قلق الأطفال و الأزمات

قلق الأطفال في الأزمات :

إرشادات للعناية بالأطفال خلال الأزمات:

يتفاعل الأطفال والمراهقين مع ما يرونه من البالغين ممن حولهم، فعند تعامل الأهالي بثقة وهدوء يعكس ذلك بشكل ايجابي على من حولهم ويزيد من الشعور بالطمأنينة و الأمان لمن حولهم وخاصة الأطفال، وبشكل عام يتفاوت الأطفال والمراهقين في ردات فعلهم و تعاملهم مع الضغوط التي تنعكس عليهم بعلامات تظهر عليهم و التي يجب على الوالدين و من حولهم من التنبه لها و التعامل معها. و منها:

  • البكاء أو التهيج المفرط لدى الأطفال.
  • العودة إلى السلوكيات التي تجاوزها الطفل (على سبيل المثال التبول اللاإرادي).
  • القلق أو الحزن المفرط.
  • عادات الأكل أو النوم غير الصحية.
  • التهيج و العنف و سوء التصرف لدى المراهقين.
  • تدني المستوى الدراسي أو تجنب الدراسة.
  • صعوبة في التركيز أو الانتباه.
  • التوقف عن ممارسة الأنشطة و الهوايات التي يستمتع بها الطفل في الماضي.
  • الصداع أو ألام الجسم المتكررة والغير واضح سببها.

هناك العديد من الأمور التي يمكنك القيام بها لدعم طفلك:

  • تحدث مع طفلك حول الفايروس و ركز على طرق الوقاية منه الإصابة به بإيجاز و تبسيط و دربه على طرق الوقاية كغسل اليدين و آداب العطاس و السعال، وتأكد من الإجابة عن أسئلته ومخاوفه بطريقة يسهل عليه فهمها.
  • طمئن طفلك. وشجعه عل التعبير عن مشاعره و أكد له أنه من الطبيعي شعوره بالضيق في هذه الفترة. كما شاركه بعض ضغوطك الخاصة و كيفية تعاملك معها حتى يتمكن من التعلم منها و فهم الأسباب لبعض تصرفاتك.
  • ساعد طفلك على إيجاد طرق إيجابية للتعبير عن مشاعر الخوف والحزن لديه، فلكل طفل طريقته الخاصة في التعبير عن مشاعره و التعامل معها. وقد يساعد في ذلك على انخراط طفلك في ممارسة بعض المهارات اليدوية كالرسم، فالأطفال يشعرون بالارتياح إذا تمكنوا من التعبير عن مشاعرهم المزعجة في بيئة آمنة وداعمة.
  • قلل من مشاهدة و مناقشة الأخبار المتعلقة بالجائحة أمام طفلك، بما في ذلك تناقل الأخبار عبر وسائل التواصل الاجتماعي. فقد يسيء الأطفال تفسير ما يسمعونه مما يتسبب في خوفهم نتيجة عدم فهمهم.
  • حافظ على استمرار طفلك على ممارسة الأنشطة اليومية التي اعتادوا عليها وكانت جزءاً من روتينهم اليومي قدر الإمكان، وشجع طفلك على وضع جدولٍ يومي لهم يتضمن فيهم أوقات لممارسة الأنشطة التعليمية و الاسترخاء و التسلية مع تعليم مهارات وهوايات جديدة.
  • تأكد من أن طفلك يأخذ كفايته من النوم يومياً، وممارسة الرياضة، وتناول طعام صحي غني بكافة العناصر الغذائية.

 

احرص على مشاركة طفلك طرق الوقاية الأساسية من عدوى كورونا، و التي تتلخص في:

  • غسل اليدين بالماء والصابون بانتظام و لمدة ٤٠ ثانية، خاصة قبل وبعد تناول الطعام بعد استخدام دورات المياه  
  • تغطية الفم والأنف عند السعال أو العطاس بالمنديل  و التخلص منه مباشرة أو بباطن المرفق عند عدم توفر المنديل ثم غسل اليدين مباشرة.
  • تجنب الأشخاص من تظهر عليهم أعراض أمراض الجهاز التنفسي.

 

 آداب العطاس لتقليل العدوى:

  1. استخدم المناديل لتغطية الفم و الأنف عند العطاس أو السعال و تخلص منها بأسرع وقت
  2. أو استخدم باطن المرفق
  3. غسل اليدين بالماء والصابون لمدة ٤٠ ثانية، أو استخدام الكحول المعقم لمدة ٢٠ ثانية مع التأكد و التنبيه علي عدم تناوله و رفعه عنن متناول الأطفال.

 

بتاريخ
وسوم
شارك
Share on twitter
تويتر
Share on facebook
فيسيوك
Share on telegram
تلغرام
Share on whatsapp
واتساب
التكامل الرائع بين الجهات الحكومية في هذه الأزمة خلفه قائد فذ، يعمل بلا كلل ولا ملل، استطاع خلق فريق متناغم يعمل باحترافية عالية، همه الأول هو المواطن
توفيق الربيعة
وزير الصحة

تابعنا على

المعلومات الواردة في هذا الموقع
موثقة من قبل وزارة الصحة السعودية.
Share on twitter
Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram

من خلال النقر على أي رابط في هذه الصفحة ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا

نستعمل ملفات Cookies الخاصة بك، لفهم طريقة تصفحك للموقع وكذا تعزيز تجربة الاستخدام بشكل عام