين باستمرار).
  • توفير معقمات اليدين والأوراق الصحية على الكاونترات وعند المداخل، إضافة إلى توفير أغطية مقاعد صحية تستخدم لمرة واحدة في دورات المياه.
  • تطهير المواد التي يتشارك الموظفون استخدامها في المكاتب بين الورديات المختلفة (مثل: غرف الصلاة، ومكاتب العمل للموظفين، والكاونترات، وما إلى ذلك).
  • بجب القيام بالتطهير العميق للمحطة إذا تم التأكد من حالة COVID-19 لدى أحد الموظفين أو العملاء وفرض على جميع الموظفين المرتبطين بالعزل الذاتي [اتبع إرشادات وزارة الصحة].
  • تشجيع استخدام وسائل الدفع الإلكترونية.
  • اتباع بروتوكولات القطاع الإداري.

التتبع والإبلاغ

  • يفضل إعداد سجل يومي مفصل لرحلات السفر السابقة للموظفين والحالة الصحية لهم، بما في ذلك قائمة الموظفين الموجودين في الحجر الصحي.
  • اعداد قائمة بالموظفين الذين يعملون معا بالإضافة الى المدة وتاريخ العمل.

التوعية وتنفيذ الأنظمة

  • تعيين مدير للبروتوكولات في المكاتب للتأكد من اتباع البروتوكولات الصادرة عن الوزارات ذات الصلة.
  • تقديم ارشادات شخصية للعملاء والموظفين لتطهير أيديهم قبل وبعد استخدام المركبات.
    استخدام القنوات الرقمية (مثل: مواقع التواصل الاجتماعي، والتطبيقات الهاتفية، والرسائل النصية)، والقنوات الأخرى (مثل: وضع الملصقات داخل المركبات والمكاتب) لرفع الوعي لدى الموظفين والعملاء بشأن مرض كوفيد-١٩ بما يتماشى مع إرشادات وزارة الصحة.
  • استغلال اللوحات الإعلانية على جانب الطرق والرسائل النصية لرفع وعي سائقي المركبات الخاصة حول مرض كوفيد-١٩ بما يتماشى مع إرشادات وزارة الصحة.
  • وضع لوحات إرشادية عند المداخل حول المستجدات المتعلقة بمرض كوفيد-١٩ وعن الالتزام بالحفاظ على الصحة والسلامة.
  • إجراء تدريبات إلزامية عن الصحة والسلامة بشأن مرض كوفيد-19 لجميع الموظفين والسائقين.

 

بروتوكولات سيارات الأجرة والنقل المشترك

المركبات

  • يفضل عدم  جلوس الركاب  في المقعد الأمامي.
  • توفير الأوراق الصحية ومعقمات اليدين في مقصورة الركاب.
  • الحث على تطهير أجزاء الاستخدام المشترك في المركبة (مقصورة الركوب ومقابض الأبواب) بشكل مستمر.
  • تنظيف المركبة وتطهيرها في حالة نقل الركاب إلى المستشفيات أو في حال تسبّب الراكب في انتشار أي رذاذ داخل المركبة (مثل: العطس أو السعال أو التقيؤ).

السائقون والركاب

  • يجب عزل السائقين الذين تظهر عليهم الأعراض [العطس والسعال، أو الذين تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية] ومنعهم من العمل.
  • يجب على جميع السائقين ارتداء كمامات الوجه والقفازات او ما يغطي الأنف والفم في جميع الأوقات أثناء العمل وتجنب لمس الفم والأنف والعينين أثناء ارتدائهم للقفازات.
  • حث السائقين على فتح نوافذ المركبة بعد مغادرة الركاب.
  • النظر في مطالبة الركاب بحمل أمتعتهم ومتعلقاتهم الشخصية بأنفسهم.يلتزم الركاب بارتداء كمامات الوجه المصنوعة من القماش عند استخدام المركبات.

المكاتب والموظفون

  • وضع ملصقات أرضية مرئية واستخدام الحواجز لضمان تطبيق التباعد الاجتماعي (مثل: عند المداخل، و الكاونترات، وما إلى ذلك).
  • يجب أن يعمل موظفو خدمة العملاء من كبائن أو مكاتب بحيث تفصلهم مسافة مناسبة عن الركاب.
  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد.

التتبع والإبلاغ

  • حث السائقين على إجراء الفحص الصحي عبر استطلاعات منزلية [تجدها على الموقع الرسمي لوزارة الصحة] (على سبيل المثال: يمكن إجراء الاستطلاع للسائقين عبر التطبيق الهاتفي).

التوعية وتنفيذ الأنظمة

  • تعيين مدير للبروتوكولات في المكاتب للتأكد من اتباع البروتوكولات الصادرة عن الوزارات ذات الصلة.
  • تقديم ارشادات شخصية للعملاء والموظفين لتطهير أيديهم قبل وبعد استخدام سيارات الأجرة والنقل المشترك.
  • إجراء تدريبات إلزامية عن الصحة والسلامة بشأن فيروس كوفيد-١٩ لجميع الموظفين والسائقين.
    تلتزم تطبيقات سيارات الأجرة (مثل: كريم و أوبر) بتوضيح عدد الركاب المسموح به لكل رحلة [تبعًا لبروتوكولات القطاع الاجتماعي.
  • استخدام القنوات الرقمية (مثل: مواقع التواصل الاجتماعي، والتطبيقات الهاتفية، والرسائل النصية)، والقنوات الأخرى (مثل: وضع الملصقات داخل المركبات) لرفع الوعي لدى الموظفين والركاب والسائقين بشأن فيروس كوفيد-١٩ وتحديثات الشروط والأحكام المتعلقة به، بما يتماشى مع إرشادات وزارة الصحة.

 

بروتوكولات الخدمات البريدية واللوجستية

(خدمات البريد السريع والعادي والتوصيل والمستودعات)

التسلسل

  • السماح بكافة شحنات البريد السريع والعادي والتوصيل الواردة والصادرة (مع اتباع تعليمات المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها والجهات المحلية).
    المركبات
  • تحديد عدد الأشخاص المسموح لهم باستخدام المركبة للحفاظ على مسافات التباعد الجسدي الموصي بها [متر ونصف ] بين الأفراد (مثل: شخص واحد فقط للمركبات الصغيرة وشخصين للمركبات الكبيرة – ويستثنى من ذلك سيارات النقل المصفحة مع ضرورة الحفاظ على مسافات التباعد الجسدي الموصي به).
  • اقتصار عدد الأشخاص المسموح لهم باستخدام المركبة لخدمات توصيل الأطعمة على قائد المركبة فقط.
  • تطبيق ممارسات التنظيف والتطهير للمركبات باستمرار [مقصورة الركاب وحاوية الشحن بعد كل وردية عمل].
  • توفير الأوراق الصحية ومعقمات اليدين لمندوبي التوصيل.

 

خدمات التوصيل وطاقم الموظفين

  • يجب على مندوب التوصيل الحفاظ على مسافات التباعد الجسدي الموصى بها [متر ونصف ] في جميع الأوقات بين (الموظفين والزبائن الآخرين) خلال تحميل البضائع وتنزيلها.
  • يجب على مندوب التوصيل تطهير اليدين قبل وبعد تسليم كل طلب [خاصةً عند توصيل الأطعمة].
  • يجب على مندوب التوصيل والموظفين ارتداء القفازات وكمامات الوجه المصنوعة من القماش في جميع الأوقات أثناء العمل وتجنب لمس الفم والأنف والعينين أثناء ارتدائهم للقفازات.
    إلزام الموظفين بالالتزام بممارسات النظافة الوقائية (مثل: استخدام التنبيهات لتذكير الموظفين بغسل اليدين وتطهير المكاتب عند التعامل مع دفعات مختلفة من الشحنات البريدية وبين ورديات العمل).
  • تجنب التلامس الجسدي لتأكيد استلام الشحنات عند التوصيل.
  • يجب عزل الموظفين الذين تظهر عليهم الأعراض [تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية] ومنعهم من العمل.
  • يجب عزل مندوبي التوصيل الذين تظهر عليهم الأعراض [تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية] ومنعهم من العمل.

المكاتب والشحنات والمستودعات

  • الحث على استلام الشحنات بتوصيل الشحنات إلى عنوان العميل والحد من استلام الشحنات من المكاتب والفروع.
  • تطبيق جداول زمنية لتوصيل الشحنات لضمان عدم حدوث الازدحام في مراكز التسليم.
  • وضع ملصقات أرضية مرئية واستخدام الحواجز لتنظيم طوابير الانتظار لضمان تطبيق التباعد الجسدي (مثل: عند المداخل، ومنطقة استلام الشحنات).
  • توفير معقمات اليدين والأوراق الصحية على الكاونترات وعند خزانات الطرود البريدية والمداخل، بالإضافة إلى توفير أغطية مقاعد صحية تستخدم لمرة واحدة في دورات المياه.
  • تكرار تطهير المناطق العامة والمواد التي يتشارك الموظفون استخدامها باستمرار وبين الورديات المختلفة (مثل: خزانة الطرود البريدية، والشاشات التي تعمل باللمس، وغرف الصلاة وما إلى ذلك).
  • استخدام سلال مهملات تعمل دون الحاجة للمسها.
  • اتباع بروتوكولات القطاع الإداري.

التتبع والإبلاغ

  • اتباع تعليمات وزارة الصحة والجهات ذات العلاقة حول فيروس كوفيد-١٩ قبل السماح لأي من الموظفين باستئناف العمل (بما في ذلك الموظفين العائدين من السفر).
  • التأكد من فحص درجة الحرارة وإبلاغ السلطات المعنية عن أي موظف أو سائق تظهر لديه درجة حرارة أعلى من (38)  درجة مئوية، وعزل الفرد حتى يتم تحويله إلى مرفق الرعاية الصحية.
  • في حالة وجود إصابة إيجابية بفيروس كوفيد-19، يجب إخطار وزارة الصحة على الفور واتباع توجيهات وزارة الصحة فيما يتعلق بإجراء الاختبارات على الحالات المشتبه في إصابتها وتتبعها وعزلها

التوعية وتنفيذ الأنظمة

  • تعيين مديرين للبروتوكولات في المكاتب للتأكد من اتباع البروتوكولات الصادرة عن الوزارات ذات الصلة.
  • إجراء تدريبات إلزامية عن الصحة والسلامة بشأن فيروس كوفيد-١٩ لجميع الموظفين.
  • تقديم توجيهات شخصية للعملاء والموظفين لتطهير أيديهم قبل وبعد استخدام المرافق المشتركة.
  • تشجيع العملاء على الدفع مقدمًا للخدمة (عبر قنوات الدفع الإلكترونية) بالاستفادة من قنوات التواصل المختلفة وتقنيات الدفع.
  • استخدام القنوات الرقمية (مثل: مواقع التواصل الاجتماعي، والتطبيقات الهاتفية، والرسائل النصية)، والقنوات الأخرى (مثل: وضع الملصقات داخل المركبات والمستودعات) لرفع الوعي لدى الموظفين والسائقين والعملاء بشأن فيروس كوفيد-١٩ بما يتماشى مع إرشادات وزارة الصحة.
  • وضع لوحات إرشادية عند المداخل حول المستجدات المتعلقة بفيروس كوفيد-19 وعن الالتزام بالحفاظ على الصحة والسلامة.

بروتوكولات دور الإيواء الاجتماعية

(باستثناء دور رعاية المسنين)

النظافة والصحة

  • التأكد من توفر مستلزمات العمل مثل صابون الأيدي والمطهرات في دورات المياه والمغاسل، التأكد من توفر المطهرات (الكلور – المطهر الكحولي) واستخدامها حسب الطريقة والنسب الموصى بها وحفظ مواد التنظيف في مكان آمن.
  • متابعة الالتزام الصارم بتطهير الأسطح البيئية بشكل روتيني بمطهرات معتمدة من وزارة الصحة والحرص على تطهير دورات المياه والحمامات مع التركيز على الأماكن التي يكثر احتمالية التلامس فيها كمقابض الأبواب وطاولات الطعام ومساند المقاعد ومفاتيح المصاعد وخلافه بشكل دوري.
  • متابعة الحرص على التهوية الجيدة في جميع غرف المستفيدين وأماكن التجمع ويفضل استخدام التهوية الطبيعية.
  • يجب على الأفراد العاملين الذين لهم احتكاك مباشر مع الحالات المشتبهة بإصابتها أو المؤكدة استخدام أدوات السلامة والحماية وتبديل الكمام والقفاز إذا أصبح مبتل أو رطب وكذلك عدم استخدامها لأكثر من مرة مع التأكيد على توفير مستلزمات الوقاية الشخصية.

 

التباعد الجسدي والعمل عن بعد

  • يفضل الغاء جميع النشاطات الاجتماعية والاجتماعات بما في ذلك الأكل الجماعي في صالات المطاعم والبوفيهات المفتوحة ونحوها.
  • يفضل تقليل فترات الزيارة الخاصة بالأهل والأقارب وان تكون بموعد مسبق.
  • يفضل حصر عدد معين من العمال بحيث يكونون متفرغين للعمل فقط في المطبخ والنظافة في الدور ومنعهم من العمل في أماكن أخرى خارج الدور.
  • الحرص على تطبيق التباعد الجسدي بما يضمن وجود (متر ونصف) في كافة مناطق الدور.

مراقبة الأعراض

  • عمل نقطة فحص عند جميع المداخل تتضمن قياس درجة الحرارة بجهاز معتمد من الهيئة العامة للغذاء والدواء والسؤال عن الأعراض التنفسية إن وجدت (سعال أو ضيق في التنفس).
  • تدريب المسؤولين في نقاط الفحص على طريقة الفحص واستخدام جهاز قياس درجة الحرارة.
  • قياس درجة الحرارة لجميع العاملين.
  • عدم تمكين أي شخص من العاملين ممن لديه أعراض مشابهه للإنفلونزا (سخونة، سعال، سيلان الأنف، احتقان الحلق) من العمل أو دخول المنشأة حتى زوال الأعراض حسب تقرير الطبيب المعالج.

الإبلاغ

  • رصد الحالات التي لديها أعراض تنفسية ويشتبه بإصابتها بفيروس كورونا المستجد حسب البرتوكول المعتمدة وإحالتها على الفور إلى المستشفى، وتحديد البيانات وأرقام التواصل ومتابعة احالة الحالات المشتبهة أو المؤكدة الى مستشفيات وزارة الصحة حسب توجيهات الصحة.
  • التعاون مع وزارة الصحة في عملية رصد ومتابعة الحالات المخالطة لحالة مؤكدة وتطبيق إجراءات الحجر الصحي عليها حسب الدليل الارشادي للعزل الصحي.
  • تقوم لجنة مكافحة العدوى بالدار/ المركز بمتابعة تحديثات الأدلة الخاصة بالأمراض المعدية وتعميمها على الكادر الصحي والإداري والالتزام بالإبلاغ عن أي مرض معدي حسب السياسات المتبعة في نظام الإبلاغ عن الأمراض المعدية.
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب عمل ما يلي:
    • التأكد من عدم وجود مصدر للعدوى وذلك عن طريق فحص العاملين الآخرين والنزلاء المخالطين وعزلهم.
  • يجب التعاون مع وزارة الصحة في عملية رصد الحالات المخالطة للحالة مؤكدة لكي يتم تطبيق إجراءات التقصي الوبائي والحجر الصحي عليها وفقاً للإجراءات المتبعة من فريق الصحة العامة.
  • في حال وجود سكن للعاملين، فيفضل تجهيز غرفة عزل للحالات المشتبه بها مقر السكن المخصص لهم لكي يتم عزلهم فيها حتى يتم التواصل معهم من قبل الجهات المختصة. (يرجي مراجعة دليل الاشتراطات الصحية لمساكن العمال لمكافحة مرض كوفيد-١٩).

التواصل

  • التأكد من المحتوى التوعوي وأنه مطابق لما هو منشور عن طريق موقع وزارة الصحة أو وقاية.
  • نشر وسائط التوعية كالملصقات والمنشورات التوعوية في مناطق التجمع في والصالات والمواقع الرسمية لها لحث العاملين ومقدمي الخدمة على غسل الأيدي واتباع آداب السعال والعطاس بلغة مقدمي الخدمة من العناية الشخصية والرعاية الصحية.
  • توعية العاملين بالإجراءات الوقائية من الأمراض التنفسية نظريًا وعمليًا وحثهم على اتباعها.
  • محاربة الإشاعات والمعلومات الخاطئة عن طريق الأقسام الصحية بالدور الاجتماعية وحث العاملين للتقيد والرجوع إلى مصادر المعلومات المعتمدة المذكورة آنفا.
  • توعية الكادر الصحي بآليات الإبلاغ وكيفية التعامل مع المستفيدين والعاملين الذين يعانون من أعراض تنفسية.
  • نشر ثقافة استخدام عبوات المطهر الكحولي للأيدي خلال أوقات العمل بطريقة صحيحة بين العاملين وتوزيع المعقمات ووضعها في أماكن بارزة والتأكد من توفر صابون الأيدي في دورات المياه وفي مناطق التجمع ومناطق العمل.
  • يفضل إنشاء قنوات تواصل للقائمين على تقديم خدمات الأطعمة للإبلاغ عن أي خرق للاشتراطات والإبلاغ عن المخالفات والعمل على تجنبها.

 

التنفيذ

  • توعية العاملين للإبلاغ عن ظهور أي اعراض تنفسية او ارتفاع حرارة لديهم أو لدى المستفيدين وإبلاغ القسم الطبي ويقوم القسم الطبي بالإبلاغ عن أي مرض معدي حسب السياسات المتبعة في نظام الإبلاغ عن الأمراض المعدية.

 

بروتوكولات المزارع

النقل والوصول إلى المزارع/البيوت المحمية

النقل

  • منع السائقين والعمال الذين تظهر عليهم الأعراض [العطس والسعال، أو الذين تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية] من استخدام المركبات.
  • توفير معقمات اليدين والأوراق الصحية في مقصورة الركاب.

الدخول للمزرعة

  • قياس درجة حرارة كافة العمال عند المداخل يوميًا وعدم السماح لأي شخص تزيد درجة حرارته عن [38 درجة مئوية] بالدخول إلى المزرعة.
  • استخدام بوابات منفصلة للدخول والخروج، حيثما أمكن ذلك.
  • استخدم الملصقات الأرضية لفرض مسافة التباعد الجسدي الموصى بها [متر ونصف ] عند المداخل.

داخل المزارع والبيوت المحمية

إدارة الموقع وفريق العمل

  • يجب على عمال الحقول ارتداء القفازات وكمامات الوجه القماشية في جميع الأوقات في المزرعة وتجنب لمس الفم والأنف والعينين أثناء ارتدائهم للقفازات.
  • يجب على عمال البيوت المحمية وعمال زراعة المحاصيل الالتزام بارتداء كمامات الوجه القماشية، والقفازات، وأقنعة الوجه/النظارات الواقية وسترات العزل في جميع الأوقات.
  • تحديد مسارات لحركة العمال في الحقول الزراعية (مثل: الحركة بين صفوف المحاصيل في الحقل، وإنشاء الممرات، ووضع نقاط لجمع المنتجات من وإلى الحقل) لتفادي تلاقى العمال ببعضهم عن قرب عند مرورهم، وإلزامهم بالنداء قبل الدخول إلى مساحة مشتركة مثل ورشة العمل أو الحظيرة.

المعدات

  • الحثّ على الاستعانة بالعمليات الآلية عوضًا عن العمليات اليدوية حيثما أمكن ذلك.
  • منع مشاركة الأدوات والمعدات الشخصية (مثل: معدات الحماية أو أجهزة الاتصال أو أدوات تناول الطعام أو الملابس أو منتجات الحلاقة أو المناشف).
  • تنظيم إجراءات تنظيف وتطهير حظائر الحيوانات وتكرارها باستمرار.
  • تنظيف/تطهير المعدات والآلات والمركبات داخل المزرعة باستمرار.

فريق الأطباء البيطريين

  • الحفاظ على التباعد لطاقم الأطباء البيطريين الذي يتعامل مباشرة مع الحيوانات في المزرعة والعيادة.
  • يجب على طاقم الأطباء البيطريين الالتزام بارتداء كمامات الوجه القماشية، والقفازات، وأقنعة الوجه/النظارات الواقية وسترات العزل في جميع الأوقات.
  • تقليل الاتصال المباشر بين طاقم الأطباء البيطريين وعمال المزرعة قدر الإمكان.
  • تشجيع استخدام التطبيب عن بُعد في الاستشارات (للحالات غير العاجلة).

المناطق المشتركة

  • توزيع أوقات بداية/نهاية الورديات، وتوزيع المعدات، والاستراحات المخصصة لتناول الغداء وأداء الصلاة، وأوقات إقامة المحاضرات واللقاءات حول السلامة.
  • استخدم الملصقات الأرضية لفرض مسافة التباعد الجسدي الموصى بها في المناطق المشتركة (مثل: طوابير الانتظار، وفي الاستراحات، والمقصف، وما إلى ذلك).
  • توفير ما يكفي من معدات الحماية الشخصية ومعقمات اليدين وأدوات التنظيف في المناطق المشتركة (مثل: عند المداخل، وفي غرف تناول الغداء، والمراحيض، والمناطق الأخرى).
  • إلزام العمال والفريق القائم على إعداد الطعام بتطبيق ممارسات النظافة الوقائية (مثل: غسل اليدين بتكرار عند بداية/نهاية الوردية، وقبل الأكل، وبعد استخدام المرافق/المعدات المشتركة)
  • تجنب تقديم الطعام من خلال البوفيهات وتعيين فريق لملء الأطباق للأفراد لتجنب تكرار لمس أدوات الطعام، والأوعية، وأباريق المياه أثناء تناول الطعام.
  • تجنب العادات غير اللائقة أثناء العمل في المزرعة (مثل: البصق، وإلقاء أعقاب السجائر على الأرض).
  • تكرار تطهير جميع المناطق المشتركة (مثل: المقاصف، وغرف تغيير الملابس، ودورات المياه) وكافة الأسطح المشتركة التي تُلمس باستمرار.
  • تركيب سلال مهملات/نفايات تعمل دون الحاجة للمسها ووضع جدول لجمع النفايات والتخلص منها باستمرار، وخاصةً في مزارع الحيوانات.

إقامة العمال

  • تطبيق البرتوكولات الخاصة بسكن العمال.

 

الأطراف الخارجية وخدمات المستودعات والخدمات اللوجستية

التوصيل

  • تخصيص مناطق لتسليم الشحنات ووضع جداول زمنية محددة بذلك لضمان عدم حدوث الازدحام في مراكز التسليم.
  • تطهير مركبات التوصيل بالكامل قبل وبعد تسليم كل شحنة.

مقدمو الخدمات الخارجيون

  • يجب تدريب المسؤولين في نقاط الفحص على طريقة الفحص واستخدام جهاز قياس درجة الحرارة ويجب تدريبهم على طريقة لبس الكمامات وأدوات الحماية الأخرى.
  • يجب إجراء أي اجتماعات ضرورية/ واجبة مع المقاولين أو مقدمي الخدمات في الخارج في مكان مفتوح وليس في غرفة مغلقة.
  • يفضل تخصيص دورات مياه منفصلة وخارجية لقائدي مركبات التوصيل قدر الامكان.
  • إلزام قائدي مركبات التوصيل بارتداء كمامات الوجه والقفازات في جميع الأوقات والامتثال لبروتوكولات قطاع النقل.

المكاتب وطاقم الموظفين

  • تطبيق البرتوكول الخاص بالأعمال المكتبية.

التتبع والإبلاغ

  • اتباع تعليمات وزارة الصحة والجهات ذات العلاقة قبل السماح لأي من العاملين باستئناف العمل بما في ذلك العاملين العائدين من السفر.
  • التأكد من إجراء فحص درجة الحرارة وإبلاغ الجهات المعنية بشأن أي حالات تزيد درجة حرارتها عن [38 درجة مئوية]، وعزل الحالة لحين إحالتها إلى منشأة الرعاية الصحية.
    إعداد قائمة بالعاملين الذين يعملون معًا ووقت عملهم معًا.
  • وضع غرف مُجهزة للعزل في المكتب والمزارع والسكن لاستخدامها في حال الاشتباه بالإصابة بفيروس كوفيد-١٩ واتباع توجيهات وزارة الصحة في التعامل مع الحالات المشتبه بها.
  • في حالة وجود إصابة إيجابية بفيروس كوفيد-19، يجب إخطار وزارة الصحة على الفور واتباع إرشادات وزارة الصحة فيما يتعلق بإجراء الاختبارات على الحالات المشتبه في إصابتها وتتبعها وعزلها.

التوعية وتنفيذ الأنظمة

  • تعيين مشرف للسكن ومديرين للبروتوكول في المزارع/المكاتب والسكن لضمان تطبيق البروتوكولات الصادرة عن الوزارات المعنية.
  • تقديم توجيهات تُلزم العاملين بتطهير أيديهم قبل وبعد استخدام المرافق والمعدات المشتركة.
  • إجراء تدريبات إلزامية عن الصحة والسلامة بشأن فيروس كوفيد-١٩ لجميع المزارعين والعاملين (مثل: كيفية ارتداء معدات الوقاية الشخصية ونزعها والتخلص منها، وممارسات النظافة الصحية المناسبة).
  • استخدام القنوات الرقمية (مثل: مواقع التواصل الاجتماعي ) لرفع الوعي لدى المزارعين والعاملين بشأن فيروس كوفيد-١٩ بما يتماشى مع توجيهات وزارة الصحة.
  • وضع لوحات إرشادية عند مداخل المزارع والمكاتب والسكن حول المستجدات المتعلقة بفيروس كوفيد-١٩ وعن الالتزام بالحفاظ على الصحة والسلامة.

بروتوكولات المصانع

المصانع

  • عدم السماح للموظفين المعرضين لخطر الإصابة (حسب التعريف المرفق في الملحق رقم١) بالحضور للعمل، وإلزامهم بالعمل من المنزل.
  • عدم السماح لأي شخص تزيد درجة حرارته عن 38 درجة مئوية بدخول المصنع.
  • حظر نقل الأفراد المحتمل إصابتهم مع الركاب الآخرين.
  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد.
  • توفير كمامات الوجه القماشية او ما يغطي الأنف او الفم لجميع العمال في الموقع.
  • توفير مطهرات الكحول المناسبة.
  • تنظيف وتطهير الأسطح التي يتم ملامستها باستمرار على الأقل مره في اليوم.
  • تطهير أجزاء الآلات التي يتشارك العاملون ملامستها (مثل المقابض والشاشات التي تعمل باللمس) على الأقل مره في اليوم.
  • التأكد من وجود سلال مهملات ونفايات تعمل دون الحاجة للمسها ووضع جدول لتكرار جمع النفايات والتخلص منها باستمرار.

المستودع

  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد
    مراقبة سجلات الدخول والخروج للسيطرة على الدخول إلى موقع العمل.
  • وضع جداول زمنية لتسليم الشحنات لضمان عدم حدوث الازدحام في مراكز التسليم.
  • ضمان أن تقتصر إمكانية دخول السائقين التجاريين/سائقي الجهات الخارجية إلى موقع العمل على مناطق الشحن فقط وعدم اختلاطهم بطاقم العمل.
  • ارتداء السائقين التجاريين/سائقي الجهات الخارجية لكمامات الوجه في جميع الأوقات.

 

إقامة العمال

  • إجراء فحص درجة الحرارة يوميًا عند دخول السكن أو مغادرته.
  • زيادة عدد مرات تطهير الأسطح المشتركة [مره على الأقل يوميًا].
  • منع جميع الزوار غير المصرّح لهم من الدخول إلى سكن العمال.

الإبلاغ

  • إجراء مراجعات عشوائية ومجدولة لضمان الامتثال للبروتوكولات.
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب تطبيق البروتوكولات المعتمدة من مركز وقاية ووزارة الصحة والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.

التنفيذ

  • إجراء تدريبات إلزامية عن الصحة والسلامة بشأن مرض كوفيد-١٩ لجميع الموظفين.
  • وضع لوحات إرشادية عند مداخل المصانع توضح الالتزام بإجراءات السلامة والوقاية والمستجدات بشأن مرض كوفيد-١٩.
  • تعيين مديرين للبروتوكولات للتأكد من اتباع البروتوكولات الموضوعة الصادرة عن الجهات المختصة.
  • الإعلان عن التدابير والتغييرات الجديدة على البروتوكولات المتبعة.
  • التدريب المستمر والتذكير بالسلوكيات الصحيحة.
  • استخدم وسائل التواصل الاجتماعي، والشاشات الرقمية، والرسائل النصية والقنوات الأخرى بعدة لغات (مثل: العربية والإنجليزية والأردية، وغيرها) لرفع مستوى الوعي.

 

بروتوكولات الكهرباء

البيئة

  • عدم السماح للموظفين المعرضين لخطر الإصابة (حسب التعريف المرفق في الملحق رقم١) بالحضور للعمل، وإلزامهم بالعمل من المنزل.
  • تطبيق الدوام المرن (فترة سماح ساعة بداية / نهاية الدوام في المراكز الرئيسية والأعمال الغير حرجة لتقليل تواجد الموظفين في وقت واحد وبالتالي تقليل الازدحام في المواقف والمصاعد والمداخل).
  • تمكين العمل عن بعد (وتسخير كافة الإمكانيات في المجال التقني والتحول الرقمي ليقوم الموظفين بعملهم على أكمل وجه ومنها على سبيل المثال: صلاحية الوصول للشبكة الداخلية، حسابات البريد الإلكتروني على الجوال، توفير أجهزة الحاسب المحمول، زيادة سعات دوائر الانترنت).
  • الحد من الاجتماعات الحضورية ما أمكن والاعتماد على الاجتماعات المرئية باستخدام برامج مخصصة للعمل عن بعد.
  • تعقيم جميع مواقع منشآت والأجهزة والمعدات والمركبات دورياً.
  • تعليق مهام العمل والتدريب وتنظيم المؤتمرات والمشاركة في الفعاليات والاستعاضة عنها بتفعيل التدريب عن بعد.
  • تنظيم دخول العملاء لمكاتب خدمات المشتركين والفرز البصري والفحص الحراري قبل الدخول وتنظيم أماكن جلوسهم داخل المكاتب مع المحافظة على مسافة متر ونصف وتوفير المعقمات والزامهم بتعقيم اليدين وارتداء الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم ووضع حواجز زجاجية للحماية بين الموظف والعميل إن أمكن ذلك.
  • الحفاظ على التباعد الجسدي لمسافة متر ونصف على الأقل بين الموظفين والتباعد بين المكاتب وداخل المصاعد ووضع العلامات الأرضية الارشادية لأماكن الوقوف الصحيح وتوعية الموظفين وأسرهم بأهمية التباعد الجسدي للوقاية من خطر الإصابة بفيروس كورونا.
    فتح أماكن التجمعات (المطاعم، أندية الشركة، المصليات).
  • فتح كافة الأبواب الخاصة داخل مباني المنشأة لتفادي الملامسة.
  • توفير المعقمات والكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم للموظفين والاحتفاظ بمخزون جيد منها في المستودعات.
  • الاعتماد على وسائل المواصلات الشخصية وتقليل وسائل المواصلات المجمعة مع المحافظة على التباعد في حال استخدامها.

التنفيذ

  • تشكيل فريق من الصحة المهنية لمتابعة حالات الإصابة وحالات الاشتباه داخل المنشأة والتنسيق المباشر مع وزارة الصحة.\
  • الفحص اليومي عند بوابات الدخول للمواقع وتشكيل فرق التدخل السريع في حال تم الاشتباه بأحد الموظفين أو المقاولين واتخاذ الإجراءات اللازمة.
  • توقيع جميع الموظفين على وثيقة الإقرار والتعهد والتزامهم بالتعليمات وتطبيق الإجراءات الاحترازية والإفصاح في حال الإصابة بفيروس كورونا أو مخالطته لمصاب وكذلك التزامهم بتصاريح منع التجول وعدم إساءة استخدامها.
  • الزيارات الميدانية لمقر سكن عمالة المقاولين والتأكد من تطبيق جميع الإجراءات الاحترازية والتزام المقاول بها.
  • تنفيذ عدد من التجارب الفرضية التي تحاكي النقص في الكوادر البشرية بسبب جائحة كورونا في جميع مواقعها وذلك للاطمئنان على استمرارية الأعمال في الحالات الطارئة والتأكد من تفعيل خطط الطوارئ في كل موقع، كما تقوم المنشأة بتقييم هذه التجارب والفرضيات وتقويمها لضمان سرعة الاستجابة وتقليل الأثر في الحالات الحقيقية.
  • رفع مستوى الرقابة لدى المنشآت لمكونات وأنظمة الشبكات وزيادة رخص التحقق الثنائي للهوية لتغطية الطلب العالي على خدمات العمل عن بعد.
  • إصدار تصاريح التنقل لمن يتطلب عملهم ذلك من الموظفين والمقاولين التابعين للمنشأة بالتنسيق مع وزارة الطاقة ووزارة الداخلية.

الإبلاغ

  • التأكد من إجراء فحص درجة الحرارة وإبلاغ الجهات المعنية بشأن أي حالات تزيد درجة حرارتها عن [38 درجة مئوية] لأحد العاملين، وعزل الحالة لحين إحالتها إلى منشأة الرعاية الصحية.
  • في حالة وجود إصابة إيجابية بمرض كوفيد-19، يجب إخطار وزارة الصحة على الفور واتباع توجيهات وزارة الصحة فيما يتعلق بإجراء الاختبارات على الحالات المشتبه في إصابتها وتتبعها وعزلها.

التوعية

  • وضع لوحات ارشادية عند المداخل للتوعية بأعراض الإصابة بفايروس كورونا و للإرشاد بما يجب فعله عند وجود الأعراض كالاتصال على وزارة الصحة من خلال الرقم (937).
  • استخدام كافة قنوات المنشأة ومنصاتها الداخلية والخارجية للتوعوية بمخاطر الإصابة بفيروس كورونا.
  • تخصيص عدة قنوات للتواصل مع الموظفين لاستقبال بلاغاتهم والاجابة على تساؤلاتهم واستفساراتهم ودعمهم معنويا لمواجهة هذه الجائحة كالبريد الإلكتروني ومركز الاتصال (444) والموقع الداخلي للمنشأة على الانترانت.

بروتوكولات قطاع البترول والبتروكيماويات والغاز

المصانع

  • عدم السماح للموظفين المعرضين لخطر الإصابة (حسب التعريف المرفق في الملحق رقم١) بالحضور للعمل، وإلزامهم بالعمل من المنزل.
  • عدم السماح بدخول المصنع لأي شخص تزيد درجة حرارته عن [38 درجة مئوية] أو ممن ظهرت عليه أعراض عدوى تنفسية.
  • السماح باستخدام الحافلات لنقل الموظفين مع منع الموظفين الذين تظهر عليهم أعراض عدوى تنفسية أو ارتفاع في درجة الحرارة من صعود الحافلات.
  • تطبيق أوقات تعاقبية لبدء وانتهاء الورديات وأوقات الراحة بحيث تفصل بينها 10 دقائق باستثناء غرف التحكم.
  • تحديد العدد الأقصى للأشخاص المسموح بوجودهم في كل مرفق داخل المصنع، مثل: دورات المياه، وغرف تبديل الملابس [ويجب ألا يكون هناك أكثر من عامل واحد لكل 4 م2].
  • تنظيم جلوس العمال خلال استراحات الغداء بحيث تفصل بينهم مسافة متر ونصف.
  • إعادة تصميم مساحات أو محطات العمل لضمان التباعد بين العمال [لمسافة متر ونصف ].
  • الحد من عدد الأشخاص المسموح لهم بحضور الاجتماعات [اجتماعات السلامة/اجتماعات السلامة غير الرسمية والتجمعات بما لا يزيد عن 5 أشخاص].
  • الحفاظ على التباعد الجسدي [لمسافة متر ونصف بين طاقم العمل أثناء الاجتماعات].
  • تشكيل فرق فرعية يعمل أعضاؤها معًا ولا يتفاعلون مع العاملين الآخرين.
  • تركيب محطات تطهير اليدين عند المداخل وفي المناطق المشتركة.
  • تنظيف وتطهير الأسطح وأجزاء الآلات التي يتم ملامستها باستمرار والتي يتشارك العاملون ملامستها بشكل دوري.
  • التأكد من وجود سلال مهملات ونفايات تعمل دون الحاجة للمسها والتخلص منها باستمرار.

المستودع

  • السماح لجميع الموظفين بالعمل داخل المستودعات.
  • ارتداء السائقين التجاريين/سائقي الجهات الخارجية لكمامات الوجه في جميع الأوقات.
  • الحفاظ على التباعد الاجتماعي لمسافة متر ونصف أثناء تشغيل معدات الخدمات المتنقلة المصممة لراكبين أو أكثر، مثل رافعات العمال والرافعات الهيدروليكية المقصّية وما إلى ذلك.
  • وضع جداول زمنية لتسليم الشحنات لضمان عدم حدوث الازدحام في مراكز التسليم.
  • ترسيم حدود مناطق التسليم وقصرها على المستقبلين والموزعين فقط.
  • تطهير حزام أمان الرافعة الشوكية والمقابض وعجلات القيادة، وأجزاء الآلات التي يتشارك العاملون ملامستها بشكل دوري

 

إقامة العمال

  • توفير مساكن مناسبة للعمال [بمساحةٍ لا تقل عن 12 م2].
  • تعيين مشرف على السكن لفرض بروتوكولات التباعد الجسدي قدر المستطاع.
  • السماح للزوار بالدخول إلى سكن العمال.
  • إجراء فحص درجة الحرارة يوميًا عند دخول السكن.
  • يسمح مشاركة أدوات المائدة أو غيرها من الأدوات المستخدمة.
  • تطهير الأسطح المشتركة بشكل دوري وضمان وجود عامل تنظيف في الحمامات المشتركة للتطهير مرة يوميًا.

التنفيذ

  • تعيين مديرين للبروتوكولات للتأكد من اتباع البروتوكولات الموضوعة الصادرة عن الجهات المختصة.
  • إجراء تدريبات إلزامية عن الصحة والسلامة بشأن مرض كوفيد-19 لجميع الموظفين
    التدريب المستمر والتذكير بالسلوكيات الصحيحة.
  • استخدم وسائل التواصل الاجتماعي والشاشات الرقمية والرسائل النصية والقنوات الأخرى بعدة لغات (مثل: العربية والإنجليزية والأردية، وغيرها) لرفع مستوى الوعي
  • وضع لوحات إرشادية عند مداخل المصانع توضح الالتزام بإجراءات السلامة والوقاية والمستجدات بشأن مرض كوفيد-19
  • الإعلان عن التدابير والتغييرات الجديدة على البروتوكولات المتبعة.
  • إجراء مراجعات عشوائية ومجدولة لضمان الامتثال للبروتوكولات.
  • حث العمال على تقديم أفكار عملية في الاجتماعات غير الرسمية بشأن السلامة لتغيير الممارسات في العمل لتجنب انتشار مرض كوفيد-19

 

الإبلاغ

  • إعداد قائمة بالعمال الذين يعملون معًا ووقت عملهم.
  • استخدام السيطرة المرئية لتحديد العاملين الذي جرى فحصهم وحالتهم [مثل: من خلال تتبع رمز الاستجابة السريعة لمرض كوفيد-19] لجميع العاملين.
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب تطبيق البروتوكولات المعتمدة من وزارة الصحة والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.

بروتوكولات الأعمال الإدارية والمكتبية

قبل دخول مقر العمل

  • عدم السماح للموظفين المعرضين لخطر الإصابة (حسب التعريف المرفق في الملحق رقم١) بالحضور للعمل، وإلزامهم بالعمل من المنزل.
  • في حال وجود مراجعين في الجهة، يجب الالتزام بلبس الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم لجميع المراجعين وإدخال عدد معين في نفس الوقت بحسب المساحة المخصصة للمراجعين (مراجع لكل 10 متر مربع)، كذلك عمل مسافة آمنة للجلوس بين المراجعين.

التنقل من أجل العمل

  • التزام جميع الموظفين بالتباعد الاجتماعي عند انتظار النقل إلى الموقع.
  • توزيع الموظفين في المركبات وعدم السماح بتشاركها (أي تخصيص المركبات).
  • اتباع البروتوكولات الاجتماعية وبروتوكولات قطاع النقل.

في مقر العمل

  • تمنع المصافحة.
  • إعادة تنظيم مساحة المكاتب وضمان التباعد الجسدي بين الموظفين واستخدام الفواصل حيثما أمكن ذلك.
  • استخدام بوابات منفصلة لدخول الموظفين وخروجهم ان أمكن.
  • قياس درجة حرارة الموظفين وعدم السماح لأي شخص تزيد درجة حرارته عن [38 درجة مئوية] بالدخول.
  • تطبيق سياسة “ساعات العمل المرنة” على جميع الموظفين (مثل: وقت بدء العمل بين الساعة 07:30 و 09:30) إذا أمكن.
  • استخدام الملصقات الأرضية لبيان المسافة الآمنة الواجب تركها بين الأشخاص في طوابير الانتظار عند المداخل والمخارج.
  • يجب على جميع الموظفين ارتداء كمامات الوجه القماشية عند دخول مقر العمل ويجب التأكد من استخدامها طوال فترة وجودهم في الأماكن العامة في المقر.
  • منع الانتقال بين مناطق العمل المختلفة في المكتب دون تطهير.
  • تنظيف وتطهير كافة المناطق الحيوية والأسطح والأدوات المشتركة جيدًا وعلى نحو متكرر وفق جدول واضح وعلى مرأى من الجميع (مرة يوميًا على الأقل).
  • تقليل الطاقة الاستيعابية لمساحات العمل وإعادة تنظيمها وفقًا لذلك [المسافة بين كل موظف والآخر متر ونصف ).
  • الاعتماد على الاجتماعات الرقمية قدر الامكان، وفي حال الحاجة للاجتماعات الحضورية، يجب التقييد بالتباعد بين الاشخاص (متر ونصف ).
  • استخدام الاكواب الورقية او الشخصية للمشروبات.
  • استخدام سلالم مخصصه للنزول وسلالم اخرى مخصصه للصعود إن أمكن.

الأماكن العامة

  • إنفاذ التباعد الجسدي من خلال استخدام الملصقات الأرضية والفواصل.
  • فتح صالات الاكل الجماعي والاستراحة وتطبيق البروتوكولات الاجتماعية والبرتوكولات الخاصة بالمطاعم.
  • تقنين العمل في حاضنات الأطفال في المرافق الحكومية مع التشديد على التباعد الجسدي وتقليص عدد مرتادي الحضانة.
  • الصلاة على السجادة الشخصية وارتداء الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم خلال صلاة الجماعة مع مراعاة إبقاء مسافة بين المصلين.
  • تخصيص غرفة عزل في المبنى.
  • تطهير الأماكن العامة بعد كل استخدام.

الإبلاغ

  • إبلاغ السلطات المعنية في حال كانت درجة حرارة أحد الموظفين أعلى من [38 درجة مئوية] وإحالة الموظف إلى إحدى منشآت الرعاية الصحية (وفقًا لتعليمات السلطات المعنية)
  • في حالة وجود إصابة إيجابية بمرض كوفيد-19 ينبغي الاتصال بـــــــ ٩٣٧، وتفاصيل عزل المخالطين تترك لوزارة الصحة وبروتوكولاتها.

 

التوعية وتنفيذ الأنظمة

  • توعية الموظفين بإجراء التقييم الذاتي المخاطر الصحية من خلال تطبيق “موعد” المقدم من وزارة الصحة لمن تظهر عليهم أي اعراض او اشتباه.
  • تشجيع الموظفين على استخدام السلالم وتقليل استخدام المصاعد، حيثما أمكن ذلك
    وضع لافتات واضحة عند المداخل والأماكن العامة توضح البروتوكولات الوقائية للموظفين، وتشمل نقاط ومناطق الوقوف.

بروتوكولات المطاعم والمقاهي

أوقات العمل

  • يسمح بالأكل داخل المطاعم.
  • فيما يتعلق بالبوفيهات المخصصة للطعام يجب التخلص من الأدوات التي يكثر فيها التلامس مثل أغطية حافظات الطعام، الملاعق ، الملاقط ، أو تخصيص شخص لتولي مهمة فتح الأغطية وتوزيع الطعام للحضور بشرط أن يلتزم بارتداء أدوات الحماية الشخصية المخصصة للمهنيين مثل الكمامات والقفازات وأن يلتزم العملاء بالتباعد الاجتماعي عند الانتظار في الصف المخصص للبوفيهات.
  • تكون ساعات العمل حسب الأنظمة المنظمة لذلك قبل الإجراءات الاحترازية إلا ما يستجد من توجيهات بهذا الخصوص.
  • منع تقديم المعسل والشيشة.
  • يسمح بفتح  أماكن العاب الأطفال في المطاعم المخصصة لغرض الترفيه ومساحتها تسمح بتطبيق التباعد الاجتماعي مع ضرورة  الالتزام بتطبيق بروتكولات الأماكن الترفيهية فيما يخص تقليل الطاقة الاستيعابية وتطهير الألعاب ومنع التزاحم وغيرها.

 

النظافة والصحة

  • يجب أن يرتدي الشخص كمامة قماشية أو ما يغطي الأنف والفم في أي وقت داخل مرافق تقديم الأطعمة أو المشروبات، إلا إذا كان الشخص يتناول الطعام أو الشراب في المكان المخصص لذلك.
  • يجب أن يرتدي الشخص كمامة قماشية او ما يغطي الأنف والفم في أي وقت داخل مرافق تقديم الأطعمة أو المشروبات، إلا إذا كان الشخص يتناول الطعام أو الشراب في المكان المخصص لذلك.
  • يجب توفير مطهرات اليد الكحولية في أي مكان مخصص لتقديم الطعام على مرأى واضح ويكون سهل الوصول لها.
  • التأكيد على غسل اليدين بشكل روتيني ومتكرر لمدة أربعين ثانية في كل مرة على الأقل أثناء نوبات العمل اما باستخدام الماء أو باستخدام مطهر الايدي الكحولي لمدة لا تقل عن عشرين ثانية في حال عدم توفر الماء والصابون خصوصا في الأوقات التالية:
    • قبل البدء بتجهيز الطعام وتحضيره.
    • قبل تقديم الطعام للزبائن.
    • بعد استخدام الحمام.
    • بعد ملامسة سوائل الجسم وإفرازاته.
    • بعد الاتصال المباشر بالملامسة مع زملاء العمل أو العملاء.
    • بعد ملامسة الأشياء التي يحتمل أن تكون ملوثة (مثل القفازات والملابس والأقنعة والنفايات).
    • فور إزالة القفازات أو الأقنعة مباشرة.
  • يسمح باستخدام قوائم الأطعمة متعددة الاستخدام (سواء البلاستيكية او الورقية او شاشات اللمس الإلكترونية) ويفضل استخدم ماسحات الباركود عن طريق الهواتف المحمولة في القائمة للحصول على قوائم الطلبات لتقليل لمسها من قبل العملاء.
  • يفضل استخدام الصحون والأكواب وأدوات الأكل الأخرى ذات الاستخدام الواحد في حال تقديم الطعام، أو تنظيف الأواني بشكل جيد والحرص على تطهيرها بمطهر معتمد وتجفيفها قبل إعادة استخدامها لتقديم أو طبخ الطعام.
  • القيام بتعقيم الأشياء التي يكثر لمسها من الأشخاص (مثل مقابض الأبواب، وصنابير المياه، والمقاعد العامة، وما إلى ذلك)، ثم تبني حلول تحد من التلامس قدر الإمكان (كجعلها تعمل عن طريق الاستشعار او استبدالها بطرق لا يتطلب فيها تلامس مباشر).
  • يسمح باستخدام الاغطية القماشية على الطاولات مع التأكيد على تغيرها وتنظيفها بعد كل استخدام ويفضل استبدالها بطاولات يسهل تنظيفها بعد كل استخدام.
  • يجب الالتزام بتطهير الأسطح البيئية بشكل متكرر بمطهرات معتمدة من الهيئة العامة للغذاء والدواء (هيبوكلوريت الصوديوم مثل مطهر الكلور أو ما شابه).
  • القيام أولا بتنظيف الاسطح عن طريق إزالة الأوساخ التنظيف بالفرشاة ثم استخدام الماء والصابون أو المنظفات.
  • توفير أدوات الوقاية الشخصية للعاملين مثل الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم وشبكات الشعر ولباس الواقي للجسم ذات الاستخدام الواحد.
  • ينبغي للعاملين الذين يعملون في الأقسام عالية الخطورة كالطهي والطبخ وإنتاج الأغذية وتجهيز المشروبات بلبس أدوات الوقاية الشخصية بشكل روتيني ويتم تغيرها بشكل مستمر.
  • يجب تحضير محاليل المطهرات واستخدامها وفقًا لتعليمات الشركة المصنعة، بما في ذلك التعليمات والارشادات لضمان سلامة وصحة عمال التطهير، واستخدام أدوات الوقاية الشخصية، وتجنب خلط المطهرات الكيميائية المختلفة مع بعضها.
  • يجب التأكد من أن يكون مطهر الأيدي يحتوي على 60-80% من الكحول وموافقًا للاشتراطات من الهيئة العامة للغذاء والدواء.
  • يجب توزيع المناديل الورقية ووضعها في أماكن بارزة.
  • تنظيف وتطهير دورات المياه بشكل دوري يومياً مع الحرص على التهوية الجيدة وتقليل درجة الحرارة فيها. مع الاحتفاظ بسجل خاص بها.
  • يجب تغيير أو تنظيف فلاتر الهواء لأجهزة التهوية وخاصة المكيفات بشكل دوري.
  • يفضل وجود سلال مهملات ونفايات تعمل دون الحاجة للمس ويجب التخلص من النفايات بشكل مستمر.

التباعد الاجتماعي والعمل عن بعد

  • تطبيق التباعد الاجتماعي في المطعم (بين الطاولات، أماكن استلام الطلبات، أماكن الانتظار، بما يضمن مسافة متر ونصف بين الأفراد ويعامل أفراد الأسرة الواحدة كفرد واحد ولا يلزم التباعد الاجتماعي بينهم.
  • وضع ألية لإدارة قائمة الانتظار بحيث تمنع تكدس العملاء عند مدخل المطاعم او المقاهي أو أماكن الانتظار عن طريق الحجز المسبق بالتطبيقات الالكترونية أو التلفون والانتظار في السيارة.
  • إعادة توزيع أماكن إعداد وتجهيز الأغذية بما يضمن تطبيق التباعد الاجتماعي او وضع فاصل بين عمال الأغذية الذين يواجهوا بعضهم البعض.
  • تقليل عدد الموظفين في منطقة تحضير الطعام ومنع التكدس للعاملين.
  • القيام بتنظيم عمل الموظفين في مجموعات أو فرق عمل على شكل مناوبات لتقليل التواصل المباشر بين المجموعات.
  • منع التزاحم عند الحمامات ومغاسل الوضوء وذلك بوضع الملصقات الأرضية أو تعطيل استخدام عدد من الحمامات أو المغاسل بحيث تضمن مسافة آمنة بمقدار متر ونصف بين كل شخص وآخر.
  • منع التزاحم والتدافع عند المداخل والمخارج.
  • يجب منع التزاحم عند السلالم الكهربائية والعادية ووضع ملصقات أرضية تضمن التباعد الاجتماعي لمسافة لا تقل عن متر ونصف.
  • يجب ترتيب الطاولات المتوفرة للاستخدام من قبل العملاء داخل أماكن تقديم الطعام أو الشراب بطريقة تضمن وجود مسافة لا تقل عن متر ونصف بين كل طاولة أو القيام بوضع حاجز فعال بين كل طاولة وأخرى
  • يجب تقليل الطاقة الاستيعابية للمصاعد ووضع ملصقات أرضية لضمان التباعد الاجتماعي بما يضمن مسافة متر ونصف على الأقل بين الأفراد.

مراقبة الأعراض

  • عمل نقطة فحص عند جميع المداخل تتضمن قياس درجة الحرارة بجهاز معتمد من الهيئة العامة للغذاء والدواء.
  • تدريب المسؤولين في نقاط الفحص على طريقة الفحص واستخدام جهاز قياس درجة الحرارة.
  • قياس درجة الحرارة لجميع القائمين على تقديم خدمات الأطعمة والمشروبات للمجتمع وجميع العمال يومياً قبل بداية فترة العمل وتسجيل درجة الحرارة وبيانات التواصل وحفظها في سجل مخصص.
  • قياس درجة الحرارة للعملاء قبل السماح لهم بدخول المطعم أو المقهى.
  • عدم تمكين أي شخص من القائمين على تقديم خدمات الأطعمة والمشروبات، في حال كان لديه أعراض مشابهه للإنفلونزا (سخونة، سعال، سيلان الأنف، احتقان الحلق) من العمل أو دخول المنشأة حتى زوال الأعراض حسب تقرير الطبيب المعالج.
  • منع العملاء الذين لديهم ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية من دخول المطعم أو المقهى.
  • في حال وجود سكن للعاملين، فيفضل تجهيز غرفة عزل للحالات المشتبه بها من القائمين على تقديم خدمات الأطعمة في مقر السكن المخصص لهم لكي يتم عزلهم فيها حتى يتم التواصل معهم من قبل الجهات المختصة. (يرجي مراجعة دليل الاشتراطات الصحية لمساكن العمال لمكافحة مرض كوفيد-١٩).
  • يفضل إنشاء قنوات تواصل للقائمين على تقديم خدمات الأطعمة للإبلاغ عن أي خرق للاشتراطات والإبلاغ عن المخالفات والعمل على تجنبها.

الإبلاغ

  • الإبلاغ عن الحالات التي تظهر بين العاملين ممن لديهم ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) ويشتبه بإصابتهم بمرض كوفيد-١٩ ويجب منعهم من دخول المنشأة وتحديد البيانات وأرقام التواصل للحالات والاتصال فوراً على ٩٣٧ لمعرفة التوجيهات المطلوبة لإحالتهم للمستشفى.
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب تطبيق البروتوكولات المعتمدة من مركز وقاية ووزارة الصحة.

التواصل

  • وضع لافتات عند مدخل المطاعم والمقاهي لمطالبة العملاء بعدم دخول المكان إذا كانت لديهم أعراض تنفسية شبيهة بمرض كوفيد-١٩.

التنفيذ

  • يجب أن يتم توعية العاملين والقائمين على تقديم خدمات الأطعمة والمشروبات للمجتمع عن أعراض المرض ووسائل انتقال المرض وخطورته وتوعيتهم بتجنب الذهاب للعمل في حال ظهور أي اعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) أو ارتفاع في درجة الحرارة.
  • توعية العاملين والقائمين على تقديم خدمات الأطعمة بضرورة الإفصاح عن ظهور أي أعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) أو ارتفاع في درجة الحرارة وذلك بالاتصال بالرقم ٩٣٧ واتباع إرشادات العزل المنزلي.
  • نشر المنشورات التوعوية في جميع المطاعم والمقاهي في أماكن بارزة ويفضل أن تكون مكتوبة بلغات مختلفة وأن تتضمن ما يلي:
    • طرق انتشار المرض والوقاية منه.
    • التوعية بغسل الأيدي وتجنب لمس العينين والأنف والفم قبل غسل اليدين وحثهم على الاهتمام بالعناية الشخصية والرعاية الصحية.
    • اتباع آداب العطاس والسعال (استخدام المناديل الورقية والتخلص منها بأسرع وقت ممكن، استخدام المرفق عن طريق ثني الذراع).
    • التنبيه المستمر بأهمية الالتزام بإتباع إرشادات السلامة والحماية من المرض والحد من التكدس في المنشأة من العملاء.
    • توعية وحث العملاء من كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة على البقاء في البيت وتأجيل زيارة المطاعم والمقاهي.
  • يفضل وضع لوحة تتضمن بيان بالأفعال المخالفة وطريقة الإبلاغ عنها.
  • تعيين مسؤولين عن تنظيم عملية استخدام المصاعد والسلالم.

بروتوكولات العمالة المنزلية (بنظام الساعة)

النظافة والصحة

  • يجب على العاملين ارتداء  الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم قبل بداية العمل.
  • يجب عليهم الالتزام بغسل اليدين بشكل متكرر وخاصة قبل بداية العمل وبعد نهايته لمدة لا تقل عن ٤٠ ثانية، أو تطهير اليدين بمطهر الأيدي لمدة لا تقل عن ٢٠ ثانية في حال عدم توفر الماء والصابون.
  • يجب على العاملين الاهتمام بالنظافة الشخصية.
  • يجب غسل الملابس مباشرة بعد انتهاء فترة العمل وتخصيص ملابس خاصة بالعمل لا تستخدم للنوم أو الأعمال الأخرى.
  • يجب على الشركة المشغلة تزويد العاملات بالكمامة ومطهر الأيدي قبل بداية العمل.
  • يجب تطهير باصات النقل الخاصة بالعاملين بشكل يومي قبل وبعد انتقالهم إلى مقر عملهم.
  • يجب على الشركة المشغلة تطبيق الاشتراطات الصحية فيما يخص سكن العاملين (يرجى الرجوع لدليل الاشتراطات الصحية لسكن العمال الصادر من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها (وقاية).
  • يجب على الشركة المشغلة قياس درجة الحرارة بشكل يومي والسؤال عن الأعراض الأخرى مثل الكحة والسعال وتسجيل ذلك في سجل خاص وبشكل يومي.
  • يجب تخصيص سجل يومي لعدد ومكان الزيارات التي قام بها كل العاملين وأسم السائق لكي يتم الرجوع لها في حالة التقصي الوبائي.

التباعد الجسدي والعمل عن بعد

  • زيادة ساعات العمل للعمالة والحرص عدم الاحتكاك المباشر بالأشخاص الأخرين.
  • يفضل الحرص بالعاملين بعدم تنقلهم بين أكثر من بيت في اليوم الواحد وحصرها إن أمكن.
  • يفضل تخصيص كل عامل/ة للعمل في مناطق معينة أو منازل محددة لتقليل فرصة نقل العدوى.
  • يجب على العاملين عدم الاحتكاك والالتزام بالتباعد الاجتماعي مع أهل المنزل.
  • يجب على العاملين تغيير القفازات إذا تم استخدامها وغسل اليدين أو تطهيرها قبل الانتقال للعمل في منزل آخر.
  • يجب تقليل الطاقة الاستيعابية للباصات بحيث ييتم إخلاء بعض المقاعد بما يضمن التباعد الاجتماعي بين العاملات (يرجى الرجوع لدليل الاشتراطات الصحية فيما يخص الحافلات).
  • عند زيارة العاملين للمنزل، يجب إبعاد الأشخاص المعرضون للإصابة بخطر كوفيد-١٩ في المنزل مثل كبار السن والمصابون بالأمراض التنفسية المزمنة ونقص المناعة.

مراقبة الأعراض

  • يجب على العاملين الإفصاح عن أي أعراض مثل الحمى، السعال أو ضيق في التنفس.
  • يجب فحص درجة الحرارة للعاملين يوميًا قبل الذهاب لأي منزل.
  • يجب على العميل تعبئة نموذج الإفصاح عن أعراض كوفيد-١٩ وسلامة المنزل.

الإبلاغ

  • يجب تخصيص غرفة في سكن العاملين تتوفر فيه شروط العزل المنزلي للحالات التي يشتبه بإصابتها كوفيد-١٩ إلى ان يتم نقلها إلى المستشفى
    في حال تسجيل حالة مؤكدة بين العاملين:

    • يجب تحديد المخالطين للحالة من العاملين في السكن أو موظفي الشركة مثل السواقين وكذلك يجب تحديد المنازل التي قامت العاملة بزيارتها لمعرفة المخالطين للحالة والتعاون مع وزارة الصحة في ذلك
    • عند قيام أحد العملاء بحجز عامل/ة يجب السؤال عن عدد أفراد الأسرة وأخذ بياناتهم والسؤال عن أعراض مرض كوفيد-١٩ أو ما إذا كانت هناك حالة مؤكدة في المنزل أو تحت العزل.
  • ويجب إعادة سؤال افراد العائلة مرة أخرى في نفس يوم الزيارة لمنع انتقال العدوى وتسهيل عملية التقصي فيما بعد.

التواصل

  • يجب توعية العاملين عن مرض كوفيد-١٩ من خلال المصادر الرسمية وذلك عن طريق توعيتهم بالتالي:
    • ماهية المرض وطرق انتقاله.
    • كيفية الوقاية منه وذلك بتوعيتهم على طريقة غسل اليدين وتطهيرها وطريقة
    • استخدام الكمامة وغيرها من وسائل الحماية وكذل توعيتهم عن آداب العطاس.
    • يجب توعيتهم أيضا عن أعراض المرض وضرورة الإفصاح عنها.
    • يجب نشر الملصقات التوعوية في سكن العاملات وفي باصات النقل الخاصة بهم.

التنفيذ

  • يجب تخصيص مشرفين للتأكد من تنفيذ البروتوكول الخاص بالعاملات والتأكد من توفر جميع الاشتراطات في السكن وسائل النقل وتخصيص مشرفين لتوعية وتدريب العاملات على الوقاية من المرض.

بروتوكولات القطارات

محطة القطار

نقاط عامة

  • استخدام التذاكر الإلكترونية لركوب القطار قدر الامكان
  • تشجيع استخدام وسائل الدفع الإلكترونية (مثل: عبر الإنترنت وخيارات الدفع بالبطاقات والهاتف الذكي)
  • استخدام الملصقات الأرضية لتوجيه الأفراد للحفاظ على مسافات التباعد الجسدي الموصى به [متر ونصف ] ومنع الازدحام (مثل: في مناطق الركوب والنزول، وعند المداخل والمخارج، وطوابير الانتظار عند أجهزة إصدار التذاكر، وأمام المصاعد، وفي منطقة ركوب القطار، وعند نقاط التحقق الأمني).
  • إجراء فحص درجة الحرارة عند مداخل المحطات بأجهزة معتمدة من الهيئة العامة للدواء والغذاء وعدم السماح بدخول أي شخص تظهر عليه الأعراض ( ارتفاع في درجة الحرارة 38 وأكثر أو أعراض تنفسية )
  • توفير معقمات اليدين والأوراق الصحية على الكاونترات وعند المداخل.
  • استخدام آليات للتحقق من التذاكر بدون تلامس (مثل: الأشعة تحت الحمراء أو ماسحات رمز الاستجابة السريعة).
  • السماح بفتح غرف الصلاة مع الحفاظ على مسافات التباعد الجسدي الموصى به [متر ونصف ] بين المصلين واتباع البرتوكول الخاص بالمساجد.
  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد.

عند المداخل والمخارج

  • استخدام بوابات منفصلة لدخول المحطات والخروج منها، حيثما أمكن ذلك.
  • اقتصار دخول المحطة على الركاب فقط (أي حملة التذاكر) والموظفين المصرّح لهم.
  • وضع تشريعات مناسبه لمن تظهر عليهم أعراض [العطس والسعال، أو الذين تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية] لدخول المحطات
  • يجب عزل الموظفين الذين تظهر عليهم الأعراض [العطس والسعال، أو الذين تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية] ومنعهم من العمل.
  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد.

 

أثناء التواجد في المحطة

  • إغلاق الأماكن العامة غير الضرورية في المحطات (مثل: الغرف المخصصة للتدخين).
  • يفضل التخلص من أو تعطيل المواد التي يتم مشاركة استخدامها (مثل: أقلام الحبر المستخدمة لتعبئة الأوراق، وأجهزة شرب المياه، والشاشات التي تعمل باللمس).
  • استخدام طلاء الأرضيات عند السلالم المتحركة لضمان الحفاظ على مسافات التباعد الجسدي الموصى به [متر ونصف].
  • السماح باستخدام المصاعد مع الحفاظ على مسافات التباعد الجسدي الموصى به [متر ونصف ] داخل المصعد.
  • تطهير جميع الأمتعة المحمولة والشحنات قبل كل رحلة (مثل: استخدام جهاز التطهير بالبخار أو رذاذ التطهير).
  • تقليل عدد الأشخاص المسموح لهم باستخدام الأماكن والمرافق المشتركة للحفاظ على التباعد الاجتماعي الموصى به [متر ونصف ] (مثل: مناطق الانتظار/الصعود إلى القطار، ودورات المياه).
  • تطهير المواد والأسطح التي يتشارك الأفراد استخدامها في المحطات [بشكل دوري (مثل: المقابض، والمصاعد، والشاشات، وآلات التذاكر، ومكاتب العمل للموظفين، وكاونترات ركوب القطار، وما إلى ذلك).
  • يفضل تطهير دورات المياه [بعد كل استخدام] وتوفير أغطية مقاعد صحية تستخدم لمرة واحدة.
  • استخدام سلال مهملات تعمل دون الحاجة للمسها.
  • اتباع بروتوكولات القطاع الاجتماعي فيما يخص الاجتماعات والتجمعات.
  • توفير غرف عزل كافية ومناسبة ومجهّزة في المحطات  للحالات التي تظهر عليها الأعراض من  العمال والموظفين [السعال أو الذين تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية] .

أثناء التواجد في المحطة – طاقم الموظفين

  • يجب على الموظفين ارتداء كمامات الوجه في جميع الأوقات أثناء العمل.
  • إلزام الموظفين بالالتزام بممارسات النظافة الوقائية (مثل: استخدام المعقمات، وتكرار غسل اليدين باستمرار، وزيادة ذلك على موظفي خدمة العملاء).
  • يجب أن يعمل موظفو خدمة العملاء من كبائن أو مكاتب بحيث تفصلهم مسافة مناسبة عن الركاب.
  • منع الانتقال بين مناطق العمل المختلفة دون تطهير.

أثناء التواجد في المحطة – الركاب

  • يجب على جميع الركاب ارتداء كمامات الوجه القماشية في جميع الأوقات أثناء التواجد في المحطة.
  • النظر في مطالبة الركاب بحمل أمتعتهم ومتعلقاتهم الشخصية بأنفسهم في جميع الأوقات.
    تشجيع الركاب على تكرار غسل أيديهم باستمرار (مثل: قبل الرحلة وبعدها، وبعد استخدام دورات المياه في المحطات).

ركوب القطار/ النزول منه

  • تطبيق الآليات المناسبة لركوب القطار والنزول منه للحفاظ على مسافات التباعد الجسدي الموصى به [متر ونصف ] بين الأفراد
  • استخدام بوابات منفصلة لركوب القطار والنزول منه، حيثما أمكن ذلك، مع النظر في وضع استثناءات لذوي الاحتياجات الخاصة.
  • إجراء فحص درجة الحرارة لجميع الركاب وطاقم العاملين والموظفين قبل ركوب القطار.
    استخدام الملصقات الأرضية لتوجيه الأفراد للحفاظ على مسافات التباعد الجسدي الموصى به [متر ونصف ] ومنع الازدحام (مثل: داخل القطار، وأثناء الركوب والنزول، وفي مناطق الانتظار).
  • استخدام آليات للتحقق من التذاكر بدون تلامس (مثل: الأشعة تحت الحمراء أو ماسحات رمز الاستجابة السريعة).

داخل القطار

  • المحافظة على مسافات التباعد الاجتماعي الموصي به [متر ونصف ] بين الركاب في جميع الأوقات عن طريق (ترك مقاعد فارغة بين الركاب واتباع سياسة المقاعد البديلة أو الجلوس قُطريًا).
  • فتح المناطق المشتركة (مثل: مناطق الطعام) مع الحفاظ على مسافات التباعد الجسدي الموصى به [متر ونصف ] بين الأفراد.
  • تطهير مقصورة القطار والأماكن الخارجية التي يتشارك الأفراد استخدامها (مثل: المقابض والنوافذ والأزرار والطاولات) [باستمرار، وحيثما أمكن، وفي محطات توقف القطار، وعند نهاية كل رحلة].
  • تطهير دورات المياه [بعد كل رحلة] وتوفير أغطية مقاعد صحية تستخدم لمرة واحدة.
  • اقتصار الطعام المقدم خلال الرحلة على المغلف مسبقًا فقط.
  • إزالة جميع النسخ المطبوعة، والمجلات.

الركاب

  • النظر في مطالبة الركاب بالتعامل مع أمتعتهم ومقتنياتهم الشخصية بأنفسهم عند الركوب والنزول.
  • توفير أدوات النظافة الشخصية [مثل: المناديل والمعقمات] للركاب.
  • يجب على الراكب الالتزام بالمقعد المحدد له في التذكرة.
  • يجب على جميع الركاب ارتداء كمامات الوجه القماشية قبل ركوب القطار وطوال الوقت أثناء الرحلة.

طاقم العاملين

  • يجب على أفراد طاقم القطار تطهير أيديهم قبل تقديم الخدمات باستمرار.
  • يجب على جميع أفراد طاقم القطار ارتداء القفازات وكمامات الوجه القماشية في جميع الأوقات أثناء العمل وتجنب لمس الفم والأنف والعينين أثناء ارتدائهم للقفازات.

التتبع والإبلاغ

  • يفضل إعداد سجل يومي مفصل لرحلات السفر السابقة للموظفين والحالة الصحية لهم، بما في ذلك قائمة الموظفين الموجودين في الحجر الصحي.
  • إعداد قائمة بالموظفين الذين يعملون معًا وفترات عملهم وتواريخها.
  • اتباع تعليمات وزارة الصحة والجهات ذات العلاقة حول مرض كوفيد-١٩ قبل السماح لأي من الموظفين باستئناف العمل (بما في ذلك الموظفين العائدين من السفر).
  • إبلاغ الجهات المعنية بشأن أي حالات تزيد درجة حرارتها عن [38 درجة مئوية] لأحد الموظفين أو الركاب، وعزل الحالة لحين إحالتها إلى منشأة الرعاية الصحية.

التوعية وتنفيذ الأنظمة

  • تعيين مدير للبروتوكولات للتأكد من اتباع البروتوكولات الموضوعة الصادرة عن الجهات المختصة
    إجراء تدريبات إلزامية عن الصحة والسلامة بشأن مرض كوفيد- ١٩ لجميع الموظفين.
  • توفير جداول عمل القطارات ونسبة الاشغال المتوقعة عبر الإنترنت لتجنب الاكتظاظ.
  • إرشاد الموظفين والركاب لتقديم توجيهات حول تطهير أيديهم قبل وبعد استخدام القطارات.
  • استخدام القنوات الرقمية (مثل: مواقع التواصل الاجتماعي، والتطبيقات الهاتفية، والرسائل النصية، واللوحات الرقمية)، والقنوات الأخرى (مثل: وضع الملصقات داخل القطارات وفي المحطات) لرفع الوعي لدى الموظفين والركاب بشأن مرض كوفيد-19، بما يتماشى مع إرشادات وزارة الصحة.

 

بروتوكولات التوصيل المنزلي

اشتراطات مندوبي التوصيل

  • لبس  الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم أثناء عملية التسليم.
  • التأكيد على نظافة السيارات ونظافة السائقين ومظهرهم العام.
  • فحص (الحرارة) لجميع مندوبي التوصيل بشكل يومي.
  • التوقف عن مباشرة المندوب للتوصيل في حالة ظهور أي أعراض مرضية عليه.
  • إلزام المندوبين بالاستمرار في غسل اليدين او استخدام المعقمات قبل وأثناء وبعد عملية استلام وتسليم الطلبات

الاشتراطات المطلوبة من المنشأة الغذائية

  • تعقيم الأدوات المستخدمة في عملية التوصيل بعد كل عملية (الحقيبة المستخدمة في التوصيل، جهاز مدى، وغيرها).
  • فصل وتعبئة وتغليف المواد الغذائية مختلفة الخصائص بعضها عن بعض.
  • تقديم المشروبات بعلب بدلاً من الكاسات.
  • تغليف الطلب كاملاً تغليفاً محكماً، ووضع لاصق (Seal) محكم الغلق على الطلب.

 

اشتراطات التسليم للمستهلك

  • منع المصافحة عند تسليم الطلبات.
  • ألا يقبل العميل الطلب في حالة عدم وجود اللاصق، أو ظهر أنه مفتوح.
  • تشجيع الطرق الالكترونية في السداد وتوضيح ذلك للعملاء قبل إتمام الطلب.
  • يتخلص المستهلك من كيس التغليف بطريقة صحية وآمنة مباشرة.

بروتوكولات الصالات والمراكز الرياضية

البيئة، الوقاية، التباعد الاجتماعي
ضوابط عامة

  • إلزام العاملين بلبس الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم عند التواجد داخل الصالات والمراكز الرياضية
  • يسمح بعدم ارتداء الكمامات بجميع أنواعها وعدم تغطية الأنف والفم عند مزاولة الأنشطة الرياضية بجميع أنواعها بما في ذلك رياضة الجري في الأماكن العامة مثل الحدائق ، الممشى ، الشواطئ والواجهات البحرية.
  • يجب إلغاء استخدام جهاز البصمة في تحضير الموظفين واستخدام طرق بديلة.
  • تزويد الموظفين بوسائل وأدوات السلامة والحماية والتي تشمل الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم ويجب توفيرها عند مداخل الصالات والمراكز الرياضية إن أمكن.
  • يجب منع المشتركين الذين لا يرتدون الكمامات من الدخول أو توفيرها لهم عند المدخل إن أمكن.
  • السماح بممارسة الأنشطة الرياضية لمن تقل أعمارهم عن 15 سنة بشرط أن تكون المنشأة أو المسابقة الرياضية مخصصة لهذه الفئة السنية دون غيرهم(مثل دوري الناشئين ، أو أندية الألعاب القتالية للناشئين)، و يجب منع الذين تقل أعمارهم عن 7 سنوات من دخول المنشئة الرياضية .
  • يفضل تشجيع كبار السن والمرضى من ذوي الأمراض المزمنة على عدم الحضور.
  • لا ينصح باستخدام القفازات كبديل لغسيل وتطهير الأيدي بعد استخدام الأجهزة ولا يتطلب توفيرها للمشتركين عند المداخل ويجب توعيتهم بعدم أهميتها.
  • التقليل من التواصل الشخصي مع المشتركين عند التعامل معهم والالتزام بالتباعد الاجتماعي عند عملية المحاسبة أو تسجيل الدخول.
  • يجب على العاملين غسل اليدين لمدة لاتقل عن ٤٠ ثانية بالماء والصابون أو تطهيرها بمطهر الأيدي الكحولي لمدة لا تقل عن ٢٠ ثانية إذا لم يتوفر الماء والصابون.
  • يجب على العاملين اتباع الإرشادات فيما يخص وقت ونوع وكيفية لبس أدوات السلامة والحماية الشخصية مثل الكمامات والقفازات وطريقة إزالتها المثلى.
  • منع تقديم المأكولات والمشروبات والتخلص من برادات المياه وثلاجات المواد الغذائية، ويسمح بتوزيع علب المياه على المشتركين أو إحضارها معهم.
  • إغلاق الصالات المخصصة للاستراحة أو تناول الطعام.
  • يجب تطهير خزائن المشتركين بشكل دوري بعد كل استخدام ووضع ملصقات لتذكير المشتركين بذلك.
  • التأكيد على المشتركين بارتداء ملابسهم الرياضية قبل القدوم.
  • يفضل اغلاق أماكن الصلاة خاصة إذا كانت المساحة المخصصة صغيرة بالنسبة لعدد المشتركين أو الالتزام بتطبيق الاشتراطات الصحية حسب البرتوكولات الخاصة بالمساجد الصادرة من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها
  • يجب أن يتم توزيع مطهرات الأيدي بحيث تحتوي 80-60% من الكحول وموافقاً للاشتراطات من الهيئة العامة للغذاء والدواء ووضعها في أماكن بارزة مثل المداخل الرئيسة ومداخل دورات المياه ومناطق التجمعات.
  • يجب التأكد من توفر صابون الأيدي في دورات المياه.
  • يجب إزالة الأوساخ بالماء والصابون قبل عملية التطهير للأسطح.
  • الحرص على تطهير دورات المياه كل ساعتين بمطهرات معتمدة أو تخصيص عامل لتنظيف وتطهير دورات المياه بشكل مستمر.
  • يجب الالتزام بتطهير الأسطح البيئية بشكل روتيني كل ساعتين وتطهير الأجهزة الرياضية بعد استخدامها من قبل المشتركين بمطهرات معتمدة من الهيئة العامة للغذاء والدواء واتباع الارشادات الموضحة على العبوات مع التركيز على الأماكن التي يكثر فيها احتمالية التلامس كمقابض الأبواب وطاولات الطعام ومساند المقاعد ومفاتيح المصاعد وخلافه.
  • يجب الاحتفاظ بسجل خاص بأوقات التطهير للأسطح ودورات المياه.
  • التأكد من وجود وقت كافي بين الفترات الزمنية للسماح بالتنظيف وتطهير الصالات والمراكز الرياضية والمعدات وتقليل الازدحام.
  • يفضل أن يكون هناك أبواب تعمل ذاتيًا وخاصة في المداخل وكذلك صنابير تعمل ذاتيًا في دورات المياه لتقليل احتمالية التلامس ونقل المرض.
  • الحرص على التهوية الجيدة في جميع الأماكن وخاصة أماكن التجمع ويفضل استخدام التهوية الطبيعية وتقليل درجة الحرارة بشكل عام وفي صالات التدريب بشكل خاص، وتستخدم التهوية الاصطناعية بالإضافة الى التهوية الطبيعية تغيير أو تنظيف فلاتر الهواء لأجهزة التهوية وخاصة المكيفات بشكل دوري
  • عدم توفير مناشف للمشتركين من قبل الصالات والمراكز الرياضية والتأكيد على المشتركين بجلب مناشفهم الخاصة.
  • يجب وضع علامات أو ملصقات واضحة للوقوف على الأرضيات أماكن الانتظار مثل منطقة المحاسبة (الكاشير) أو الاستقبال، دورات المياه وغيرها،لكي تساعد في عملية التباعد الاجتماعي بما لا يقل عن متر ونصف.
  • التخلص من الأدوات التي قد يتشارك في استخدامها العاملين مثل الأقلام والأوراق وبرادات شرب المياه وأدوات تحضير الشاي والقهوة وغيرها.
  • تحديد عدد الأشخاص المستخدمين للمصاعد بما يضمن التباعد الاجتماعي (متر ونصف الى مترين) أو تحديد شخصين لكل مصعد.
  • استخدام علامات بحيث تضمن مسافة مترين على الأقل بين الأفراد في السلالم الكهربائية أو السلالم العادية.
  • يفضل الاستحمام في الصالات أو المراكز الرياضية بعد الانتهاء من التمرين قبل العودة للمنزل.
  • تقليل عدد العاملين في منطقة الاستقبال وفي الأعمال الإدارية التي يمكن تنفيذها عن بعد وكذلك يجب إلغاء كافة الفعاليات والاجتماعات بين الموظفين واستخدام وسائل التواصل عن بعد.
  • يفضل وجود سلال مهملات ونفايات تعمل دون الحاجة للمس ويجب التخلص من النفايات بشكل مستمر.
  • إيقاف وتعطيل الشاشات التفاعلية أو الشاشات الإرشادية التي تعمل عن طريق اللمس الخاصة بالمشتركين.
  • يجب جعل مسافة لا تقل عن متر ونصف إلى مترين بين كل جهاز والآخر أو تعطيل بعض الأجهزة إذا كان نقلها غير ممكناً بما يضمن التباعد الاجتماعي بين الأفراد.
  • تشجيع المشتركين على استخدام الطرق الالكترونية للدفع.

الصالات والمراكز الرياضية

  • يجب استخدام نظام حجز يومي يسمح لعدد محدود من المستفيدين بالحجز والحضور لفترة زمنية محددة بما يضمن عدم التزاحم في المنشأة.
  • يسمح بعدم ارتداء الكمامات بجميع أنواعها وعدم تغطية الأنف والفم عند مزاولة الأنشطة الرياضية بجميع أنواعها بما في ذلك رياضة الجري في الأماكن العامة مثل الحدائق ، الممشى ، الشواطئ والواجهات البحرية.
  • سحب بساط الاطالة وكرات الاسفنج وقفازات التدريب حيث يجب على المشتركين احضار الأدوات الرياضية الشخصية.
  • منع استخدام الاجهزة الرياضية بالتناوب بين المشتركين (جولات)
  • منع مساعدة شخص آخر في التدريب (مثل المساعدة في حمل الاثقال) ومنع تجمع المشتركين عند حمل الأثقال
  • يجب تقليل الطاقة الاستيعابية للصالات والمراكز الرياضية بما يضمن التباعد الاجتماعي بين المشتركين لمسافة متر ونصف إلى مترين ومنع دخول المشتركين بعد الوصول للطاقة الاستيعابية المحددة وذلك بتخصيص مساحة ٩٠متر مربع لكل ١٠أشخاص (٩متر مربع لكل شخص)، وتعتبر الصالة أو المركز الرياضية مخالفة في حال وجود عدد أشخاص أكثر من السعة المسموحة.
  • تضمن الصالات والمراكز الرياضية تنظيم المشتركين وعدم تقاربهم مع وجود مشرف لكل مساحة ٩٠ متر مربع لضمان توعية المشتركين والإشراف على ذلك.
  • لابد أن تكون المسافة بين الاجهزة الرياضية لا تقل عن متر ونصف لضمان المحافظة على التباعد الاجتماعي.
  • يجب اقتصار استخدام حمام السونا ، البخار ، أو الجاكوزي على شخص واحد فقط عند كل استخدام ، ويجب تطهير المرفق بعد كل استخدام بشكل جيد قبل استخدامه من قبل شخص آخر.
  • السماح باستخدام حوض السباحة مع وضع مراقب يضمن تطبيق التباعد الاجتماع يداخل حوض السباحة
  • يفضل تطهير الاجهزة الرياضية مباشرة بعد الاستخدام وتخصيص عامل لتولي ذلك ويجب أن يكون مدربًا على عملية التطهير
  • يجب توفير مناديل مطهرة وتوزيعها في اماكن مختلفة في النادي لكي يتم استخدامها من قبل المشتركين لتطهير الاجهزة الرياضية بشكل دوري ووضع لوحة إرشادية عند كل جهاز للتأكيد على تطهير الجهاز قبل وبعد التمرين.
  • يجب على المشتركين أخذ مناشف أو فوط نظيفة معهم لاستخدامها عند الجلوس على الأجهزة.
  • التشديد على الالتزام بالتعليمات والارشادات الوقائية الموجودة داخل الصالات والمراكز الرياضية (عدد المشتركين في صالة التدريب، المسافة بين الاجهزة الرياضية، المسافة المحددة بين المشتركين).
  • التأكيد على المشتركين بعدم التشارك في استخدام جهاز واحد في نفس الوقت
  • يجب تخفيض وقت الحصص الجماعية الى النصف لتقليل وقت التواصل والتلامس بين الاعضاء.
  • يجب أن لا يتجاوز فترة التواجد في المنشأة ساعة ونصف يوميا لكل شخص.
  • يجب إزالة أجهزة قياس الوزن والطول لتقليل مناطق التلامس بين المشتركين

الملاعب الرياضية

  • يمنع حضور الجماهير إلى الملعب.
  • لا بد من تقليل عدد اللاعبين في كل فريق إلى أقل عدد ممكن
  • منع ارتداء واستخدام الملابس والأطقم الرياضية التي يتشارك فيها اللاعبين مثل قفازات الحراس، ملابس التمارين الأحذية والتأكيد على المشتركين بجلب ملابسهم الخاصة معهم.
  • يجب تطهير أدوات الحكم مثل الراية، الصافرة، والكروت وغيرها بعد كل استخدام ومنع مشاركتها بقدر الإمكان.
  • يجب تطهير الأماكن القابلة للتطهير مثل أرضيات الملاعب ذات الأسطح غير العشبية، قوائم أبواب المرمى أو شبك الكرات، الكُرات المستخدمة، مضرب كرة التنس، وذلك بشكل دوري بين الأشواط وبعد كل مباراة.
  • يفضل إلزام اللاعبين باستخدام أدواتهم الرياضية الخاصة مثل مضارب التنس والسكواش، الجولف وغيرها إن أمكن.
  • يجب تنظيم أوقات المباريات بحيث لا تتجاوز أكثر من ساعة للمباراة الواحدة، ومنع دخول اللاعبين بدون حجز مسبق.
  • يجب منع التصافح بين اللاعبين والعناق عند الاحتفال بعد تسجيل الأهداف.
  • منع التجمعات بعد نهاية المباراة والتوجه للمخارج مباشرة .
  • يجب منع التجمع عند مواقف السيارات أو عند مدخل الصالات.
  • يجب تطهير الأدوات المستخدمة باستمرار وأثناء استخدامها بين الرياضيين مثل كرات القدم واليد والسلة والطائرة وغيرها.

الرياضات التي تستلزم إجراءات احترازية ووقائية إضافية

الرياضة الإجراءات ملاحظات
الكاراتيه يسمح بمزاولتها بشكل فردي

(دون نزال مع لاعب آخر)

صعوبة تطبيق التباعد الاجتماعي بين اللاعبين وضرورة التلامس وخاصة لمنطقة الوجه والأنف.
التايكوندو
الجودو
الجوجيتسو
المصارعة
الملاكمة
القتال المتنوع
الموتاي
الكيك بوكسنج
الأسكواش يسمح بممارستها بشكل فردي(لاعبين فقط) مع الحرص على ضمان تطبيق التباعد الاجتماعي بقدر الإمكان وزيادة تهوية غرفة اللعب وتطهير الجدران والأدوات بشكل مستمر ——————
البلياردو والسنوكر يسمح بمزاولتها مع وجوب تقليص عدد اللاعبين إلى ٢ فقط  وضمان تطبيق التباعد الاجتماعي ووضع مطهر الأيدي على طاولة البلياردو أو بجانبها وتطهير اليدين عند أي لمس للكرات ——————-
الشطرنج يجب لبس الكمامات أثناء اللعب وأن تراعى المسافة في الطاولات المستخدمة. ——————–
البولينج يجب تعقيم الكرات قبل كل استخدام ——————–

الإبلاغ و مراقبة الأعراض

  • عمل نقطة فحص عند جميع المداخل تتضمن قياس درجة الحرارة بجهاز معتمد من الهيئة العامة للغذاء والدواء والسؤال عن الأعراض التنفسية إن وجدت (سعال أو ضيق في التنفس).
  • تدريب المسؤولين في نقاط الفحص على طريقة الفحص واستخدام جهاز قياس درجة الحرارة.
  • قياس درجة الحرارة لجميع العاملين يومياً قبل بداية فترة العمل وتسجيل درجة الحرارة وبيانات التواصل وحفظها في سجل مخصص.
  • عدم تمكين أي شخص من العاملين، في حال كان لديه أعراض مشابهه للإنفلونزا (سخونة، سعال، سيلان الأنف، احتقان الحلق) من العمل أو دخول المنشأة حتى زوال الأعراض حسب تقرير الطبيب المعالج.
  • منع العملاء أو اللاعبين الذين لديهم ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية من الدخول.
    في حال وجود سكن للعاملين، فيفضل تجهيز غرفة عزل للحالات المشتبه بها من العاملين في مقر السكن المخصص لهم ليتم عزلهم فيها حتى يتم التواصل معهم من قبل الجهات المختصة. (يرجي مراجعة دليل الاشتراطات الصحية لمساكن العمال لمكافحة مرض كوفيد-١٩)
  • الإبلاغ عن الحالات التي تظهر بين العاملين ممن لديهم ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) ويشتبه بإصابتهم مرض كوفيد-١٩ ويجب منعهم من دخول المنشأة وتحديد البيانات وأرقام التواصل للحالات والاتصال فوراً على ٩٣٧ لمعرفة التوجيهات المطلوبة لإحالتهم للمستشفى.
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب تطبيق البروتوكولات المعتمدة من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها ووزارة الصحة.
  • يجب التعاون مع وزارة الصحة في عملية رصد الحالات المخالطة للحالة مؤكدة لكي يتم تطبيق إجراءات التقصي الوبائي والحجر الصحي عليها وفقاً للإجراءات المتبعة من فريق الصحة العامة.

التوعية والتواصل

  • توعية المدربين والمشتركين والعاملين عن أعراض المرض ووسائل انتقاله وخطورته وتوعيتهم بالامتناع عن الحضور في حال ظهور أي اعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) أو ارتفاع في درجة الحرارة والاتصال على وزارة الصحة.
  • اتباع آداب العطاس والسعال (استخدام المناديل الورقية والتخلص منها بأسرع وقت ممكن، استخدام المرفق عن طريق ثني الذراع).
  • نشر الرسائل التوعوية عن المرض وطرق الوقاية منه وذلك عن طريق وسائل التواصل كالرسائل النصية والمنشورات مع أهمية الاعتماد على المصادر الرسمية للمعلومة كوزارة الصحة والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.
  • عرض الملصقات التثقيفية داخل المنشآت الرياضية التي توضح الطريقة الصحيحة لغسل اليدين بالماء والصابون وتعقيمها بالجل الكحولي وكذلك أهمية ارتداء وسائل الوقاية.
  • مساهمة المدربين والعاملين في نشر التوعية والتأكيد على المشتركين بارتداء وسائل الوقاية بالشكل الصحيح والتذكير بضرورة التباعد الاجتماعي وعدم تمكين أي شخص غير ملتزم بالتعليمات من إكمال التمرين أو استخدام الأدوات الرياضية.
  • يجب وجود حراس أمن أو مشرفين لمنع التجمهر والتجمعات أو دخول غير المصرحين لهم.
  • يفضل وضع لوحة تتضمن بيان بالأفعال المخالفة وطريقة الإبلاغ عنها.

بروتوكولات التدريبات الرياضية

البيئة، الوقاية، التباعد الاجتماعي
ضوابط عامة

  • يجب أن يتم توزيع مطهرات الأيدي (60-80% الكحول وموافقاً للاشتراطات من الهيئة العامة للغذاء والدواء) ووضعها في أماكن بارزة وتثبيتها على الحائط مثل مداخل المنشأة سواءً الملاعب أو مقرات الأندية وكذلك عند نقطة الفحص، غرف التدريب، غرف الاجتماعات، الممرات، خارج دورات المياه.
  • يجب التأكد من توفر صابون الأيدي في دورات المياه، والتأكد من توفر مطهرات الأيدي عند المغاسل ومداخل دورات المياه.
  • يجب إزالة الأوساخ بالماء والصابون قبل عملية التطهير للأسطح.
  • يجب أن يهتم العامل أو الممارس الرياضي بالنظافة الشخصية والمحافظة على غسل يديه بالماء والصابون لمدة ٤٠ ثانية أو استخدام الجل الكحولي (٦٠-٨٠٪ الكحول) لمدة ٢٠ ثانية في حال عدم توفر الماء والصابون.
  • يجب غسل الملابس الرياضية بعد انتهاء النشاط الرياضي وتخصيص ملابس خاصة لكل لاعب للتمارين لا يتشارك فيها اللاعبون ويجب عدم الخروج بها من المنشأة الرياضية .
  • يجب الالتزام بتطهير الأسطح البيئية بشكل يومي أو كل ساعتين إن أمكن بمطهرات معتمدة من الهيئة العامة للغذاء والدواء ويجب اتباع الارشادات الموضحة على العبوات (يرجى الاطلاع على الدليل الإرشادي لعمليات التنظيف والتطهير).
  • عند تطهير الأسطح في المنشأة الرياضية يجب التركيز على الأماكن التي يكثر فيها احتمالية التلامس كمقابض الأبواب، أبواب المرمى، مضمار الجري، وأدوات اللياقة ومساند المقاعد ومفاتيح المصاعد وغيرها.
  • يجب تنظيف وتطهير دورات المياه بشكل مستمر كل ساعتين طوال فترة العمل ويفضل توفير صنابير تعمل ذاتياً في دورات المياه، وتخصيص عامل نظافة لتطهير دورة المياه وخاصة الصنابير، المغاسل ومقابض الأبواب بعد كل استخدام.
  • يجب الحرص على استخدام الفوط والمناشف الجديدة لكل عملية تطهير وخاصة عند تطهير أدوات اللياقة والتمارين والأجهزة والأدوات التي يكثر فيها التلامس أو استخدام مناديل جديدة في حال عدم توفر ذلك.
  • يفضل أن تكون هناك أبواب تعمل ذاتيًا، وفي حال عدم توفر ذلك، يجب جعل باب المدخل وأبواب القاعات مفتوحة دوماً لمنع زيادة التلامس لمقابض الأبواب.
  • يجب الاحتفاظ بسجل خاص بأوقات التطهير للأسطح ودورات المياه، وتخصيص سجل خاص لفترات تطهير أدوات وأجهزة اللياقة المستخدمة.
  • الحرص على التهوية الجيدة في جميع الأماكن وخاصة أماكن التجمع ودورات المياه ويفضل استخدام التهوية الطبيعية وتقليل درجة الحرارة بشكل عام وفي القاعات وغرف الاجتماعات بشكل خاص، وتستخدم التهوية الاصطناعية بالإضافة الى التهوية الطبيعية إن أمكن.
  • تغيير أو تنظيف فلاتر الهواء لأجهزة التهوية وخاصة المكيفات بشكل دوري.
  • يجب وضع الأدوات ذات الاستخدام الواحد في المنشأة الرياضية مثل الملاعق والصحون، وأيضاً تخصيص أدوات خاصة للعاملين والممارسين الرياضيين مثل أكواب شرب العصائر أو المناشف.
  • إيقاف وتعطيل الشاشات التفاعلية أو الشاشات الإرشادية التي تعمل عن طريق اللمس إن وجدت.
  • يفضل وجود سلال مهملات ونفايات تعمل دون الحاجة للمس ويجب التخلص من النفايات بشكل مستمر.
  • يجب إزالة الأدوات التي قد يتشارك في استخدامها الممارسين الرياضيين مثل برادات شرب المياه وأجهزة تحضير القهوة وأجهزة بيع المواد الغذائية وغيرها.
  • يسمح بعدم ارتداء الكمامات بجميع أنواعها وعدم تغطية الأنف والفم عند مزاولة الأنشطة الرياضية بجميع أنواعها بما في ذلك رياضة الجري في الأماكن العامة مثل الحدائق ، الممشى ، الشواطئ والواجهات البحرية.
  • يجب تطهير باصات النقل الخاصة بالممارسين الرياضيين بشكل يومي قبل وبعد انتقالهم إلى المنشأة الرياضية ويفضل انتقالهم في سياراتهم الخاصة إن أمكن لمنع التزاحم.
  • يجب تقليل الطاقة الاستيعابية للباصات بحيث ييتم إخلاء بعض المقاعد بما يضمن التباعد الاجتماعي بين الممارسين الرياضيين (يرجى الرجوع للبروتكولات الخاصة بالاشتراطات الصحية فيما يخص الحافلات)
  • يفضل على الممارس الرياضي إحضار أدواته الشخصية إلى المنشأة الرياضية مثل المناشف، الملابس الرياضية وسجادة الصلاة وغيرها.
  • يجب وضع ملصقات التباعد الاجتماعي على الارضيات مع توضيح مكان الوقوف في الأماكن التالية:
    • قبل المدخل الرئيسي للمنشأة الرياضية عند الانتظار للكشف في نقطة الفحص.
    • عند أماكن الصلاة.
    • في غرف الطعام.
    • عند الدخول في دورات المياه.
    • عند الجلوس في قاعة المحاضرات.
    • عند التدريب في قاعات حصص اللياقة.
    • غرف المؤتمرات الصحفية
    • الأماكن المخصصة لعقد القاءات التلفزيونية للرياضيين
    • المصاعد
    • عند دكة البدلاء – استراحة الرياضيين.
  • يجب أن تكون المسافة بين كل كرسي أو جهاز لياقي والأخر لا تقل عن متر ونصف إلى مترين لكي تساعد في عملية التباعد الاجتماعي بين الممارسين الرياضيين.
  • تقليص الطاقة الاستيعابية في المنشأة الرياضية بشكل عام وفي الغرف بشكل خاص لضمان تطبيق مبدأ التباعد الاجتماعي وترك مسافة آمنة بين الممارسين الرياضيين بشكل عام.
  • الحد من عدد الأشخاص المستخدمين للمصاعد إن وجدت بما يضمن تطبيق مبدأ التباعد الاجتماعي داخل المصعد.
  • يفضل إيقاف اللقاءات الصحفية والإعلامية وحصر لقاءات اللاعبين والمدربين عبر وسائل التقنية أو تطبيق مبدأ التباعد الاجتماعي أثناء اللقاء الصحفي.
  • تطبيق مبدأ التباعد الاجتماعي في الجلوس في دكة البدلاء أثناء المباريات أو التمارين مع تقليل الأطقم الفنية والصحية والرياضية وذلك لتقليل الاحتكاك بالأشخاص الأخرين.
  • يفضل تقليل تنقل الممارسين الرياضيين بين أكثر من غرفة في المنشأة الرياضية وحصرهم في غرف محددة.
  • يفضل في حال إقامة معسكرات داخل المنشأة إقامة شخص واحد في الغرفة وفي حال إقامة شخصين فيجب ان تكون المسافة بينهما متر ونصف على الأقل.
  • يجب على الممارس الرياضي تقليل الاحتكاك مع زملائه في المجموعة والامتناع عن التجمعات داخل المنشأة والالتزام بتطبيق مبدأ التباعد الاجتماعي قدر الإمكان.
  • يفضل إغلاق المناطق المخصصة للصلاة أو اتباع البروتوكولات الخاصة بتطبيق الاشتراطات الصحية فيما يخص المساجد
  • يفضل منع العاملين أو الرياضيين من كبار السن أو من يعانون من أمراض مزمنة من الحضور للمنشآت الرياضية إن أمكن ذلك.
  • السماح بممارسة الأنشطة الرياضية لمن تقل أعمارهم عن 15 سنة بشرط أن تكون المنشأة أو المسابقة الرياضية مخصصة لهذه الفئة السنية دون غيرهم(مثل دوري الناشئين ، أو أندية الألعاب القتالية للناشئين(، و يجب منع الذين تقل أعمارهم عن 7 سنوات من دخول المنشئة الرياضية .
  • يجب منع التجمع عند مواقف السيارات أو عند مداخل المنشآت الرياضية.

مقر المنشأة الرياضية

الملعب والصالة الرياضية

  • يمنع حضور الجماهير لمتابعة تمارين الفريق
  • منع ارتداء واستخدام الملابس والأطقم الرياضية التي يتشارك فيها اللاعبين مثل قفازات الحراس، ملابس التمارين الأحذية.
  • يجب تطهير أدوات التحكيم بعد كل استخدام ومنع مشاركتها بقدر الإمكان.
  • يفضل تطهير أرضيات الملاعب ذات الأسطح الغير عشبية مثل مضمار الجري ولوحات الإعلانات
  • يجب تطهير قوائم أبواب المرمى، الكُرات المستخدمة وذلك بشكل دوري بعد كل تدريب أو مباراة.
  • يجب منع المصافحة والعناق بعد تسجيل الأهداف وغيرها.
  • يجب تقليل فترة الراحة ومنع التجمعات بعد نهاية التدريبات أو المباريات والتوجه للمخارج مباشرة.
  • الحرص على ترك مسافة كافية بين اللاعبين خلال فترة التمارين الفردية أو تمارين الاحماء
  • يجب على المدربين والجهاز الإداري والطبي لبس الكمامة.

صالة التمارين

  • يجب تعقيم جميع الأدوات والمعدات الرياضية قبل وبعد كل استخدام.
  • منع استخدام الاجهزة الرياضية بالتناوب بين اللاعبين (جولات)
  • منع مساعدة شخص آخر في التدريب (مثل المساعدة في حمل الاثقال) ومنع تجمع الممارسين الرياضيين عند حمل الأثقال
  • لابد ان تكون المسافة بين الاجهزة الرياضية لا تقل عن متر ونصف لضمان المحافظة على التباعد الاجتماعي.
  • يجب اقتصار استخدام حمام السونا، البخار، أو الجاكوزي على شخص واحد فقط عند كل استخدام، ويجب تطهير المرفق بعد كل استخدام بشكل جيد قبل استخدامه من قبل شخص آخر.
  • يجب على اللاعبين استعمال مناشف أو فوط نظيفة لاستخدامها عند الجلوس على الأجهزة.
    التشديد على الالتزام بالتعليمات والارشادات الوقائية الموجودة داخل النادي الرياضي (عدد الممارسين الرياضيين في صالة التدريب، المسافة بين الاجهزة الرياضية، المسافة المحددة بين الممارسين).
  • التأكيد على اللاعبين بعدم التشارك في استخدام جهاز واحد في نفس الوقت.

الرياضات التي تستلزم إجراءات احترازية ووقائية إضافية

الرياضة الإجراءات ملاحظات
الكاراتيه يسمح بمزاولتها بشكل فردي

(دون نزال مع لاعب آخر)

صعوبة تطبيق التباعد الاجتماعي بين اللاعبين وضرورة التلامس وخاصة لمنطقة الوجه والأنف.
التايكوندو
الجودو
الجوجيتسو
المصارعة
الملاكمة
القتال المتنوع
المواي تاي والكيك بوكسينق
الأسكواش يسمح بممارستها بشكل فردي(لاعبين فقط) مع الحرص على ضمان تطبيق التباعد الاجتماعي بقدر الإمكان وزيادة تهوية غرفة اللعب وتطهير الجدران والأدوات بشكل مستمر ——————
البلياردو والسنوكر يسمح بمزاولتها مع وجوب تقليص عدد اللاعبين إلى ٢ فقط  وضمان تطبيق التباعد الاجتماعي ووضع مطهر الأيدي على طاولة البلياردو أو بجانبها وتطهير اليدين عند أي لمس للكرات ——————-
السباحة يسمح بها للاعبين المسجلين بالأندية الرياضية يجب أن تكون المسارات المخصصة للتدريبات في السباحة تتضمن التباعد الاجتماعي بحيث يكون هناك مسار فارغ بين كل لاعب وآخر.

الإبلاغ ومراقبة الأعراض

  • يجب عمل نقطة فحص عند مداخل المنشأة الرياضية وقبل بدء النشاط الرياضي للعاملين والممارسين الرياضيين كافة وتتضمن قياس درجة الحرارة بجهاز معتمد من الهيئة العامة للغذاء والدواء والسؤال عن الأعراض التنفسية (سعال أو ضيق في التنفس).
  • يجب على العاملين والممارسين الرياضيين الإفصاح عن أي أعراض مثل الحمى، السعال أو ضيق في التنفس وتعبئة نموذج الإفصاح والالتزام بوسائل الحماية والسلامة داخل وخارج المنشأة الرياضية.
  • متابعة الحالة الصحية للعاملين والممارسين الرياضيين وتسجيل حالتهم الصحية (درجة حرارة، أعراض تنفسية) في سجل مخصص ومنع الذين لديهم ارتفاع في درجة الحرارة (٣٨ درجة مئوية أو أكثر) أو ظهور أعراض تنفسية من الدخول للمنشأة الرياضية.
  • الإبلاغ عن الحالة التي لديها ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية ويشتبه بإصابتها بفيروس كوفيد-١٩ وتحديد البيانات وأرقام التواصل للحالة والاتصال فورًا على ٩٣٧ لمعرفة التوجيهات المطلوبة لنقل الحالة للمستشفى.
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين أو الممارسين الرياضيين يجب تطبيق البروتوكولات المعتمدة من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها ووزارة الصحة.
  • يجب التعاون مع وزارة الصحة في عملية رصد الحالات المخالطة للحالة مؤكدة لكي يتم تطبيق إجراءات التقصي الوبائي والحجر الصحي عليها وفقاً للإجراءات المتبعة من فريق الصحة العامة.
  • يفضل تجهيز غرفة عزل للحالات المشتبه بها في مقر السكن المخصص للعاملين لكي يتم عزلهم فيها حتى يتم التواصل مع ال الجهات المختصة. (دليل الاشتراطات الصحية لمساكن العمال لمكافحة مرض كوفيد- ١٩)

التوعية والتواصل

  • نشر الملصقات التوعوية في أماكن بارزة في المنشأة الرياضية وباصات النقل وسكن العمال على أن تشمل الملصقات ما يلي:
    • طرق انتشار المرض والوقاية منه.
    • التوعية بغسل الأيدي وتجنب لمس العينين والأنف والفم قبل غسل اليدين والحث على الاهتمام بالنظافة الشخصية والرعاية الصحية.
    • اتباع آداب العطاس والسعال (استخدام المناديل الورقية والتخلص منها، استخدام المرفق عن طريق ثني الذراع).
  • يجب توعية الممارسين الرياضين، الصحفيين وجميع العاملين عن مرض كوفيد-١٩ من خلال المصادر الرسمية والرسائل النصية وجميع وسائل التواصل الممكنة عن كيفية الوقاية منه وذلك بتوعيتهم على طريقة غسل اليدين وتطهيرها وطريقة استخدام الكمامة وغيرها من وسائل الحماية وكذل توعيتهم عن آداب العطاس
  • يجب توعيتهم أيضا عن أعراض المرض وضرورة الإفصاح عنها

التنفيذ

  • تخصيص مشرفين للتأكد من تنفيذ البروتوكول الخاص بالأنشطة الرياضية والتأكد من توفر جميع الاشتراطات في المنشأة الرياضية.
  • يقوم مسؤولي المنشأة الرياضية أو من ينوب عنهم بتوعية العاملين والرياضيين عن أعراض المرض ووسائل انتقال المرض وخطورته ويجب عليه التنبيه المستمر بأهمية الالتزام بإتباع إرشادات السلامة وتطبيق مبدأ التباعد الاجتماعي قدر المستطاع.
  • تدريب المسؤولين عن نقاط الفحص على طريقة الفحص واستخدام جهاز قياس درجة الحرارة.
  • يجب وجود حراس أمن أو مشرفين لمنع التجمهر والتجمعات أو دخول غير المصرحين لهم.

بروتوكولات المباريات الرياضية

البيئة، الوقاية، التباعد الاجتماعي
ضوابط عامة للمنشآت الرياضية

  • يجب أن يتم توزيع مطهرات الأيدي (60-80% الكحول وموافقاً للاشتراطات من الهيئة العامة للغذاء والدواء) ووضعها في أماكن بارزة وتثبيتها على الحائط مثل مداخل المنشأة وكذلك عند نقطة الفحص، غرف تغيير الملابس، غرف الاجتماعات، الممرات، خارج دورات المياه.
  • يجب التأكد من توفر صابون الأيدي في دورات المياه، والتأكد من توفر مطهرات الأيدي عند المغاسل ومداخل دورات المياه.
  • يجب إزالة الأوساخ بالماء والصابون قبل عملية التطهير للأسطح.
  • يجب أن يهتم العاملين والممارسين الرياضيين بالنظافة الشخصية والمحافظة على غسل اليدين بالماء والصابون لمدة ٤٠ ثانية أو استخدام الجل الكحولي (٦٠-٨٠٪ الكحول) لمدة ٢٠ ثانية في حال عدم توفر الماء والصابون.
  • يجب الالتزام بتطهير الأسطح البيئية بشكل يومي أو كل ساعتين إن أمكن بمطهرات معتمدة من الهيئة العامة للغذاء والدواء ويجب اتباع الارشادات الموضحة على العبوات (يرجى الاطلاع على الدليل الإرشادي لعمليات التنظيف والتطهير).
  • عند تطهير الأسطح في المنشأة الرياضية يجب التركيز على الأماكن التي يكثر فيها احتمالية التلامس كمقابض الأبواب، أبواب المرمى، دكة البدلاء، مضمار الجري، وأدوات اللياقة ومساند المقاعد ومفاتيح المصاعد وغيرها.
  • يجب تنظيف وتطهير دورات المياه بشكل مستمر كل ساعتين طوال فترة العمل ويفضل توفير صنابير تعمل ذاتياً في دورات المياه، وتخصيص عامل نظافة لتطهير دورة المياه وخاصة الصنابير، المغاسل ومقابض الأبواب بعد كل استخدام.
  • يجب الحرص على استخدام الفوط والمناشف الجديدة لكل عملية تطهير وخاصة عند تطهير أدوات اللياقة والتمارين والأجهزة والأدوات التي يكثر فيها التلامس أو استخدام مناديل جديدة في حال عدم توفر ذلك.
  • يفضل أن تكون هناك أبواب تعمل ذاتيًا، وفي حال عدم توفر ذلك، يجب جعل باب المدخل وأبواب القاعات مفتوحة دوماً لمنع زيادة التلامس لمقابض الأبواب.
  • يجب الاحتفاظ بسجل خاص بأوقات التطهير للأسطح ودورات المياه، وتخصيص سجل خاص لفترات التطهير.
  • الحرص على التهوية الجيدة في جميع الأماكن وخاصة أماكن التجمع ودورات المياه ويفضل استخدام التهوية الطبيعية وتقليل درجة الحرارة بشكل عام وفي القاعات وغرف الاجتماعات بشكل خاص، وتستخدم التهوية الاصطناعية بالإضافة الى التهوية الطبيعية إن أمكن.
  • تغيير أو تنظيف فلاتر الهواء لأجهزة التهوية وخاصة المكيفات بشكل دوري.
  • يجب وضع الأدوات ذات الاستخدام الواحد في المنشأة الرياضية مثل الملاعق والصحون، وأيضاً تخصيص أدوات خاصة للعاملين والرياضيين مثل أكواب شرب العصائر أو المناشف.
  • إيقاف وتعطيل الشاشات التفاعلية أو الشاشات الإرشادية التي تعمل عن طريق اللمس إن وجدت.
  • يفضل وجود سلال مهملات ونفايات تعمل دون الحاجة للمس ويجب التخلص من النفايات بشكل مستمر.
  • يجب إزالة الأدوات التي قد يتشارك في استخدامها الممارسين الرياضيين مثل برادات شرب المياه وأجهزة تحضير القهوة وأجهزة بيع المواد الغذائية وغيرها.
  • يجب على جميع المتواجدين داخل المنشأة ارتداء الكمامة أثناء العمل داخل المنشأة الرياضية، باستثناء اللاعبين والحكام داخل المباراة.
  • يجب تطهير باصات النقل الخاصة بالممارسين الرياضيين بشكل يومي قبل وبعد انتقالهم إلى المنشأة الرياضية ويفضل انتقالهم في سياراتهم الخاصة إن أمكن لمنع التزاحم.
  • يجب تقليل الطاقة الاستيعابية للباصات بحيث ييتم إخلاء بعض المقاعد بما يضمن التباعد الاجتماعي بين الممارسين الرياضيين (يرجى الرجوع للبروتكولات الخاصة بالاشتراطات الصحية فيما يخص الحافلات)
  • يجب وضع ملصقات التباعد الاجتماعي على الارضيات مع توضيح مكان الوقوف في الأماكن التالية:
    • قبل المدخل الرئيسي للمنشأة الرياضية عند الانتظار للكشف في نقطة الفحص.
    • عند أماكن الصلاة.
    • في غرف الطعام.
    • عند الدخول في دورات المياه.
    • عند الجلوس في قاعة المحاضرات.
    • عند التدريب في قاعات حصص اللياقة.
    • غرف المؤتمرات الصحفية
    • الأماكن المخصصة لعقد القاءات التلفزيونية للرياضيين
    • المصاعد
    • الغرفة المخصصة لحكام الفار
    • عند دكة البدلاء
  • الحد من عدد الأشخاص المستخدمين للمصاعد إن وجدت بما يضمن تطبيق مبدأ التباعد الاجتماعي داخل المصعد.
  • يفضل إيقاف اللقاءات الصحفية والإعلامية وحصر لقاءات اللاعبين والمدربين عبر وسائل التقنية أو تطبيق مبدأ التباعد الاجتماعي أثناء اللقاء الصحفي.
  • تطبيق مبدأ التباعد الاجتماعي في الجلوس في دكة البدلاء أثناء المباريات الرسمية مع تقليل الأطقم الفنية والصحية والرياضية وذلك لتقليل الاحتكاك بالأشخاص الأخرين.
  • يفضل تقليل تنقل الممارسين الرياضيين بين أكثر من غرفة في المنشأة الرياضية وحصرهم في غرف محددة.
  • يجب على الممارس الرياضي تقليل الاحتكاك مع زملائه في المجموعة والامتناع عن التجمعات داخل المنشأة والالتزام بتطبيق مبدأ التباعد الاجتماعي قدر الإمكان.
  • يفضل إغلاق المناطق المخصصة للصلاة أو اتباع البروتوكولات الخاصة بتطبيق الاشتراطات الصحية فيما يخص المساجد.
  • يجب منع حضور الجماهير.
  • يجب منع الاحتفالات، التكريم، والتتويج بقدر الإمكان.
  • يجب إيقاف اللقاءات الصحفية والإعلامية وحصر لقاءات اللاعبين والمدربين عبر وسائل التقنية أو تطبيق مبدأ التباعد الاجتماي أثناء اللقاء الصحفي.
  • يفضل منع العاملين أو الرياضيين من كبار السن أو من يعانون من أمراض مزمنة من الحضور الملاعب إن أمكن ذلك.
  • يجب منع التجمع عند مواقف السيارات أو عند مداخل المنشآت الرياضية.

وقت عمليات الاحماء قبل المباراة

  • يمنع حضور الأعضاء الغير مهمين في المنشأة.
  • يجب تطهير أدوات التحكيم مثل الراية، الصافرة، والكروت وغيرها بعد كل استخدام ومنع مشاركتها بقدر الإمكان.
  • يجب تطهير أرضيات الملاعب ذات الأسطح الغير عشبية مثل مضمار الجري ولوحات الإعلانات
    يجب تطهير قوائم أبواب المرمى، الكُرات المستخدمة وذلك بشكل دوري بين الشوطين وبعد كل مباراة.
  • يجب على المدربين والجهاز الإداري والطبي لبس الكمامة طوال الوقت.

 

صالة التمارين في المنشأة الرياضية

  • تقوم المنشأة بتعقيم جميع الأدوات والمعدات الرياضية قبل وبعد كل استخدام.
  • منع استخدام الاجهزة الرياضية بالتناوب بين الممارسين الرياضيين (جولات).
  • منع مساعدة شخص آخر في التدريب (مثل المساعدة في حمل الاثقال) ومنع تجمع الممارسين الرياضيين عند حمل الأثقال.
  • لابد ان تكون المسافة بين الاجهزة الرياضية لا تقل عن متر ونصف لضمان المحافظة على التباعد الاجتماعي.
  • يجب الحرص على منع التزاحم في منطقة حوض السباحة وذلك بتقليل الطاقة الاستيعابية للمسبح بحيث تضمن مسافة آمنة لا تقل عن متر ونصف إلى مترين بين المتدربين.
  • يجب اقتصار استخدام حمام السونا، البخار، أو الجاكوزي على شخص واحد فقط عند كل استخدام، ويجب تطهير المرفق بعد كل استخدام بشكل جيد قبل استخدامه من قبل شخص آخر.
  • يجب على الممارسين الرياضيين استعمال مناشف أو فوط نظيفة لاستخدامها عند الجلوس على الأجهزة.
  • التشديد على الالتزام بالتعليمات والارشادات الوقائية الموجودة داخل المنشأة الرياضية (عدد اللاعبين في صالة التدريب، المسافة بين الاجهزة الرياضية، المسافة المحددة بين اللاعبين).
  • التأكيد على اللاعبين بعدم التشارك في استخدام جهاز واحد في نفس الوقت.

وقت المباريات

  • يجب تخصيص مدخل خاص لكل فريق.
  • يجب منع التزاحم في ممرات دخول الملعب، غرفة الملابس، دورات المياه
  • يجب تقليل عدد الأعضاء الغير مهمين في كل فريق مثل الإداريين والصحفيين، والمصورين
    تخصيص مساحة تسعة أمتار لكل مصور بما يضمن التباعد الاجتماعي بينهم.
  • يجب على حكام غرفة الفار الالتزام بلبس الكمامة طوال الوقت.
  • يجب تخصيص عمال نظافة لتطهير الأماكن التي يكثر فيها التلامس مثل قوائم المرمى، مقاعد البدلاء، أجهزة حكام الفار ويجب أن يقوم بتطهيرها بشكل مستمر.
  • يجب على المسؤولين عن جمع الكرات لبس الكمامات بشكل دائم وتطهير الأيدي عند لمس الكرة ويفضل تطهير الكرة قبل إعادتها إلى الملعب.
  • يجب منع المصافحة والعناق عند الاحتفال بتسجيل الأهداف.
  • يجب تطبيق الاشتراطات الصحية الخاصة بالاجتماعات فيما يخص المؤتمرات الصحفية حسب بروتكولات الاجتماعات الصادر من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها ووزارة الصحة.
  • منع تبادل قمصان اللاعبين مع بعضهم البعض بعد نهاية المباريات.

الإبلاغ ومراقبة الاعراض

  • يجب عمل نقطة فحص عند مداخل المنشآت الرياضية وقبل بدء النشاط الرياضي للعاملين والرياضين كافة وتتضمن قياس درجة الحرارة بجهاز معتمد من الهيئة العامة للغذاء والدواء والسؤال عن الأعراض التنفسية (سعال أو ضيق في التنفس).
  • يجب على الممارسين الرياضيين الإفصاح عن أي أعراض مثل الحمى، السعال أو ضيق في التنفس وتعبئة نموذج الإفصاح والالتزام بوسائل الحماية والسلامة داخل وخارج المنشأة الرياضية.
  • متابعة الحالة الصحية للعاملين والرياضيين وتسجيل حالتهم الصحية (درجة حرارة، أعراض تنفسية) في سجل مخصص ومنع الذين لديهم ارتفاع في درجة الحرارة (٣٨ درجة مئوية أو أكثر) أو ظهور أعراض تنفسية من الدخول للمنشأة الرياضية.
  • الإبلاغ عن الحالة التي لديها ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية ويشتبه بإصابتها بفيروس كوفيد-١٩ وتحديد البيانات وأرقام التواصل للحالة والاتصال فورًا على ٩٣٧ لمعرفة التوجيهات المطلوبة لنقل الحالة للمستشفى.
  • عدم تمكين أي شخص في حال كان لديه أعراض مشابهه للإنفلونزا (سخونة، سعال، سيلان الأنف، احتقان الحلق) من العمل أو دخول المنشأة حتى زوال الأعراض حسب تقرير الطبيب المعالج.
  • في حال وجود سكن للعاملين، فيفضل تجهيز غرفة عزل للحالات المشتبه بها من العاملين مقر السكن المخصص لهم لكي يتم عزلهم فيها حتى يتم التواصل معهم من قبل الجهات المختصة. (يرجي مراجعة دليل الاشتراطات الصحية لمساكن العمال لمكافحة مرض كوفيد-١٩)
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب تطبيق البروتوكولات المعتمدة من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها ووزارة الصحة.
  • يجب التعاون مع وزارة الصحة في عملية رصد الحالات المخالطة للحالة مؤكدة لكي يتم تطبيق إجراءات التقصي الوبائي والحجر الصحي عليها وفقاً للإجراءات المتبعة من فريق الصحة العامة.
  • يفضل تجهيز غرفة عزل للحالات المشتبه بها في مقر السكن المخصص للعاملين لكي يتم عزلهم فيها حتى يتم التواصل مع ال الجهات المختصة. (دليل الاشتراطات الصحية لمساكن العمال لمكافحة مرض كوفيد- ١٩)

التوعية والتواصل

نشر الملصقات التوعوية في أماكن بارزة في المنشآت الرياضية وباصات النقل وسكن العمال على أن تشمل الملصقات ما يلي:

  • طرق انتشار المرض والوقاية منه.
  • التوعية بغسل الأيدي وتجنب لمس العينين والأنف والفم قبل غسل اليدين والحث على الاهتمام بالنظافة الشخصية والرعاية الصحية.
  • اتباع آداب العطاس والسعال (استخدام المناديل الورقية والتخلص منها، استخدام المرفق عن طريق ثني الذراع).
  • يجب توعية الممارسين الرياضيين، الصحفيين وجميع العاملين عن مرض كوفيد-١٩ من خلال المصادر الرسمية والرسائل النصية وجميع وسائل التواصل الممكنة عن كيفية الوقاية منه وذلك بتوعيتهم على طريقة غسل اليدين وتطهيرها وطريقة استخدام الكمامة وغيرها من وسائل الحماية وكذلك توعيتهم عن آداب العطاس
  • يجب توعيتهم أيضا عن أعراض المرض وضرورة الإفصاح عنها.

التنفيذ

  • تخصيص مشرفين للتأكد من تنفيذ البروتوكول الخاص بالأنشطة الرياضية والتأكد من توفر جميع الاشتراطات في المنشأة الرياضية.
  • يقوم مسؤول المنشآت الرياضية أو من ينوب عنهم بتوعية العاملين والرياضيين عن أعراض المرض ووسائل انتقال المرض وخطورته ويجب عليه التنبيه المستمر بأهمية الالتزام بإتباع إرشادات السلامة وتطبيق مبدأ التباعد الاجتماعي قدر المستطاع.
  • تدريب المسؤولين عن نقاط الفحص على طريقة الفحص واستخدام جهاز قياس درجة الحرارة.
  • يجب وجود حراس أمن أو مشرفين لمنع التجمهر والتجمعات أو دخول غير المصرحين لهم
    يفضل تزويد الفريق الطبي للفريق بمتخصصين في مكافحة العدوى والوبائيات لضمان تطبيق الاشتراطات الصحية إن أمكن.

بروتوكولات دور السينما

الإرشادات والاشتراطات المتعلقة ببيئة دور السينما

  • يجب أن يتم وضع ملصقات أرضية أو علامات واضحة لأماكن الوقوف بحيث تضمن تطبيق مفهوم التباعد الاجتماعي لمسافة لا تقل عن متر ونصف إلى مترين في مناطق الانتظار مثل المداخل، أماكن بيع التذاكر، أماكن بيع المأكولات والمشروبات، أو دورات المياه.
  • يجب تصميم كراسي أو مناطق الجلوس بطريقة تضمن تطبيق التباعد الاجتماعي لمسافة لا تقل عن متر ونصف إلى مترين عن طريق ترك مقعدين خالية بين كل فرد والآخر من جميع الاتجاهات.
  • يمكن للعائلة الجلوس سوياُ ويجب أن يتم تطبيق التباعد بينهم وبين بقية العملاء بما يضمن مسافة متر ونصف الى مترين على الأقل
  • يجب تقليل الطاقة الاستيعابية الى النصف لكل صالة عرض في دور السينما بما يضمن مسافة متر ونصف إلى مترين على الأقل بين كل شخص والآخر (أو كل أسرة وأخرى) وذلك بوضع ملصقات على الكراسي توضح مكان الجلوس أو تحديد ذلك مسبقًا وقت شراء التذاكر.
    يفضل أن تكون زيارة دور السينما عن طريق شراء التذاكر من المواقع الالكترونية والتطبيقات المخصصة للحجز لتقليل التزاحم والتجمعات الكبيرة عند شباك التذاكر وحتى تسهل عملية التنظيم.
  • يجب تخصيص مداخل ومخارج معينة مع وضع منظمين عند الأبواب للتأكد من عملية دخول وخروج العملاء ومنع التزاحم والتأكد من وجود مسافات بينهم ويفضل أن يكون المنظمين من حراس الأمن.
  • يجب أن يتم توزيع مطهرات الأيدي ووضعها في أماكن بارزة عند الأبواب ودورات المياه بحيث يسهل الوصول إليها من قبل جميع الزوار.
  • يجب التأكد من أن يكون مطهر الأيدي يحتوي على 60-80% من الكحول وموافقًا لاشتراطات الهيئة العامة للغذاء والدواء.
  • يجب توفير المناديل الورقية ووضعها في أماكن بارزة.
  • يجب الالتزام بتطهير الأسطح البيئية الأكثر لمسًا (كمقابض الأبواب ومساند اليد وخلافه) من قبل مرتادي دور السينما وذلك بمطهرات معتمدة من الهيئة العامة للغذاء والدواء  وإتباع الإرشادات الواردة  في الدليل العملي للتنظيف والتطهير الخاص بالمنشآت العامة لمكافحة عدوى كوفيد-19 والصادر من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.
  • يجب القيام بعملية التنظيف من خلال إزالة الأوساخ بالماء والصابون وذلك قبل بدأ عملية التطهير للأسطح.
  • يفضل تزويد الحمامات ودورات المياه بصنابير تعمل ذاتيًا لتجنب انتقال العدوى عن طريق اللمس.
  • تنظيف وتطهير دورات المياه بشكل دوري يومياً ويفضل أن يكون كل ساعتين مع الحرص على التهوية الجيدة وتقليل درجة الحرارة فيها والحفاظ بسجل خاص بأوقات التطهير.
  • التأكد من أن دورات المياه تحتوي على مراحيض تعمل بكفاءة، ويجب تنظيف الأسطح وتطهيرها بعد كل استخدام وتوفير كمية اضافية لا تقل عن 20٪ من لوازم غسيل اليدين.
  • منع التزاحم عند الحمامات ودورات المياه وذلك بوضع الملصقات الأرضية أو تعطيل استخدام عدد من الحمامات أو المغاسل بحيث تضمن مسافة آمنة بمقدار متر ونصف إلى مترين بين كل شخص وآخر.
  • يجب الاحتفاظ بسجل خاص بأوقات التطهير للأسطح ودورات المياه.
  • الحرص على التهوية الجيدة وتقليل درجة الحرارة في دور السينما بواقع 25 دورة بالساعة بصالات العرض والأماكن المشتركة.
  • يجب تعطيل أجهزة اللمس المخصصة لشراء التذاكر وتعطيل استخدام جهاز البصمة لتحضير الموظفين واستخدام طرق بديلة.
  • إزالة جميع النسخ المطبوعه والمجلات
  • يفضل وجود سلال مهملات ونفايات توزع بشكل أوسع في دور السينما تعمل دون الحاجة للمس ويجب التخلص من النفايات بشكل مستمر.
  • يجب الالتزام بالاشتراطات والارشادات الصحية للوقاية من مرض كوفيد-١٩ فيما يتعلق بالمطاعم وأماكن الصلاة المخصصة إن وجدت (يرجى الرجوع للأدلة الإرشادية الصادرة من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها فيما يخص المطاعم أو المساجد).
  • يجب الالتزام بالبروتوكولات الخاصة بأماكن الترفيه المفتوحة لتطبيقها على صالات السينما المفتوحة.

الإرشادات والاشتراطات المتعلقة بحماية العاملين والزوار والعملاء والقائمين على دور السينما

  • يجب على العاملين التقليل من التواصل الشخصي مع العملاء والزوار ولبس الكمامة والقفازات عند التعامل معهم والالتزام بالتباعد الاجتماعي في كل الأوقات ومنها عملية بيع التذاكر أو المأكولات والمشروبات.
  • يجب تعيين مشرفين لتقليل التجمعات بين العملاء بشكل عام والالتزام بالتباعد الاجتماعي على أن يكون بين كل فرد والآخر مسافة لا تقل عن متر ونصف إلى مترين.
  • التأكيد على الاهتمام بغسل اليدين بالماء والصابون بصفة متكررة لمدة أربعين ثانية في كل مرة على الأقل، أو تطهير اليدين بمطهر معتمد لمدة لا تقل عن عشرين ثانية في حال عدم توفر الماء والصابون.
  • الحرص على لبس الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم للعملاء أو العاملين ولبس القفازات والكمامات لعاملي النظافة وذلك عند تنظيف وتعقيم دور السينما وثم التخلص منها بالطريقة السليمة وفي المكان المخصص.
  • منع أي شخص لا يرتدي الكمامة من الدخول لدور السينما.
  • الحرص على ارتداء أدوات الحماية مثل القفازات والكمامات عند تنظيف أو تطهير دور السينما والتخلص منها بالطريقة السليمة وفي المكان المخصص.

الترصد الوبائي، الإبلاغ، والمراقبة

  • يفضل توفير كاميرات حرارية لقياس درجة حرارة مرتادي دور السينما على أن تقوم الكاميرات بتغطية جميع المداخل الخاصة بدور السينما.
  • عمل نقطة فحص عند جميع المداخل الرئيسية تتضمن قياس درجة الحرارة بجهاز معتمد من الهيئة العامة للغذاء والدواء والسؤال عن الأعراض التنفسية إن وجدت (سعال أو ضيق في التنفس).
  • منع الزوار والعملاء الذين لديهم ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية من دخول المكان.
    قياس درجة الحرارة لجميع القائمين على دور السينما وجميع العمال يومياً قبل بداية فترة العمل وتسجيل درجة الحرارة وبيانات التواصل وحفظها في سجل مخصص.
  • عدم تمكين أي شخص من القائمين على دور السينما، لديه أعراض مشابهه للإنفلونزا (سخونة، سعال، سيلان الأنف، احتقان الحلق) من العمل أو دخول المكان حتى زوال الأعراض حسب تقرير الطبيب المعالج.
  • الإبلاغ عن الحالات بين القائمين على دور السينما والعاملين ممن لديهم ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) ويشتبه بإصابتهم بفيروس كوفيد-١٩ ويجب منعهم من دخول دور السينما وتحديد البيانات وأرقام التواصل للحالات والاتصال فوراً على ٩٣٧ لمعرفة التوجيهات المطلوبة لإحالتهم للمستشفى.
  • في حال وجود سكن للعاملين، فيفضل تجهيز غرفة عزل للحالات المشتبه بها في مقر السكن المخصص لهم لكي يتم عزلهم فيها حتى يتم التواصل معهم من قبل الجهات المختصة. (يرجي مراجعة دليل الاشتراطات الصحية لمساكن العمال لمكافحة مرض كوفيد-١٩)
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد القائمين على دور السينما يجب عمل ما يلي:
    • إغلاق دور السينما وتعليق العمل فيه حتى يتم تطهير جميع الصالات وتهويتها بشكل جيد.
    • التأكد من عدم وجود مصدر للعدوى وذلك عن طريق فحص العاملين الآخرين وعزلهم.
      يجب تطبيق الإجراءات والاحترازات الوارد في دليل التعامل مع الحالات المشتبه أو المؤكد إصابتها بمرض كوفيد-19 بمقر العمل والصادر من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.

التوعية والتثقيف

  • يجب أن يتم توعية العاملين والزوار والقائمين على دور السينما عن أعراض المرض ووسائل انتقال المرض وخطورته وتوعيتهم بتجنب الذهاب للعمل في حال ظهور أي أعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) أو ارتفاع في درجة الحرارة.
  • توعية العاملين والزوار والقائمين على دور السينما بضرورة الإفصاح عن ظهور أي أعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) أو ارتفاع في درجة الحرارة وذلك بالاتصال بالرقم ٩٣٧.
  • يفضل استغلال فترة الإعلانات التي تسبق عروض الأفلام في توعية العملاء عن المرض  وتشمل عرض توضيحي عن إجراءات الخروج والدخول الآمنة التي تمنع التزاحم  عند الصالات، ويجب كذلك توزيع المنشورات التوعوية في جميع مداخل وصالات دور السينما وأن تكون في أماكن بارزة، ويفضل أيضًا نشرها عند شراء التذاكر وذلك عن طريق الرسائل النصية، البريد الإلكتروني، أو عن طريق طباعتها على التذاكر، ويفضل أن تكون مكتوبة بلغات مختلفة وأن تتضمن ما يلي:
    • طرق انتقال المرض والوقاية منه.
    • التوعية بغسل الأيدي وتجنب لمس العينين والأنف والفم وحثهم على الاهتمام بالنظافة الشخصية والرعاية الصحية.
    • اتباع آداب العطاس والسعال (استخدام المناديل الورقية والتخلص منها بأسرع وقت ممكن، استخدام المرفق عن طريق ثني الذراع).
    • التنبيه المستمر بأهمية الالتزام بإتباع إرشادات السلامة والحماية من المرض والتباعد الجسدي ومنع التجمعات.
    • توعية وحث الزوار من كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة على تأجيل زيارة دور السينما.

التنفيذ

  • يفضل إنشاء قنوات تواصل للقائمين على دور السينما عن خرق الاشتراطات والإبلاغ عن المخالفات والعمل على تجنبها.
  • يفضل وجود مشرفين لضبط آلية دخول وخروج  العملاء من قاعات العرض ولمنع التزاحم.
  • يفضل وضع لوحة تتضمن بيان بالأفعال المخالفة وطريقة الإبلاغ عنها.
  • تدريب المسؤولين في نقاط الفحص على طريقة الفحص واستخدام جهاز قياس درجة الحرارة.
  • إجراء تدريبات الزاميه عن الصحة والسلامة بشأن مرض كوفيد 19 لجميع الموظفين

البروتوكولات الصحية للأماكن الترفيهية المفتوحة
بما فيها الشواطئ والحدائق للوقاية من مرض كوفيد-١٩

البيئة والتباعد الاجتماعي
الإرشادات والاشتراطات المتعلقة ببيئة الأماكن الترفيهية المفتوحة

  • يجب أن يتم وضع ملصقات أرضية أو علامات واضحة لأماكن الوقوف بحيث تضمن التباعد الاجتماعي لمسافة لا تقل عن متر ونصف إلى مترين في مناطق الانتظار مثل المداخل، أماكن بيع التذاكر ،أماكن بيع المأكولات والمشروبات ، أو دورات المياه.
  • يجب تصميم كراسي أو مناطق الجلوس أو الوقوف بطريقة تضمن التباعد الاجتماعي لمسافة لا تقل عن متر ونصف إلى مترين.
  • يفضل استمرار منع اللعب للأطفال في مناطق الألعاب المشتركة في المنتزهات والحدائق وأماكن الترفيه ووضع حواجز ومشرفين على ذلك حتى مرحلة لاحقة.
  • عند فتح مناطق الألعاب المخصصة للأطفال في مناطق الألعاب الجماعية أو المشتركة في المرحلة التالية، يجب تطهير المكان بشكل دوري كل ساعتين ومنع التزاحم وذلك عن طريق تقليل الطاقة الاستيعابية إلى النصف بما يضمن التباعد الاجتماعي إن أمكن عن طريق ترك بعض المقاعد شاغرة أو ترك مسافات كافية بين الألعاب وكذلك يجب تقليل المشرفين على الألعاب أو تقليل تواصلهم مع الأطفال ومنع دخول المرافقين مع الأطفال قدر الأماكن.
  • يطبق برتوكولات التدريبات الرياضية والصالات الرياضية فيما يخص إقامة الأنشطة التي فيها مشاركة مجتمعية و جميع الأنشطة الترفيهية المنظمة التي فيها مشاركة جسدية كلعب كرة القدم في الحدائق أو كرة الطائرة الشاطئية في الشواطئ وما في حكمها من الأنشطة الرياضية ذات طابع التقارب والتلامس الجسدي.
  • يسمح بتأجير الدراجات الهوائية والعربات المتنقلة في الأماكن الترفيهية مع الحرص علي تقليل التلامس والتقارب الجسدي بين المستخدمين وحصر استخدامها لشخص واحد فقط مع وجوب تطهيرها بعد كل عملية استخدام.
  • وضع حواجز حول مقاعد الجلوس العامة في الأماكن الترفيهية الخارجية ويجب حث الزوار على استخدام المقاعد الشخصية لهم أو السجادات الأرضية الشخصية للأسر.
  • يجب تقليل الطاقة الاستيعابية للأماكن الترفيهية المفتوحة بما يضمن مسافة متر ونصف إلى مترين على الأقل بين كل شخص والآخر لتقليل الازدحام مع وضع منظمين من حراس الأمن والمتطوعين لتفريق أي ازدحام والتأكد من تنظيم مرتادي المكان.
  • يفضل أن تكون زيارة الأماكن الترفيهية عن طريق تسجيل مسبق أو حجز من قبل الزوار بواسطة تطبيق تشرف عليه الجهة المسؤولة عن الأماكن الترفيهية لتقليل التزاحم والتجمعات الكبيرة بالموقع ويسهل تنظيم الزيارات.
  • يجب تخصيص مداخل ومخارج معينة مع وضع منظمين عند الأبواب للتأكد من عملية دخول وخروج الزوار ومنع التزاحم والتأكد من وجود مسافات بينهم ويفضل أن يكون المنظمين من حراس الأمن والمتطوعين.
  • ينصح بإلغاء أو تأجيل الأحداث والأنشطة الكبيرة في أماكن الترفيه وخصوصا تلك الأنشطة التي يصاحبها تزاحم او تدافع او تقارب او تلاصق بين الزوار مثل العروض الموسيقية أو البهلوانية المتجولة.
  • ينصح بإلغاء التجمعات على مستوى مكان الترفيه وإذا كان هناك تجمع داخل تلك الاماكن فينصح بتقسيم رواد المكان لمجموعات صغيرة بحيث يكفل تحقيق التباعد الاجتماعي بمسافة لا تقل عن متر ونصف إلى مترين.
  • لا ينصح باللعب في أماكن الترفيه المائية لاحتمالية التزاحم والتلامس الجسدي ويجب تأجيلها إلى مرحلة لاحقة
  • يجب أن يتم توزيع مطهرات الأيدي ووضعها في أماكن بارزة عند الأبواب ودورات المياه بحيث يسهل الوصول إليها من قبل جميع الزوار.
  • يجب التأكد من أن يكون مطهر الأيدي يحتوي على 60-80% من الكحول وموافقًا للاشتراطات من الهيئة العامة للغذاء والدواء.
  • يجب توفير المناديل الورقية ووضعها في أماكن بارزة.
  • يجب الالتزام بتطهير الأسطح البيئية الأكثر احتمالية للمس من قبل مرتادي المكان الترفيهي بشكل متكرر بمطهرات معتمدة من الهيئة العامة للغذاء والدواء وإتباع الإرشادات الواردة  في الدليل العملي للتنظيف والتطهير الخاص بالمنشآت العامة لمكافحة عدوى كوفيد-19 والصادر من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.
  • يجب القيام بعملية التنظيف من خلال إزالة الأوساخ بالماء والصابون وذلك قبل بدأ عملية التطهير للأسطح.
  • يفضل تزويد الحمامات ودورات المياه بصنابير تعمل ذاتيا لتجنب انتقال العدوى عن طريق اللمس.
  • تنظيف وتطهير دورات المياه بشكل دوري يومياً ويفضل أن يكون كل ساعتين مع الحرص على التهوية الجيدة وتقليل درجة الحرارة فيها وتخصيص عامل مسؤول عن ذلك.
  • التأكد من أن المراحيض تحتوي على مراحيض تعمل بكفاءة، ويجب تنظيف الأسطح وتطهيرها بعد كل استخدام وتوفير كمية اضافية لا تقل عن 20٪ من لوازم غسيل اليدين.
  • منع التزاحم عند الحمامات ودورات المياه وذلك بوضع الملصقات الأرضية أو تعطيل استخدام عدد من الحمامات أو المغاسل بحيث تضمن مسافة آمنة بمقدار متر ونصف إلى مترين بين كل شخص وآخر.
  • يجب الاحتفاظ بسجل خاص بأوقات التطهير للأسطح ودورات المياه.
  • الحرص على التهوية الجيدة وتقليل درجة الحرارة في أماكن الترفيه.
  • يفضل وجود سلال مهملات ونفايات توزع بشكل كبير في الأماكن الترفيهية تعمل دون الحاجة للمس ويجب التخلص من النفايات بشكل مستمر.
  • يجب الالتزام بالاشتراطات والارشادات الصحية للوقاية من مرض كوفيد-١٩ فيما يتعلق بالمطاعم أو عربات الأطعمة والأماكن المخصصة للصلاة في أماكن الترفيه (يرجى الرجوع للأدلة الإرشادية الصادرة من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها ووزارة الصحة لتطبيق البروتوكولات الصحية فيما يخص المطاعم أو المساجد).

الحماية والوقاية

الإرشادات والاشتراطات المتعلقة بحماية العاملين والزوار والعملاء والقائمين على الأماكن الترفيهية من مخاطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد(كوفيد-١٩) وذلك عن طريق التالي:

  • يجب على العاملين التقليل من التواصل الشخصي مع العملاء والزوار ولبس الكمامة عند التعامل معهم والالتزام بالتباعد الاجتماعي في كل الأوقات وكذلك عند عملية بيع التذاكر أو المأكولات والمشروبات.
  • يجب منع الباعة المتجولين من قبل المطاعم والكافيات واقتصار تقديم المأكولات والمشروبات في المكان المخصص لذلك.
  • يجب تعيين مشرفين لتقليل التجمعات بين الأسر المختلفة بشكل عام والالتزام بالتباعد الاجتماعي على أن يكون بين كل أسرة والأخرى مسافة لا تقل عن متر ونصف إلى مترين.
    التأكيد على الاهتمام بغسل اليدين بالماء والصابون بصفة متكررة لمدة أربعين ثانية في كل مرة على الأقل، أو تطهير اليدين بمطهر معتمد لمدة لا تقل عن عشرين ثانية في حال عدم توفر الماء والصابون.
  • الحرص على لبس الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم للأشخاص الزائرين والعاملين والتخلص منها بالطريقة السليمة وفي المكان المخصص ومنع الذين لا يرتدون الكمامات من دخول أو استخدام المرافق الترفيهية.
  • لا يجب إجبار المشاركين في الألعاب الرياضية التي تتطلب مجهوداً بدنياً في أمكان الترفيه على ارتداء الكمامات وقت ممارسة الرياضة مع المحافظة على مسافة كافية بين المشاركين
    الحرص على ارتداء أدوات الحماية مثل القفازات بالإضافة الى الكمامات عند تنظيف أو تطهير الأماكن الترفيهية والتخلص منها بالطريقة السليمة وفي المكان المخصص.

الترصد الوبائي، الإبلاغ، والمراقبة

إرشادات واشتراطات الترصد الوبائي

  • عمل نقطة فحص عند جميع المداخل تتضمن قياس درجة الحرارة بجهاز معتمد من الهيئة العامة للغذاء والدواء والسؤال عن الأعراض التنفسية إن وجدت (سعال أو ضيق في التنفس).
  • منع الزوار والعملاء الذين لديهم ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية من دخول المكان.
  • قياس درجة الحرارة لجميع القائمين على الأماكن الترفيهية وجميع العمال يومياً قبل بداية فترة العمل وتسجيل درجة الحرارة وبيانات التواصل وحفظها في سجل مخصص.
  • عدم تمكين أي شخص من القائمين على الأماكن الترفيهية، لديه أعراض مشابهه للإنفلونزا (سخونة، سعال، سيلان الأنف، احتقان الحلق) من العمل أو دخول المكان حتى زوال الأعراض حسب تقرير الطبيب المعالج.
  • الإبلاغ عن الحالات بين القائمين على الأماكن الترفيهية والعاملين ممن لديهم ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) ويشتبه بإصابتهم بفيروس كوفيد-١٩ ويجب منعهم من دخول الأماكن الترفيهية وتحديد البيانات وأرقام التواصل للحالات والاتصال فوراً على ٩٣٧ لمعرفة التوجيهات المطلوبة لإحالتهم للمستشفى.
  • في حال وجود سكن للعاملين، فيفضل تجهيز غرفة عزل للحالات المشتبه بها في مقر السكن المخصص لهم لكي يتم عزلهم فيها حتى يتم التواصل معهم من قبل الجهات المختصة. (يرجي مراجعة دليل الاشتراطات الصحية لمساكن العمال لمكافحة مرض كوفيد-١٩)
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب تطبيق الإجراءات والاحترازات الوارد في دليل التعامل مع الحالات المشتبه أو المؤكد إصابتها بمرض كوفيد-19 بمقر العمل والصادر من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.
  • يجب التعاون مع وزارة الصحة في عملية رصد الحالات المخالطة لحالة مؤكدة لكي يتم تطبيق إجراءات التقصي الوبائي والحجر الصحي عليها وفقاً للإجراءات المتبعة من فريق الصحة العامة.

التوعية والتثقيف

إرشادات واشتراطات تتعلق بالتوعية والتثقيف الصحي

  • يجب أن يتم توعية العاملين والزوار والقائمين على الأماكن الترفيهية عن أعراض المرض ووسائل انتقال المرض وخطورته وتوعيتهم بتجنب الذهاب لهذه الأماكن في حال ظهور أي اعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) أو ارتفاع في درجة الحرارة.
  • توعية العاملين والزوار والقائمين على الأماكن الترفيهية بضرورة الإفصاح عن ظهور أي أعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) أو ارتفاع في درجة الحرارة وذلك بالاتصال بالرقم ٩٣٧.
  • نشر المنشورات التوعوية في جميع مداخل الأماكن الترفيهية وفي أماكن بارزة  ،ويفضل أيضا نشرها عند شراء التذاكر وذلك عن طريق الرسائل النصية ، البريد الإلكتروني ، أو عن طباعتها على التذاكر ،ويفضل أن تكون مكتوبة بلغات مختلفة وأن تتضمن ما يلي:
    • طرق انتشار المرض والوقاية منه.
    • التوعية بغسل الأيدي وتجنب لمس العينين والأنف والفم قبل غسل اليدين وحثهم على الاهتمام بالعناية الشخصية والرعاية الصحية.
    • اتباع آداب العطاس والسعال (استخدام المناديل الورقية والتخلص منها بأسرع وقت ممكن، استخدام المرفق عن طريق ثني الذراع).
    • التنبيه المستمر بأهمية الالتزام بإتباع إرشادات السلامة والحماية من المرض والتباعد الجسدي ومنع التجمعات.
    • توعية وحث الزوار من كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة على تأجيل زيارة الأماكن الترفيهية.
    • يتم توعية المجتمع بزيارة الحدائق القريبة من المنزل وتجنب الأماكن المزدحمة.

التنفيذ

  • يفضل وضع لوحة تتضمن بيان بالأفعال المخالفة وطريقة الإبلاغ عنها.
  • تدريب المسؤولين في نقاط الفحص على طريقة الفحص واستخدام جهاز قياس درجة الحرارة.
  • يفضل إنشاء قنوات تواصل للقائمين على الأماكن الترفيهية عن خرق الاشتراطات والإبلاغ عن المخالفات والعمل على تجنبها.
  • تعيين مشرفين مسؤولين عن تطبيق الاشتراطات الصحية.
  • تعيين حراس أمن مدربين لمن التزاحم وتطبيق التباعد الاجتماعي
  • إجراء تدريبات الزاميه عن الصحة والسلامة بشان مرض كوفيد 19 لجميع الموظفين

البروتوكولات الصحية للأماكن الترفيهية المغلقة
بما فيها صالات الألعاب للوقاية من مرض كوفيد-ِ١٩

البيئة والتباعد الاجتماعي
الإرشادات والاشتراطات المتعلقة ببيئة الأماكن الترفيهية المغلقة

  • يجب أن يتم وضع ملصقات أرضية أو علامات واضحة لأماكن الوقوف بحيث تضمن التباعد الاجتماعي لمسافة لا تقل عن متر ونصف إلى مترين في مناطق الانتظار مثل المداخل، أماكن بيع التذاكر، أماكن بيع المأكولات والمشروبات، أو دورات المياه.
  • يجب تطبيق مبدأ التباعد الاجتماعي بين أفراد الفرقة الموسيقية أو فرقة العروض المسرحية وترك مسافة لا تقل عن متر ونصف بين الأفراد وتقليل عدد المنظمين وأفراد الفرقة إن أمكن ويجب منع مشاركة الجمهور للفعاليات وصعودهم إلى المسرح لمنع التزاحم.
  • يجب تصميم كراسي أو مناطق الجلوس او الوقوف بطريقة تضمن التباعد الاجتماعي لمسافة لا تقل عن متر ونصف إلى مترين.
  • ينصح بعدم إقامة الأنشطة التي فيها مشاركة مجتمعية أو جسدية.
  • يجب تقليل الطاقة الاستيعابية للأماكن الترفيهية المغلقة بما يضمن مسافة متر ونصف إلى مترين على الأقل بين كل شخص والآخر لتقليل الازدحام مع وضع منظمين من حراس الأمن والمتطوعين لتفريق أي ازدحام والتأكد من تنظيم مرتادي المكان.
  • يفضل أن تكون زيارة الأماكن الترفيهية عن طريق تسجيل مسبق أو حجز من قبل الزوار بواسطة تطبيق تشرف عليه الجهة المسؤولة عن الأماكن الترفيهية لتقليل التزاحم والتجمعات الكبيرة بالموقع ويسهل تنظيم الزيارات.
  • يجب تخصيص مداخل ومخارج معينة مع وضع منظمين عند الأبواب للتأكد من عملية دخول وخروج الزوار ومنع التزاحم والتأكد من وجود مسافات بينهم ويفضل أن يكون المنظمين من حراس الأمن والمتطوعين.
  • ينصح بإلغاء أو تأجيل الأحداث والأنشطة الكبيرة في أماكن الترفيه وخصوصا تلك الأنشطة التي يصاحبها تزاحم او تدافع او تقارب او تلاصق بين الزوار.
  • ينصح بإلغاء التجمعات على مستوى مكان الترفيه وإذا كان هناك تجمع داخل تلك الاماكن فينصح بتقسيم رواد المكان إلى مجموعة لا تتجاوز أربعة أشخاص بحيث يكفل تحقيق التباعد الاجتماعي بمسافة لا تقل عن متر ونصف إلى مترين.
  • لا ينصح باللعب في أماكن الترفيه المائية لاحتمالية التزاحم والتلامس الجسدي ويجب تأجليها الى وقت لاحق بعد انحسار الوباء.
  • يجب أن يتم توزيع مطهرات الأيدي ووضعها في أماكن بارزة عند الأبواب ودورات المياه بحيث يسهل الوصول إليها من قبل جميع الزوار.
  • يجب التأكد من أن يكون مطهر الأيدي يحتوي على 60-80% من الكحول وموافقًا للاشتراطات من الهيئة العامة للغذاء والدواء.
  • يجب توفير المناديل الورقية ووضعها في أماكن بارزة.
  • يجب الالتزام بتطهير الأسطح البيئية الأكثر احتمالية للمس من قبل مرتادي المكان الترفيهي كمقابض الأبواب واسطح الطاولات ومساند المقاعد وغيرها بشكل متكرر بمطهرات معتمدة من الهيئة العامة للغذاء والدواء وإتباع الإرشادات الواردة  في الدليل العملي للتنظيف والتطهير الخاص بالمنشآت العامة لمكافحة عدوى كوفيد-19 والصادر من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها .
  • يجب القيام بعملية التنظيف من خلال إزالة الأوساخ بالماء والصابون وذلك قبل بدأ عملية التطهير للأسطح.
  • يجب أن يتم تطهير ألعاب الأطفال والكبار في صالات الألعاب أو الملاهي بشكل متكرر بعد استخدام اللعبة أو كل ساعتين مع ضمان تقليل الطاقة الاستيعابية الى النصف وترك مقاعد خالية لضمان التباعد الاجتماعي وكذلك يجب تعطيل الألعاب التي قد تؤدي الى التزاحم والتلامس الجسدي بين الأفراد.
  • يجب تقليل الطاقة الاستيعابية للتلفريك والعربات المعلقة إلى النصف ويفضل أن يكونوا من عائلة واحدة أو أصدقاء على ألا يزيد العدد عن خمسة اشخاص بما يضمن عدم التزاحم.
    يجب تطهير عربة التلفريك بشكل مستمر ويفضل بعد نزول كل دفعة من الركاب إن أمكن مع الحرص علي فتح النوافذ لضمان التهوية الجيدة وكذلك الحرص على وجود معقمات الأيدي فيها.
  • يجب إجبار الأشخاص علي لبس الكمامات عند صعود العربات المعلقة أو التليفريك ويفضل عدم صعود الأطفال وكبار السن أو الأشخاص الأكثر عرضة للمرض.
  • يفضل تزويد الحمامات ودورات المياه بصنابير تعمل ذاتيا لتجنب انتقال العدوى عن طريق اللمس.
  • تنظيف وتطهير دورات المياه بشكل دوري يومياً ويفضل أن يكون كل ساعتين مع الحرص على التهوية الجيدة وتقليل درجة الحرارة فيها.
  • التأكد من أن المراحيض تحتوي على مراحيض تعمل بكفاءة، ويجب تنظيف الأسطح وتطهيرها بعد كل استخدام.
  • منع التزاحم عند الحمامات ودورات المياه وذلك بوضع الملصقات الأرضية أو تعطيل استخدام عدد من الحمامات أو المغاسل بحيث تضمن مسافة آمنة بمقدار متر ونصف إلى مترين بين كل شخص وآخر.
  • يجب الاحتفاظ بسجل خاص بأوقات التطهير للأسطح ودورات المياه.
  • الحرص على التهوية الجيدة وتقليل درجة الحرارة في أماكن الترفيه.
  • يفضل وجود سلال مهملات ونفايات توزع بشكل كبير في الأماكن الترفيهية تعمل دون الحاجة للمس ويجب التخلص من النفايات بشكل مستمر.
  • يجب الالتزام بالاشتراطات والارشادات الصحية للوقاية من مرض كوفيد-١٩ فيما يتعلق بالمطاعم وأماكن الصلاة المخصصة لأماكن الترفيه المغلقة (يرجى الرجوع للأدلة الإرشادية الصادرة من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها فيما يخص المطاعم أو المساجد).

الحماية والوقاية

الإرشادات والاشتراطات المتعلقة بحماية العاملين والزوار والعملاء والقائمين على الأماكن الترفيهية من مخاطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد(كوفيد-١٩) وذلك عن طريق التالي:

  • يجب على العاملين التقليل من التواصل الشخصي مع العملاء والزوار ولبس الكمامة والقفازات عند التعامل معهم والالتزام بالتباعد الاجتماعي في كل الأوقات وكذلك عند عملية بيع التذاكر أو المأكولات والمشروبات.
  • يجب منع الباعة المتجولين من قبل المطاعم والكافيات داخل الأماكن الترفيهية واقتصار تقديمها في المكان المخصص لذلك.
  • يجب تعيين مشرفين لتقليل التجمعات بين الأسر المختلفة بشكل عام والالتزام بالتباعد الاجتماعي على أن يكون بين كل أسرة والأخرى مسافة لا تقل عن متر ونصف إلى مترين.
    التأكيد على الاهتمام بغسل اليدين بالماء والصابون بصفة متكررة لمدة أربعين ثانية في كل مرة على الأقل، أو تطهير اليدين بمطهر معتمد لمدة لا تقل عن عشرين ثانية في حال عدم توفر الماء والصابون.
  • الحرص على لبس الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم للأشخاص الزائرين والعاملين والتخلص منها بالطريقة السليمة وفي المكان المخصص.
    الحرص على ارتداء أدوات الحماية مثل القفازات بالإضافة الى الكمامات عند تنظيف أو تطهير الأماكن الترفيهية والتخلص منها بالطريقة السليمة وفي المكان المخصص.

الترصد الوبائي، الإبلاغ، والمراقبة

إرشادات واشتراطات الترصد الوبائي

  • عمل نقطة فحص عند جميع المداخل تتضمن قياس درجة الحرارة بجهاز معتمد من الهيئة العامة للغذاء والدواء والسؤال عن الأعراض التنفسية إن وجدت (سعال أو ضيق في التنفس).
    منع الزوار والعملاء الذين لديهم ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية من دخول المكان.
  • قياس درجة الحرارة لجميع القائمين على الأماكن الترفيهية وجميع العمال يومياً قبل بداية فترة العمل وتسجيل درجة الحرارة وبيانات التواصل وحفظها في سجل مخصص.
  • عدم تمكين أي شخص من القائمين على الأماكن الترفيهية، لديه أعراض مشابهه للإنفلونزا (سخونة، سعال، سيلان الأنف، احتقان الحلق) من العمل أو دخول المكان حتى زوال الأعراض حسب تقرير الطبيب المعالج.
  • الإبلاغ عن الحالات بين القائمين على الأماكن الترفيهية والعاملين ممن لديهم ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) ويشتبه بإصابتهم بفيروس كوفيد-١٩ ويجب منعهم من دخول الأماكن الترفيهية وتحديد البيانات وأرقام التواصل للحالات والاتصال فوراً على ٩٣٧ لمعرفة التوجيهات المطلوبة لإحالتهم للمستشفى.
  • في حال وجود سكن للعاملين، فيفضل تجهيز غرفة عزل للحالات المشتبه بها في مقر السكن المخصص لهم لكي يتم عزلهم فيها حتى يتم التواصل معهم من قبل الجهات المختصة. (يرجي مراجعة دليل الاشتراطات الصحية لمساكن العمال لمكافحة مرض كوفيد-١٩)
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد القائمين على الأماكن الترفيهية   يجب تطبيق الإجراءات والاحترازات الوارد في دليل التعامل مع الحالات المشتبه أو المؤكد إصابتها بمرض كوفيد-19 بمقر العمل والصادر من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.
  • يجب التعاون مع وزارة الصحة في عملية رصد الحالات المخالطة لحالة مؤكدة لكي يتم تطبيق إجراءات التقصي الوبائي والحجر الصحي عليها وفقاً للإجراءات المتبعة من فريق الصحة العامة.

التوعية والتثقيف

إرشادات واشتراطات تتعلق بالتوعية والتثقيف الصحي

  • يجب أن يتم توعية العاملين والزوار والقائمين على الأماكن الترفيهية عن أعراض المرض ووسائل انتقال المرض وخطورته وتوعيتهم بتجنب الذهاب لهذه الأماكن في حال ظهور أي اعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) أو ارتفاع في درجة الحرارة.
  • توعية العاملين والزوار والقائمين على الأماكن الترفيهية بضرورة الإفصاح عن ظهور أي أعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) أو ارتفاع في درجة الحرارة وذلك بالاتصال بالرقم ٩٣٧.
  • نشر المنشورات التوعوية في جميع مداخل الأماكن الترفيهية وفي أماكن بارزة، ويفضل أيضا نشرها عند شراء التذاكر وذلك عن طريق الرسائل النصية، البريد الإلكتروني، أو طباعتها على التذاكر، ويفضل أن تكون مكتوبة بلغات مختلفة وأن تتضمن ما يلي:
    • طرق انتقال المرض والوقاية منه.
    • التوعية بغسل الأيدي وتجنب لمس العينين والأنف والفم قبل غسل اليدين وحثهم على الاهتمام بالعناية الشخصية والرعاية الصحية.
    • اتباع آداب العطاس والسعال (استخدام المناديل الورقية والتخلص منها بأسرع وقت ممكن، استخدام المرفق عن طريق ثني الذراع).
  • التنبيه المستمر بأهمية الالتزام بإتباع إرشادات السلامة والحماية من المرض والتباعد الجسدي ومنع التجمعات.
  • التنبيه على عدم لمس نوافذ عربات التلفريك او الصاق الوجه بالنافذة عند ركوبها
    توعية وحث الزوار من كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة على تأجيل زيارة الأماكن الترفيهية.

التنفيذ

  • يفضل وضع لوحة تتضمن بيان بالأفعال المخالفة وطريقة الإبلاغ عنها.
  • يفضل إنشاء قنوات تواصل للقائمين على الأماكن الترفيهية للإبلاغ عن المخالفات والعمل على تجنبها.
  • تدريب المسؤولين في نقاط الفحص على طريقة الفحص واستخدام جهاز قياس درجة الحرارة.
  • تعيين مشرفين مسؤولين عن تطبيق الاشتراطات الصحية.
  • تعيين حراس أمن مدربين لمن التزاحم وتطبيق التباعد الاجتماعي.
  • إجراء تدريبات الزاميه عن الصحة والسلامة بشأن مرض كوفيد 19 لجميع الموظفين.

بروتوكولات الأنشطة الرياضية البرية والهوائية

البيئة، الوقاية، التباعد الاجتماعي
ضوابط عامة

  • يجب على الموظفين لبس الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم في جميع الأوقات بما في ذلك محطات الاستقبال ومنطقة المحاسبة.
  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد.
  • يجب على العملاء والرياضيين ارتداء الكمامات الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم أو تغطية الفم والأنف طوال الوقت
  • يجب الالتزام بتطهير الأسطح البيئية كل يوم مع التركيز على الأماكن التي يكثر فيها احتمالية التلامس في محطات الانطلاق أو أماكن الاستراحات مثل محطة الاستقبال، مقاعد الجلوس، وأماكن الانتظار وكذلك مقابض الأبواب وطاولات الطعام ومساند المقاعد ومفاتيح المصاعد وخلافه وبعد كل استخدام. وإتباع الإرشادات الواردة في الدليل العملي للتنظيف والتطهير الخاص بالمنشآت العامة لمكافحة عدوى كوفيد-19 والصادر من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.
  • يجب إزالة الاوساخ بالماء والصابون قبل عملية التطهير، و للتطهير يتم استخدام مطهرات مثل مركبات هيبوكلوريت الصوديوم واتباع الارشادات الموضحة على المنتج من ناحية التركيز وطريقة الاستخدام.
  • يجب الحرص على تطهير دورات المياه والحمامات كل يوم وبمطهرات معتمدة.
    يجب الاحتفاظ بسجل خاص بأوقات التطهير للأسطح ودورات المياه.
    يجب أن يتم توزيع مطهرات اليدين ووضعها في أماكن بارزة وفي مناطق التجمع، مناطق الانتظار، والممرات.
  • الحرص على التهوية الجيدة
  • يجب تغير أو تنظيف فلاتر الهواء لأجهزة التهوية وخاصة المكيفات بشكل دوري.
  • تطبق مطاعم المنشآت الخاصة بالأنشطة الرياضية البرية والهوائية كافة إجراءات بروتوكولات المطاعم
  • تطبق المنشآت الخاصة بالأنشطة الرياضية البرية والهوائية كافة إجراءات بروتوكولات المساجد فيما يخص تطبيق الاشتراطات الصحية للمنطقة المخصصة  للصلاة.
  • يجب وضع علامات أو ملصقات واضحة للوقوف في أماكن الانتظار وكذلك في منطقة الاستقبال ومنطقة المحاسبة لكي تساعد في عملية التباعد الاجتماعي بما لا يقل عن متر ونصف إلى مترين
  • إيقاف وتعطيل الشاشات التفاعلية أو الشاشات الإرشادية التي تعمل عن طريق اللمس الخاصة بالعملاء.
  • إزالة جميع النسخ المطبوعه والمجلات
  • يجب تفعيل نظام حجز الأنشطة الرياضية البرية والهوائية عن طريق المواقع الإلكترونية، أو الاتصال وغيرها من الوسائل بحيث تضمن عدم التزاحم للعملاء وتضمن توعيتهم مسبقا عن ماهية المرض وطرق انتقاله وطرق الوقاية منه.
  • الأنشطة الرياضية البرية مثل تسلق الجبال والتزحلق على الحبال ونحوها
  • يجب على الرياضيين أو المشتركين استخدام أدواتهم الشخصية الخاصة بتسلق الجبال والتزحلق على الحبال والهايكنج ، وعدم استخدام أدوات الغير  إن أمكن أو تطهير الأدوات التي تزودهم بها  الجهة المنظمة بعد كل استخدام .
  • يجب تطهير الملابس المخصصة للتزحلق أو التسلق مباشرة بعد استخدامها وعدم الذهاب بها للبيت.
  • يجب تقليل عدد المشاركين إلى النصف بالنسبة لعدد الاشتراكات المحدد بما يضمن عدم التزاحم وضمان التباعد الاجتماعي.

الأنشطة الرياضية الهوائية مثل القفز المظلي ونحوها

  • يجب على الجهة المنظمة للنشاط الرياضي تطهير الأدوات المخصصة للرياضات الهوائية التي يتم تزويد المشاركين بها بشكل دوري بعد كل استخدام.
  • يجب تطهير الطائرات المخصصة للقفز بعد كل استخدام وتقليل الطاقة الاستيعابية لها إلى النصف بحيث تضمن التباعد الاجتماعي وعدم التزاحم.
  • يجب منع القفز المظلي بمرافقة المدرب واقتصارها على القفز لشخص واحد فقط.
  • يجب منع التجمهر في أماكن الهبوط ومنع حضور الجماهير، وتطهير مكان الهبوط بشكل دوري.
  • لا يشترط لبس الكمامة في الألعاب الهوائية
  • يجب منع العناق والمصافحة عند الاحتفال.
  • يفضل تأجيل حفلات التكريم في الوقت الراهن.
  • الإبلاغ و مراقبة الاعراض
  • يجب عمل نقطة فحص عند المدخل الرئيسي تتضمن قياس درجة الحرارة بجهاز معتمد من الهيئة العامة للغذاء والدواء والسؤال عن الأعراض التنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) لكل العاملين والعملاء.
  • يجب على العاملين والعملاء الإفصاح عند الشعور بأعراض تنفسية أو حمى.
  • الإبلاغ عن الحالة التي لديها ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية (كحة أو ضيق تنفس) ويشتبه بإصابتها بمرض كوفيد-١٩ وتحديد البيانات وأرقام التواصل للحالة لنقل الحالة للمستشفى.
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب تطبيق الإجراءات والاحترازات الوارد في دليل التعامل مع الحالات المشتبه أو المؤكد إصابتها بمرض كوفيد-19 بمقر العمل والصادر من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.
  • في حال وجود سكن للعاملين فيفضل تجهيز غرفة عزل للحالات المشتبه بها في مقر السكن المخصص لهم لكي يتم عزلهم فيها حتى يتم التواصل معه من قبل الجهات المختصة

التوعية والتواصل

نشر الملصقات التوعوية في جميع المداخل وكذلك عند شراء التذاكر، والأماكن البارزة ويفضل أن تكون مكتوبة بلغات مختلفة وأن تتضمن التالي:

  • طرق انتشار المرض والوقاية منه.
  • التوعية بغسل الأيدي وتجنب لمس العينين والأنف والفم قبل غسل اليدين والحث على الاهتمام بالعناية الشخصية والرعاية الصحية.
  • اتباع آداب العطاس والسعال (استخدام المناديل الورقية والتخلص منها بأسرع وقت ممكن، استخدام المرفق عن طريق ثني الذراع).
  • نشر ثقافة استخدام عبوات المطهر الكحولي للأيدي بطريقة صحيحة بين العاملين والعملاء.

التنفيذ

  • وضع لوحة تتضمن بيان بالأفعال المخالفة وطريقة الإبلاغ عنها.
  • يفضل إنشاء قنوات تواصل للإبلاغ عن أي خرق الاشتراطات والإبلاغ عن المخالفات وذلك للعمل على تجنبها، ويكون المسؤول عنها أحد الموظفين.
  • تدريب مسؤولين في نقاط الفحص على طريقة الفحص واستخدام جهاز قياس درجة الحرارة.
    تعيين مشرفين للتأكد من تطبيق الاشتراطات والارشادات
  • إجراء تدريبات الزاميه عن الصحة والسلامة بشأن مرض كوفيد 19 لجميع الموظفين

بروتوكولات الأنشطة والرحلات البحرية

البيئة، الوقاية، التباعد الاجتماعي
ضوابط عامة

  • يجب على الموظفين لبس الكمامات في جميع الأوقات بما في ذلك محطات الاستقبال ومنطقة المحاسبة.
  • تشجيع الموظفين الأكثر عرضة للخطر حسب الملحق أ على العمل من المنزل عن بُعد.
  • يجب على العملاء والرياضيين ارتداء الكمامات طوال الوقت
  • يجب الالتزام بتطهير الأسطح البيئية كل يوم مع التركيز على الأماكن التي يكثر فيها احتمالية التلامس خاصة خلال فترة العمل مثل محطة الاستقبال، كابينة القيادة لليخوت والسفن، مقاعد الجلوس، وأماكن الانتظار وكذلك مقابض الأبواب وطاولات الطعام ومساند المقاعد ومفاتيح المصاعد وخلافه وبعد كل استخدام.
  • يجب إزالة الأوساخ بالماء والصابون قبل عملية التطهير، و للتطهير يتم إتباع الإرشادات الواردة في الدليل العملي للتنظيف والتطهير الخاص بالمنشآت العامة لمكافحة عدوى كوفيد-19 والصادر من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.
  • يجب الحرص على تطهير دورات المياه والحمامات كل يوم و بمطهرات معتمدة.
  • يجب الاحتفاظ بسجل خاص بأوقات التطهير للأسطح ودورات المياه.
  • يجب أن يتم توزيع مطهرات اليدين ووضعها في أماكن بارزة وفي مناطق التجمع والممرات
    الحرص على التهوية الجيدة
  • يجب تغيير أو تنظيف فلاتر الهواء لأجهزة التهوية وخاصة المكيفات بشكل دوري.
  • تطبق مطاعم المنشآت الخاصة بالرحلات والأنشطة البحرية كافة إجراءات بروتوكولات المطاعم
  • تطبق المنشآت الخاصة بالرحلات والأنشطة البحرية كافة إجراءات بروتكولات المساجد فيما يخص تطبيق الاشتراطات الصحية للمنطقة المخصصة للصلاة.
  • يجب وضع علامات أو ملصقات واضحة للوقوف في أماكن الانتظار وكذلك في منطقة الاستقبال ومنطقة المحاسبة لكي تساعد في عملية التباعد الاجتماعي بما لا يقل عن متر ونصف إلى مترين.
  • إيقاف وتعطيل الشاشات التفاعلية أو الشاشات الإرشادية التي تعمل عن طريق اللمس الخاصة بالعملاء.
  • إزالة جميع النسخ المطبوعه والمجلات
  • يجب تفعيل نظام حجز الرحلات البحرية والأنشطة البحرية عن طريق المواقع الإلكترونية، أو الاتصال وغيرها من الوسائل بحيث تضمن عدم التزاحم للعملاء وتضمن توعيتهم مسبقا عن ماهية المرض وطرق انتقاله وطرق الوقاية منه.

الرحلات البحرية لليخوت والسفن الكبيرة والصغيرة

  • فيما يتعلق بالسفن الصغيرة أو اليخوت الصغيرة، فإنه يفضل أن يكونوا من عائلة واحدة أو أصدقاء ، ويجب تطهير القارب بعد كل استخدام مع تقليل الطاقة الاستيعابية إلى النصف أو بما يضمن  الحفاظ علي التباعد الاجتماعي بين الأفراد وبين طاقم السفينة.
  • يفضل تأخير عودة الرحلات البحرية في السفن الكبيرة (Cruise) التي تتضمن الحفلات والمناسبات  إلى مرحلة لاحقة بعد انحسار الوباء وذلك لما يحصل فيها من تزاحم وصعوبة التحكم بتنقل السياح وتطبيق الاشتراطات الصحية عليهم.
  • بعد عودة الرحلات في السفن الكبيرة (Cruise) بعد فترة انحسار الوباء ، فإنه يسمح العمل فيها بكامل الطاقة  الاستيعابية مع المحافظة على ضمان التباعد الاجتماعي وتقليل التزاحم وذلك أسوة بالفنادق ، حيث أنها تعتبر فنادق عائمة مع مراعاة الالتزام التام ببروتوكولات مرافق الإيواء السياحي ووجود غرفة عزل مخصصة للحالات المشتبهة بإصابتها بمرض كوفيد-١٩ ، وكذلك يجب مراعاة الالتزام التام في أجزاء الباخرة كلها بالبروتوكولات الوقائية المحددة للأنشطة المشابهة على اليابسة (المطاعم ، السينما ، صالات الترفيه ، الرياضات البحرية وغيرها) .
  • تطبق الرحلات البحرية التي تتضمن وجبات الطعام بروتوكولات المطاعم فيما يخص التباعد الاجتماعي والعدد المحدد للطاولات والاشتراطات الصحية الأخرى.
  • تطبق الرحلات البحرية المخصصة للاحتفالات كافة إجراءات البروتوكولات الاجتماعية فيما يخص تطبيق الاشتراطات الصحية لقاعات الأفراح والمناسبات.
  • أنشطة الرياضة البحرية مثل الغوص، السباحة، والدبابات البحرية ونحوها.
  • يجب على الرياضيين استخدام أدواتهم الشخصية مثل أدوات الغوص، والسباحة، وعدم استخدام أدوات الغير أو الأدوات التي تزودهم بها الجهة المنظمة
  • يجب حصر استخدام الدبابات البحرية أو غيرها على شخص واحد فقط ومنع مشاركة أكثر من شخص في لعبة واحدة وتطهيرها بعد كل استخدام.
  • يسمح بالسباحة الشاطئية بشرط تطبيق التباعد الاجتماعي.
  • فيما يتعلق بالمسابقات الرياضية الخاصة بالسباحة: يرجى الرجوع لبروتكولات التدريبات والصالات الرياضية .

الإبلاغ و مراقبة الأعراض

  • يجب عمل نقطة فحص عند المدخل الرئيسي تتضمن قياس درجة الحرارة بجهاز معتمد من الهيئة العامة للغذاء والدواء والسؤال عن الأعراض التنفسية (سعال أو ضيق في التنفس) لكل العملاء.
  • يجب على العمال والعملاء الإفصاح عند الشعور بأعراض تنفسية أو حمى.
  • الإبلاغ عن الحالة التي لديها ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض تنفسية (كحة أو ضيق تنفس) ويشتبه بإصابتها بمرض كوفيد-١٩ وتحديد البيانات وأرقام التواصل للحالة لنقل الحالة للمستشفى.
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب تطبيق الإجراءات والاحترازات الوارد في دليل التعامل مع الحالات المشتبه أو المؤكد إصابتها بمرض كوفيد-19 بمقر العمل والصادر من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.
  • في حال وجود سكن للعاملين فيفضل تجهيز غرفة عزل للحالات المشتبه بها في مقر السكن المخصص لهم لكي يتم عزلهم فيها حتى يتم التواصل معه من قبل الجهات المختصة

التوعية والتواصل

نشر الملصقات التوعوية في جميع المداخل وكذلك عند شراء التذاكر، والأماكن البارزة ويفضل أن تكون مكتوبة بلغات مختلفة وأن تتضمن التالي:

  • طرق انتشار المرض والوقاية منه.
  • التوعية بغسل الأيدي وتجنب لمس العينين والأنف والفم قبل غسل اليدين والحث على الاهتمام بالعناية الشخصية والرعاية الصحية.
  • اتباع آداب العطاس والسعال (استخدام المناديل الورقية والتخلص منها بأسرع وقت ممكن، استخدام المرفق عن طريق ثني الذراع).
  • نشر ثقافة استخدام عبوات المطهر الكحولي للأيدي بطريقة صحيحة بين العاملين والعملاء.

التنفيذ

  • وضع لوحة تتضمن بيان بالأفعال المخالفة وطريقة الإبلاغ عنها.
  • يفضل إنشاء قنوات تواصل للإبلاغ عن أي خرق الاشتراطات والإبلاغ عن المخالفات وذلك للعمل على تجنبها، ويكون المسؤول عنها أحد الموظفين.
  • تدريب مسؤولين في نقاط الفحص على طريقة الفحص واستخدام جهاز قياس درجة الحرارة.
    تعيين مشرفين للتأكد من تطبيق الاشتراطات والارشادات
  • إجراء تدريبات الزاميه عن الصحة والسلامة بشأن مرض كوفيد 19 لجميع الموظفين

ملحق١: الفئات الأكثر عرضة لخطر الإصابة

الضوابط الصحية الخاصة بتعليق الحضور لمقرات العمل خلال جائحة كوفيد 19 ترفق بتقرير طبي.

العوامل الصحية: 

  • من تجاوزت أعمارهم 65 عاماً

  • أمراض الرئة المزمنة، أو الربو الشديد:

لمن تم تنويمه في المستشفى مرة واحدة على الأقل في الستة أشهر الماضية.

  • الأمراض القلبية المزمنة:

    1. قصور في عضلة القلب.
    2. أمراض الشرايين التاجية مع وجود إصابة قلبية واحدة على الأقل خلال السنة الماضية.
  • نقص المناعة الوراثي

  • نقص المناعة المكتسب:

    1. مرض نقص المناعة المكتسب
    2. استخدام أدوية مثبطة للمناعة.
    3. استخدام عقارات علاج السرطان.
  • السمنة المفرطة:

مؤشر كتلة الجسم>40 كلغ/م2

  • الحالات الطبية المزمنة:

    1. مرض السكري غير المنضبط والذي استدعى التنويم مرة واحدة على الأقل خلال الستة أشهر الماضية
    2. مرض ارتفاع ضغط الدم والذي استدعى التنويم مرة واحدة على الأقل خلال الستة أشهر الماضية
    3. الفشل الكلوي (غسيل كلوي)
    4. تليف الكبد.
بتاريخ
وسوم
شارك
Share on twitter
تويتر
Share on facebook
فيسيوك
Share on telegram
تلغرام
Share on whatsapp
واتساب
التكامل الرائع بين الجهات الحكومية في هذه الأزمة خلفه قائد فذ، يعمل بلا كلل ولا ملل، استطاع خلق فريق متناغم يعمل باحترافية عالية، همه الأول هو المواطن
توفيق الربيعة
وزير الصحة

تابعنا على

المعلومات الواردة في هذا الموقع
موثقة من قبل وزارة الصحة السعودية.
Share on twitter
Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram

من خلال النقر على أي رابط في هذه الصفحة ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا

نستعمل ملفات Cookies الخاصة بك، لفهم طريقة تصفحك للموقع وكذا تعزيز تجربة الاستخدام بشكل عام