بروتوكولات قطاع البترول والبتروكيماويات والغاز

بروتوكولات قطاع البترول والبتروكيماويات والغاز

المصانع

  • عدم السماح للموظفين المعرضين لخطر الإصابة (حسب التعريف المرفق في الملحق رقم ١) بالحضور للعمل، وإلزامهم بالعمل من المنزل
  • عدم السماح بدخول المصنع لأي شخص تزيد درجة حرارته عن [38 درجة مئوية] أو ممن ظهرت عليه أعراض عدوى تنفسية.
  • السماح باستخدام الحافلات لنقل الموظفين مع منع الموظفين الذين تظهر عليهم أعراض عدوى تنفسية أو ارتفاع في درجة الحرارة من صعود الحافلات.
  • تطبيق أوقات تعاقبية لبدء وانتهاء الورديات وأوقات الراحة بحيث تفصل بينها 10 دقائق باستثناء غرف التحكم.
  • تحديد العدد الأقصى للأشخاص المسموح بوجودهم في كل مرفق داخل المصنع، مثل: دورات المياه، وغرف تبديل الملابس [ويجب ألا يكون هناك أكثر من عامل واحد لكل 4 م2].
  • تنظيم جلوس العمال خلال استراحات الغداء بحيث تفصل بينهم مسافة متر ونصف.
  • إعادة تصميم مساحات أو محطات العمل لضمان التباعد بين العمال [لمسافة متر ونصف].
  • الحد من عدد الأشخاص المسموح لهم بحضور الاجتماعات [اجتماعات السلامة/اجتماعات السلامة غير الرسمية والتجمعات بما لا يزيد عن 5 أشخاص].
  • الحفاظ على التباعد الجسدي [لمسافة متر ونصف بين طاقم العمل أثناء الاجتماعات].
  • تشكيل فرق فرعية يعمل أعضاؤها معًا ولا يتفاعلون مع العاملين الآخرين.
  • تركيب محطات تطهير اليدين عند المداخل وفي المناطق المشتركة.
  • تنظيف وتطهير الأسطح وأجزاء الآلات التي يتم ملامستها باستمرار والتي يتشارك العاملون ملامستها بشكل دوري.
    • التأكد من وجود سلال مهملات ونفايات تعمل دون الحاجة للمسها والتخلص منها باستمرار.

المستودع

  • السماح لجميع الموظفين بالعمل داخل المستودعات.
  • ارتداء السائقين التجاريين/سائقي الجهات الخارجية لكمامات الوجه في جميع الأوقات.
  • الحفاظ على التباعد الاجتماعي لمسافة متر ونصف أثناء تشغيل معدات الخدمات المتنقلة المصممة لراكبين أو أكثر، مثل رافعات العمال والرافعات الهيدروليكية المقصّية وما إلى ذلك.
  • وضع جداول زمنية لتسليم الشحنات لضمان عدم حدوث الازدحام في مراكز التسليم.
  • ترسيم حدود مناطق التسليم وقصرها على المستقبلين والموزعين فقط.
  • تطهير حزام أمان الرافعة الشوكية والمقابض وعجلات القيادة، وأجزاء الآلات التي يتشارك العاملون ملامستها بشكل دوري.

 

إقامة العمال

  • توفير مساكن مناسبة للعمال [بمساحةٍ لا تقل عن 12 م2].
  • تعيين مشرف على السكن لفرض بروتوكولات التباعد الجسدي قدر المستطاع.
  • السماح للزوار بالدخول إلى سكن العمال.
  • إجراء فحص درجة الحرارة يوميًا عند دخول السكن.
  • يسمح مشاركة أدوات المائدة أو غيرها من الأدوات المستخدمة.
  • تطهير الأسطح المشتركة بشكل دوري وضمان وجود عامل تنظيف في الحمامات المشتركة للتطهير مرة يوميًا.

التنفيذ

  • تعيين مديرين للبروتوكولات للتأكد من اتباع البروتوكولات الموضوعة الصادرة عن الجهات المختصة.
  • إجراء تدريبات إلزامية عن الصحة والسلامة بشأن مرض كوفيد-19 لجميع الموظفين
  • التدريب المستمر والتذكير بالسلوكيات الصحيحة.
  • استخدم وسائل التواصل الاجتماعي والشاشات الرقمية والرسائل النصية والقنوات الأخرى بعدة لغات (مثل: العربية والإنجليزية والأردية، وغيرها) لرفع مستوى الوعي
  • وضع لوحات إرشادية عند مداخل المصانع توضح الالتزام بإجراءات السلامة والوقاية والمستجدات بشأن مرض كوفيد-19
  • الإعلان عن التدابير والتغييرات الجديدة على البروتوكولات المتبعة.
  • إجراء مراجعات عشوائية ومجدولة لضمان الامتثال للبروتوكولات.
  • حث العمال على تقديم أفكار عملية في الاجتماعات غير الرسمية بشأن السلامة لتغيير الممارسات في العمل لتجنب انتشار مرض كوفيد-19

 

الإبلاغ

  • مع استمرار إجراءات الفرز والعزل وفق البروتوكولات المعتمدة يتم استخدام تطبيق (توكلنا) للتأكد من الحالة الصحية للأفراد فيما يخص مرض كوفيد-19، و يتم منع تواجد أي شخص حالته إيجابية، أو مخالط لحالة إيجابية حسب ما هو مبين في التطبيق.
  • يتم تمكين الموظف من العودة إلى العمل بعد تعافيه والتحقق من ذلك عن طريق تحديث الحالة في تطبيق توكلنا.
  • إعداد قائمة بالعمال الذين يعملون معًا ووقت عملهم.
  • استخدام السيطرة المرئية لتحديد العاملين الذي جرى فحصهم وحالتهم [مثل: من خلال تتبع رمز الاستجابة السريعة لمرض كوفيد-19] لجميع العاملين.
  • في حال تسجيل حالة مؤكدة بين أحد العاملين يجب تطبيق البروتوكولات المعتمدة من وزارة الصحة والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.
بتاريخ
وسوم
شارك
Share on twitter
تويتر
Share on facebook
فيسيوك
Share on telegram
تلغرام
Share on whatsapp
واتساب
التكامل الرائع بين الجهات الحكومية في هذه الأزمة خلفه قائد فذ، يعمل بلا كلل ولا ملل، استطاع خلق فريق متناغم يعمل باحترافية عالية، همه الأول هو المواطن
توفيق الربيعة
وزير الصحة

تابعنا على

المعلومات الواردة في هذا الموقع
موثقة من قبل وزارة الصحة السعودية.
Share on twitter
Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram

من خلال النقر على أي رابط في هذه الصفحة ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا

نستعمل ملفات Cookies الخاصة بك، لفهم طريقة تصفحك للموقع وكذا تعزيز تجربة الاستخدام بشكل عام